عدد مرات النقر : 175
عدد  مرات الظهور : 344,225

العودة   ملتقى طالبات العلم > . ~ . الأقسام الدعوية والاجتماعية . ~ . > روضة الاستشارات > أرشيف الاستشارات

 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 22-02-11, 06:55 PM   #21
لآلئ الدعوة
جُهدٌ لا يُنسى
افتراضي


بسم الله الرحمن الرحيم

(14)

مستشيرة
معرف عام الاستخدام لقسم الاستشارية

تاريخ التسجيل: 04-12-2009
المشاركات: 35



هل اخطات في حقه؟؟
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لقد كتبت موضوع من قبل لا اعلم هل تم ادراجه ام لا لان النت فصل عندي ساحاول شرح المشكلة مرة اخري
لقد تزوجت منذ 6 سنوات ومعي طفلتين وقد حاولت مع زوجي مرارا ان يفصل حياتي معه عن علاقته بوالدته واخواته الذين جعلو من انفسهم وصايه عليه وعلي تصرفاته معي وعدم اتخاذه موقف اذاء تصرفاتهم معي سواء كلامهم او افعالهم واشعر انهم يقفوا امامي في موقف تحدي وانهم دائما سيكسبوه في صفهم حتي لو اخطاو
اولا تزوجت في شقة منفصله وبعد سفري معه فاجاني انه يريد توضيب شقو والدته والمكوث فيها وان هذا حلمه وثقت به ووافقته وفعلا تم نقل اثاثي بكامله لشقة والدته وعندما نزلت اول اجازة معه كانت كلها مشاكل ونكد اذ وجدت اثاثي مبهدل وكان مر عليه عشرات السنين ولم ياخذ اي موقف
وثانيا عندما اشتري سيارة لاخيه يعمل عليها دون رغبتي مع العلم هو اخوه الكبير واقل وصف عليه انه اتكالي بشهاده زوجي واخواته ومع العلم ايضا انه اقترض المال لشرائها وفعلا تلبية رغبة والدته اشتري السيارة التي كانت سبب مشاكل فيما بعد عندما حاول بيعها لان اخوه لا يعطيه منها شيئا
وللاسف كل ما يحدث هو اننا نتفق علي شئ لاجده يخرج ومع اول ضغط منهم يتراجع وينفذ ما يريدونه
توفي والدي ونزلت بمفردي لاجده لا يهتم ولا يراعي ظروفي ليطلب مني ان اعطي الاطفال لاهله حتي يمر فترة العزاء وذلك طبعا بناء علي توصية منهم ومع رفضي اجدهم يتركو العزاء دون ان يودعوني
وسافرت بعد وفاه والدي بثلاث ايام حتي لا اكلفه تذكرة اخري
اخيرا ورثت بعض المال وطلبت منه ان يكمل لي لاشتري شقة تكون بالقرب من والدتي واخواتي ووافق وفعلا باع قطعة ارض قد اشتراها لكنه غير رايه ورفض ان يساعدني حتي لا يعلم اخواته بانه اشتري لي شقة ولا يوجد عنده مشكله في اخذ ما معي من مال ليشتري باسمه هو طبعا رفضت وعرضت عليه ضمان لحقي ان يكتب نصفها لي وبعد معاناه وافق ولما علم اخوه اخبر والدته واخواته وطبعا حاولي ياثروا عليه ان لا يكتب شئ باسمي مع علمهم بما سادفعه وسمعت اخته تقول له هي مش مأمناك واخته اخبرته ان والدته تبكي وزعلانه منه محاولة منها ان يعدل عن رايه وبعد طبعا محاولات اقناع اشتري الشقة مناصفة بيني وبينه علي ان لا انقل اثاثي فيها ولا امكث فيها ارضاء لاهله وطبعا برروا موقفهم انهم خايفين يبعد عنهم مع العلم انه اساسا مسافر وبعيد بصراحة لم اشعر باي سعادة لشرائنا الشقة ولم اعد اثق في كلامه واشعر اني متزوجه به هو اخوته طلبت ان اقضي اجازة طويله مع امي لانها مريضة ومع اخواته وبعد ان اتفقت معه ان انزل اقضي فترة مع اخوتي في بلد ابويا في الارياف اجده الان يغير رايه بان اول فترة اقضيها مع اهله ؟؟؟؟
خلاص انا تعبت ومش طايقة امكث مع اخواته ووالدته لاني اشعر انهم يحاولو ان يضايقوني سواء بالكلام او بالافعال وطبعا هو يلتمس لهم الكثير من الاعذار لتصرفاتهم وتدخلهم غير المقبول
اشعر بان حياتي معه لن تستمر ولا اجد اي حل معه ليصبح مستقل عنهم
اتمني ان تفيدوني بالراي الصائب ؟؟؟؟؟؟؟؟؟

