عدد مرات النقر : 397
عدد  مرات الظهور : 1,029,183

العودة   ملتقى طالبات العلم > . ~ . أقسام العلوم الشرعية . ~ . > روضـة الفتاوى الشرعية

الملاحظات

 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19-03-11, 12:14 PM   #1
روضة الفتاوى
|تواصي بالحق والصبر|
 
تاريخ التسجيل: 04-03-2011
المشاركات: 117
روضة الفتاوى is on a distinguished road
روضة الفتاوى
لا توجد حالة
s ღ لقاء استفتاء مفتوحܓܨأسئلة وأجوبة مباشرةܓܨمع فضيلة الشيخ صالح الحصينღ



لقاء استفتاء مفتوح(أسئلة وأجوبة مباشرة) مع فضيلة الشيخ صالح الحصين










1- هل يجوز لي أن أصلّي في غرفة فيها صور (إذا لم يتيسر لي إزالتها)؟ سواء صور فوتوغرافية معلقة, أو صور مرسومة؟


الإجابة :

نعم يجوز ، لأن البقعة طاهرة
لكن كرهها بعض الفقهاء لأنها تؤثر على الخشوع ، حيث يتقلب بصره في هذه الصور يؤثر على خشوعه في الصلاة .



2- بارك الله فيكم, هل هنالك من الفقهاء من يقول بغسل الرجلين مرة واحدة عند الوضوء؟


الإجابة :


الذي أعرفه أن الواجب هو مرة وأن الغسلة الثانية والثالثة مسنونة ، ولم أفهم المقصد من السؤال ! هل هو يعني قول الوجوب ؟
الوجوب هو بإجماع أهل العلم أنه مرة واحدة وأن الغسلة الثانية والثالثة مسنونة .




3- بارك الله فيكم شيخنا الفاضل ، لدي سؤال وهو زوج وزوجته كانوا يصلون قبل الآذان بخمس دقائق ( صلاة الفجر)ولا يعلمون بذلك إلا بعد فترة ، فماذا عليهم أن يفعلوا الآن وهم لا يعلمون كم عدد الصلوات.


جزاكم الله خيرا ووفقكم لكل خير


الإجابة :

الواجب عليهم إعادة الصلاة لأن دخول الوقت شرطٌ لصحة الصلاة .
بالنسبة لعدد الصلوات يحتاطون ويقدرون عددها ثم يعيدونها .




4- بارك الله فيكم هل يجب الأخذ بالأحوط عند صلاة الفجر بأن يتأخر 20 دقيقة مثلا من باب التأكد أنه الفجر الصادق؟


الإجابة :

لا يجب ، ولو صلى بعد الأذان مباشرة لصحت صلاته لأن هذه التقاويم صادرة عن جهة رسمية ومصدقة من جهة رسمية هي المخولة بذلك ، ودخول الوقت قد يختلف فيه الأشخاص وكل يجتهد لكن إذا جاء الأمر من ولي الأمر رفع الاجتهاد .
المقصود في السؤال هنا الأذان الثاني لأن الأذان الأول معروف أنه قبل الصلاة.



5-هل يجوز تأخير قضاء الصلوات الفائت وقتها إلى ما بعد صلاة العشاء ؟؟
جزاكم الله خيراً

الإجابة :

لا يجوز ، لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال : " من نام عن صلاة أو نسيها فليصلها إذا ذكرها "
فمتى ما ذكرها وجب عليه أن يصليها ولا يجوز له أن يتأخر في أدائها .



6-شيخنا بارك الله فيكم, هل يجوز لي أن أصلي وراء شخص (مَحْرم) لا يتورّك في صلاته و لا يضع اليد اليمنى على اليد اليسرى في صلاته, لعله مقتديا بأئمة المنطقة أو لعله أئمة البلاد؟ و إن جاز لي ذلك, فهل أتبعه أم أصلّي كما تعلّمت, أي بالتورك و وضع اليد اليمنى فوق اليسرى؟


الإجابة :

تجوز الصلاة خلفه ، والمطلوب هو متابعة الإمام في أركان الصلاة أي إذا كبر يكبر المأموم وإذا ركع يركع وهكذا في بقية الصلاة ، أما مسألة وضع اليدين أو التورك أو غيرها فلا تشترط للمتابعة .