عائشة جمعة
نفع الله بك الأمة

تاريخ التسجيل: 09-12-2009
المشاركات: 46




وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

أختي الفاضلة إن مشكلتك تمثل مشكلة العديد من البيوت التي يكون الزوج فيها حائراً بين إرضاء أهله وبالأخص والديه ، وبين كسب ود زوجته والحفاظ على العلاقة الزوجية مستقرة آمنة .

إن تطرف الزوج لجانب أهله أو زوجته خلل كبير ، ولكن لكل طرف نوع من الاهتمام يجب ألا يؤثر على الطرف الآخر .

أهل الزوج يطلبون من ابنهم اهتماماً مادياً ومعنوياً ، والزوجة تريد الاستثار بالزوج أو تريد أن يدار البيت من داخله لا من خارجه ، الأهل يزدادون تمسكاً بالابن خوفاً من أن يبتعد عنهم ، والزوجة تزداد قلقاً على زوجها حين يصبح متحركاً بإرادة أهله وقراراته متأثرة بآرائهم .

حل تلك الأزمة مرهون بيد الزوج الذي عليه أن يشعر زوجته أن كل قرار يهم حياتهما وألادهما ينبع من داخل بيتهم بعد تشاور وتحاور

والزوج يمكنه أن يطمئن أهله أنه داعم لهم ومحب لهم وأنه لن يتخلى عنهم .

أما إذا كان الأمر يرتبط بمفاهيم اجتماعية متعارف عليها فعلى الزوجة أن ترضخ لذلك لئلا تسبب الإحراج لأهل الزوج .

ومن الخطأ من أهل الزوج أن يستخدموا أثاث بيت ابنهم ويستهلكونه بغيابهم .

هي علاقات يجب أن تكون قائمة على الاحترام ومراعاة مشاعر الآخرين والتزام كل طرف بحدوده

إن تنظيم مثل هذه العلاقات يكون بالاتفاق والوفاق لا بالتنازع والشقاق .

أختي الفاضلة لا شك أن زوجك يتحرى الصواب
ودليل ذلك أنه سجل نصف البيت باسمك
لأنك ساهمت بنصف ثمنه
على الرغم من محاولات أهله بثنيه عن ذلك ،
فما دام زوجك ينحاز إلى جانب الحق فأنت بخير ،
ولذا حاولي أن تساعديه بتحقيق ما يمكنك تحقيقه من أجل أن يكون أهله راضيين عنه .

ثم حاولي أن تتغاضي عن هفوات أمه وأخواته
وخاصة أنك بعيدة
عنهم قابلي الإساءة بالإحسان ، والجئي إلى الرحمن أن يصلح الأحوال .

وفقكم الله ويسر أموركم وألف بين قلوبكم على التقوى .

****************





توقيع لآلئ الدعوة
لآلئ الدعوة غير متواجد حالياً  
قديم 22-02-11, 06:57 PM   #22
لآلئ الدعوة
جُهدٌ لا يُنسى
افتراضي


بسم الله الرحمن الرحيم

(15)

مستشيرة
معرف عام الاستخدام لقسم الاستشارية

تاريخ التسجيل: 04-12-2009
المشاركات: 35



هل من مشورة؟
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
جزاكم الله خيرا على هذه الخدمة الرائعة وأسأل الله أن يفرج هموم المسلمين على أيديكم
الحمد لله على قضائه.. كيف تتعامل الزوجة مع زوجها إذا قدر الله عليه ألا تكون له ذرية؟.. هذا سؤالي بعد مرور أكثر من إثنا عشر عاما على زواجي من رجل طيب القلب.. إلا أن هذا الموضوع أثر في نفسه فأصبح ضعيف الشخصية لا يستطيع ان يمضي في قرار وهذا كان له أثر على حياتي بوجه عام حيث توقفت عند نقطة لا أستطيع تجاوزها.. فرغم أن الله قد من علينا بنعمة المال إلا أن زوجي حريص خائف فأصبحت أرى نفسي أتحمل الوحدة والعيش في بلد غريب بعيد عن أهلي لأبني لغيري وأصبحت أرى الغد مظلم قاتم وأصابتني الكآبة حيث أني أتمنى أن أفر من تلك الحياة ولكن والدياي شيخان وليس لي أحد بعد الله سواهما وقد قاربت على الأربعين وأشعر بوحدة مؤلمة.. وقد صارحت زوجي بكل ما أشعر به ولكنه يتجاهل كلامي وأحاسيسي وإني لأدعو الله ليل نهار أن يتوفاني ماكانت الوفاة خير لي.. فهل من مشورة تخرجني من أحزاني التي لا تفارقني وفقكم الله لكل خير؟

عائشة جمعة
نفع الله بك الأمة

تاريخ التسجيل: 09-12-2009
المشاركات: 46




وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ، وجزيت بالمثل وزيادة أختنا الكريمة

نسأل الله أن يفرج كربكما ، ويعينكما ويعطيكما من الذرية ما تقر به أعينكما .

أقدر أختي الكريمة مشاعرك ، وأسأل الله أن يفرج عنك كربتك ، وأتذكر نساء عرفتهنّ حالتهن كحالتك ، إحداهن أرضت عاطفة الأمومة بالعمل في رياض الأطفال ، وأخرى اتفقت مع زوجها أن يجربا الافتراق عن بعضهما مدة أشهر ليريا حقيقة مشاعرهما ثم عادا للعيش معاً على شوق ثم افترقا بشكل دائم وكل منهما تزوج ، وبعضهن ربين طفلاً مجهول الأبوين ، وبعضهن رزقهن الله الذرية بعد 15 سنة .

قد يرضى الزوجان بما قسم الله ويتأقلمان في حياتهما ويربطهما عاطفة حب شديدة تحول دون افتراقهما ، وقد تسوء العلاقة حتى يفترقا .

يجب أن تكون الحياة أسهل من عيش النكد والحزن والانسحاب ولذا أنصحك عزيزتي أن تتصارحي مع نفسك ومع زوجك وتبحثا عن طريقة تعيد لكما النفس الهادئة المتفاعلة مع الحياة وأنصحكما بالتخلص من الأعراض السلبية بسرعة لأن الاستسلام لها يزيدها ويمكنها ويجعلها صعبة العلاج فيما بعد .
***************


لآلئ الدعوة غير متواجد حالياً  
قديم 22-02-11, 06:59 PM   #23
لآلئ الدعوة
جُهدٌ لا يُنسى
افتراضي


بسم الله الرحمن الرحيم

(16)

ام عبد الستار
~مشارِكة~



تاريخ التسجيل: 21-01-2010
المشاركات: 73



أرجو المساعدة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
حياك الله حبيبتي
اني مقبلة على الزواج بعد شهرين من الان بشاب ملتزم ينحدر من عائلة ليس لها بالدين من صلة فقط يصلون ويصومون وراثة عن سلفهم ، وهذا هو سبب تخوفي مع العلم اني متمسكة بديني وسنة نبيي عليه ازكى الصلاة والسلام وأني في اول الطريق واريده عونا لي اضافة اني ساعيش مع اهله في بيت واحد واخاف الا أحضى بحبهم وتفاهمهم وأتعب من جراء هذا وانا في نيتي من هذا الزواج التقرب من الله في كل العبادات وتوطيد الروابط العائلية وخلق جو ديني بكل حذافره لتهييئ الطريق للابناء باذن الله
فارجو منك حبيبتي بعد الله ان تفيديني بارك الله فيك فإني في حيرة من أمري هل أمضي قدما ؟ أم أتراجع ؟ والله المستعان
في انتظار ردك لك مني كل التقدير والاحترام