7-سؤال محير أحسن الله إليكم في صلاة الجنازة لو دخل أحد متأخرا في الصلاة بعد تكبيرة أو اثنين أو ثلاثة فماذا يفعل هل يعوض ما فاته من التكبيرات وهل يلتزم فيها بالترتيب نفسه ؟ وهل تؤجر النساء على قصدها صلاة الجنازة على الميت كمثل الرجل . وهل يشرع لها قصد ذلك أي الذهاب للمسجد لصلاة الجنازة .


الإجابة :

بالنسبة لصلاة الجنازة إذا فاته التكبير يشرع له قضاء ما فاته من التكبير بعد السلام ، ولو سلم مع الإمام لصحت صلاته .
ويشرع للنساء الذهاب إلى المسجد لصلاة الجنازة ولهنّ مثل الأجر للرجل ، لأن الدليل في ذلك عام شامل للرجل والمرأة ، ولم يرد تخصيص الرجل بذلك أي بأجر صلاة الجنازة .



8- جزاكم الله خيرا - ما هو الأفضل عمله في العشرين الأوائل من رمضان بالقيام هل نخلط القيام والنوم أم نحيي الليل كله بالقيام الأفضل؟
وفقكم الله

الإجابة :

هذا يترتب عليه - بقول الأفضلية - إذا لم تفوت عمل بالنهار واجب عليها ، مثل المرأة قد تكون تقوم بشؤون بيتها فإذا كان يؤثر عليها هذا القيام وعدم النوم أنها تؤثر في واجباتها النهارية
فلا شك أن النوم أفضل ،
أما إذا لم يكن لها أي تأثير فلا شك أن إحياء الليل بالعبادة أفضل .




9- عن أبي بن كعب قلت: يا رسول الله، إني أكثر من الصلاة عليك فكم أجعل لك من صلاتي؟ فقال: ما شئت، قال: قلت: الربع؟ قال: ما شئت، فإن زدت فهو خير لك، قلت: النصف؟ قال: ما شئت، فإن زدت فهو خير لك، قال: قلت: فالثلثين؟ قال: ما شئت فإن زدت فهو خير لك، قلت: أجعل لك صلاتي كلها؟ قال إذن تُكفى همك ويغفر لك ذنبك. رواه الترمذي والحاكم في المستدرك.
بارك الله فيكم شيخنا و ماذا فيما يخص بقية الأذكار و الدعاء المأثور عند السجود؟ هل يعني الحديث أنه الأفضل في سجودنا الإكتفاء بالصلاة و السلام على رسول الله صلى الله عليه و سلم؟


الإجابة :

هناك خطأ في فهم الأخت ، فهمت بالصلاة هنا أي الصلاة المفروضة ، لا ، المراد بالصلاة هنا الدعاء ، أن يجعل العبد في دعائه للنبي صلى الله عليه وسلم النصيب الأكبر من الدعاء ويشرك النبي صلى الله عليه وسلم في الدعاء .
وسبب الحديث كما ذكر بعض أهل العلم أن أبي بن كعب كان له دعاء يدعو به لنفسه فسأل رسول الله صلى الله عليه وسلم كم يجعل له من هذا الدعاء فأخبره النبي بما ورد في الحديث .

المراد بالصلاة هنا هو الدعاء وليس الصلاة المفروضة .


10-زوجي لم يصلي هل الحياة الزوجية صحيحة أم لا

الإجابة :

تارك الصلاة إن كان جحودا فيكفر بإجماع أهل العلم ،وإن كان كسلا وتهاونا فهو يكفر بأصح قولي أهل العلم .
هذا كحكم عام لكن لا يستطيع الشخص أن يقول بأن زوج هذه المرأة كافر ،لأن القول بتعيين الفرد بالكفر لابد من توافر شروطه وانتفاء موانعه .
والشروط : أن يكون عالما ؛ ذاكرا ؛ مختارا ، وانتفاء الموانع : ألا يكون مكرها ؛ وألا يكون جاهلا

كحكم عام :تارك الصلاة جحودا يكفر بإجماع أهل العلم ، وكسلا كافر بأصح قولي أهل العلم .

مسألة الحياة الزوجية معه صحيحة أم لا
ترجع إلى الحكم على نفس الرجل ، إذا توفرت فيه الشروط التي قلتها سابقا ، وانتفت الموانع .
هذه المسألة تعتبر خاصة ، فعليها أن تسأل شخص معين أو تهاتف شخص معين بحيث يستطيع أن يأخذ منها معلومات وبناء عليه يستطيع أن يحكم بهذا .



11- سؤال من أخت تقول فيها
تقدم لخطبتي رجل غير ملتزم (يسمع الغناء ويصلي ولا يواظب عليها ) وأنا فتاة ملتزمة وحريصة على ديني , ولحرصي على ديني فقد استخرت وشاورت ثم قررت رفضه لتلك الأسباب ولكنه عاود المجيء للخطبة. فنصحني أهلي بالموافقة لعله خير ولعله يهتدي وأكون سبب في ذلك
والآن أنا في حيرة من أمري ما هو رأي الشرع في ذلك و الصواب
جزاكم الله كل خير ونفع بكم الاسلام والمسلمين

الإجابة :

قال النبي صلى الله عليه وسلم " تنكح المرأة لأربع .." ثم قال في آخر الحديث ".. فاظفر بذات الدين " وكذلك بالنسبة للمرأة عليها أن تظفر بذي الدين وقال النبي صلى الله عليه وسلم : " من آتاكم ترضون دينه وخلقه فزوجوه " فأخبر صلى الله عليه وسلم رضى الدين والخلق أن يكون مرضي الدين والخلق
ومسألة أن المرأة تقول لعله يهتدي أو لعله كذا .. هذا خطأ لأن الزواج شراكة ليست ساعة أو ساعتين بل هو عمر مستمر فلإن تبقى المرأة في بيت أهلها خير من ان تعيش في حياة كلها نكد وقد تأتي بأولاد فتكون عاقبة هذا الطلاق
فالمسالة لا بد أن تحتاط لها المرأة احتياطا عظيما في هذا الأمر والشريك ( الرجل ) المتقدم لها يجب أن يسال عنه الولي كذلك تسأل
فإذا رضيتوا دينه وخلقه يوافق عليه والله عز وجل يبارك لها أما إذا كان غير مرضي فلا توافق عليه حتى لا تقع ما لا تحمد عقباه
أم مسألة قد يهتدي فقد لا يهتدي وإذا لم يهتدي فماذا ستكون العاقبة إما أن ترضى بالوضع أو تطلق .




12- بارك الله فيكم, فيما يخص سنّة رسول الله صلى الله عليه و سلم في النفث في الكفين عند النوم, هل هذا يفعل حتى لو كان عند النوم في النهار, أو يخص فقط عند النوم في الليل؟

الإجابة :

حسب فهمي أن المراد به نوم الليل فقط .


13- إذا أتى أحدنا بالسُّنّة و قرأ السور و نفث ثم نزل من على السرير أو تأخر نومه قليلا, هل ينبغي عليه إعادة النفث

الإجابة :

لا ينبغي عليه إعادة النفث.


14 - كذلك الأمر بالنسبة لنفض الفراش قبل النوم, هل لو تأخر نومه بعد هذه السّنّة بعض الوقت, هل ينبغي له إعادتها أم لا؟

الإجابة :

فهمت فهمين للسؤال ...

الفهم الأول : أنها نفضت الفراش ثم تأخرت في النوم فهل تعيده ؟

لا . لا تعيده

الفهم الثاني : لو نامت بغير أن تفعل هذه السنة فهل تعيدها ؟

لا . لأن المقصود (العلة ) في نفض الفراش أخبر النبي صلى الله عليه وسلم أنه لعله أن يكون في الفراش شيء فينفضه الإنسان احتياطا فلو كان معه شيء خرج ولا يكون معه في الفراش فيلدغه
لعله يكون عقرب أو ما إلى ذلك وخصوصا في البيوت التي تكون قريبا من المزارع ونحوها فيدخلها العقارب فيحتاط العبد لمثل هذا الأمر إذا أراد أن ينام بأن ينفض فراشه .



15 -أحسن الله إليكم هل صدقة الولد أو الاينة أو القريب عن الميت بغير ماله وبغير أن يكون أوصى بها هي مما ينتفع به الميت ويدخل في حديث " صدقة جارية "


الإجابة :


نعم ينتفع بها الميت ولا يلزم أن يكون بمال الميت ولا يلزم أن يكون قد أوصى بذلك .



16- في نفس الحديث هل العلم الذي ينتفع به يقصر على العلم الشرعي فقط .ز أم أنه لو ترك أي كتبا نافعة في مجال لم آخر دنيوي مثلا لكن فيه فائدة ما فيه ضرر يدخل في الحديث ؟

الإجابة :

لا . يقصد به العلم الشرعي فقط .


17 - أحسن الله إليكم إذا ذهبت امرأة منتقبة الحج أو العمرة فما المفروض ان تغطي وجهها به لأن أي ركب الآن او طواف لا يخلو من مجاورة الرجال للنساء .. ما هو أفضل المعمول به ؟

الإجابة :

المرأة يلزمها في الإحرام كشف الوجه ولا تغطيه إلا إذا مر بها الرجل فالمرأة المحرمة تجتنب النقاب لأن النبي صلى الله عليه وسلم قال " لا تنتقب المحرمة " ولكن تغطي وجهها إذا مر بها رجال وإذ لم يكن هناك رجال تكشف وجهها.



18-- وفقكم الله هل يشعر الميت بمن يزوره هل ورد في ذلك شيئا ؟

الإجابة :

ما أعرف حديث أو نص شرعي من كتاب أو سنة يدل على ذلك ، لكن وردت آثار عن بعض التابعين في هذا الأمر ، وأوسع كتاب تكلم عن ذلك هو كتاب الروح لابن القيم وهو مفيد في هذا الجانب .


19- ما حكم زيارة النساء للقبور إن كانت منضبطة ؟

الإجابة :

سواء كانت منضبطة أو غير منضبطة عندنا نص شرعي عن النبي صلى الله عليه وسلم وهو قوله : " لعن الله زائرات القبور " فلنتوقف عند هذا النص ولا يتأتي ، فإن الشارع إذا نص على مسألة معينة فيجب الالتزام بها ولا يتعداها العبد .


20- هل هناك موضعا معينا لدعاء اللهم اغفر لي ولوالدي وللمسلمين والمسلمات سمعت من بعض الناس انه له وقت مخصوص بعد الآذان فهل هذا صحيح ؟

الإجابة :

لا أعرف أن بالنسبة لبعد الأذان يكون فيه دعاء محدد ، الوارد ما هو معلوم لدى الجميع " اللهم رب هذه الدعوة التامة ..." الدعاء المعروف ، ويدعو بعدها الإنسان بما شاء من الدعاء .
ولا شك أن دعاء " رب اغفر لي ....." من الأدعية الجامعة فيحرص عليه الإنسان ،
لكن هل هو له وقت مخصوص بعد الأذان ، لا أعرف ذلك .



روضة الفتاوى غير متواجد حالياً  

3 Lastest Threads by روضة الفتاوى
Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
فتح باب استقبال أسئلة الأخوات في أحكام الطهارة إعلانات إدارة ملتقى طالبات العلم آمال عبد الغني 2 2409 03-11-16 06:51 PM
ما هو الدور المطلوب من طالبات العلم في هذا الزمن؟ روضـة الفتاوى الشرعية العائدة 1 1928 19-11-12 01:15 AM

 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

(View-All Members who have read this thread in the last 30 days : 0
There are no names to display.
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
ملخص حلية طالب العلم للأستاذة عطاء الخير أسماء حموا الطاهر علي أرشيف الفصول السابقة 10 25-12-13 01:00 AM


الساعة الآن 09:52 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2017,Jelsoft Enterprises Ltd.
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
هذه المنتديات لا تتبع أي جماعة ولا حزب ولا تنظيم ولا جمعية ولا تمثل أحدا
هي لكل مسلم محب لدينه وأمته وهي على مذهب أهل السنة والجماعة ولن نقبل اي موضوع يثير الفتنة أو يخالف الشريعة
وكل رأي فيها يعبر عن وجهة نظر صاحبه فقط دون تحمل إدارة المنتدى أي مسؤلية تجاه مشاركات الأعضاء ،
غير أنَّا نسعى جاهدين إلى تصفية المنشور وجعله منضبطا بميزان الشرع المطهر .