عائشة جمعة
نفع الله بك الأمة

تاريخ التسجيل: 09-12-2009
المشاركات: 46




حيّاك الله وأهلاً بك
أتمنى لك حياة سعيدة رغيدة
من عوامل نجاح هذا الزواج أن خطيبك ترضين دينه وخلقه
وتخوفك من سكناك مع أهله حيث أنهم يصلون ويتعبدون كعادة
وأنت متمسكة بأحكام القرآن و بالسنة النبوية الشريفة ، ويهمك أن تكوني محبوبة
وأنا عندي تساؤل إن كان في البيت إخوة لزوجك يعيشون في البيت نفسه
فهذا أمر صعب على الملتزمة وخطير على غير الملتزمة
أما إن كان أهله عبارة عن أمه وأبيه وأخوات له
فهذا ممكن على أن توضع أطر للتعامل فيها احترام الخصوصيات
وتوزيع المهمات
ومراعاة الظروف والتقارب والتفاهم .
أختي الغالية
تفاهمي مع خطيبك عن الوضع القادم ، وارسما خطوط معيشتكما
بخيال واسع يشكل تصوراً للحياة المقبلة بحيثياتها ودقائقها
وتفكير واقعي بالتعرف على طباع من ستعيشين معهم ،
وبالتعرف على مدى انقياد زوجك لكل رأي أم استقلاليته باتخاذ القرارات بعد مشاورة كل الأطراف .
أما من ناحية الالتزام فسوف يستفيدون منك ومن سلوكك ومن أحاديثك
إن أحسنت التعامل معهم ، وإن ألف الله بين قلوبكم على التقوى .
وفقك الله وسدد رأيك ونور دربك

****************




لآلئ الدعوة غير متواجد حالياً  
قديم 22-02-11, 07:01 PM   #24
لآلئ الدعوة
جُهدٌ لا يُنسى
افتراضي


بسم الله الرحمن الرحيم

(17)

هموسه
~مستجدة~

تاريخ التسجيل: 16-04-2010
الدولة: الدمام
المشاركات: 5



اريد يدا تأخذ بيدي
[COLOR="Magenta"] كيف استطيع ان اطلب العلم وافيد غيري لأني اشعر بأني مقصره تجاه ديني خااااااااااصه لاني خجوله محبتكم هموسه

عائشة جمعة
نفع الله بك الأمة

تاريخ التسجيل: 09-12-2009
المشاركات: 46




أختي الغالية هموسة

أقرأ في كلماتك الموجزة رفعة النفس وصفاءها إذ تطلبين طريقة للتخلص من الخجل كي تتمكني من طلب العلم ونشره فهنيئاً لك هذه النفس الرفيعة وهذا المطلب الرابح .

ولنقف بعد عند ما يحول بينك وبين طلب العلم والدعوة إلى الله ألا وهو كما حددته ( الخجل )

كنت أتمنى لو ذكرت لي المرحلة العمرية التي تعيشينها ولكن لا بأس

أحب أن أبشرك أنك قطعت شوطاً لا بأس به حين عرفت ثمّ اعترفت بوجود حاجز الخجل ، وتسألين عن كيفية الخلاص منه

وهناك خطوات تالية بعد هذه المعرفة والاعتراف عليك باتباعها لتصبحي جريئة بالحق متحررة من إسار الخجل .

1_ تأملي نفسك واسبري أغوارها وسجلّي نقاط ضعفها وقوتها ثمّ قوي نواحي الضعف لتصبحي أكثر ثقة بقدراتك التي تجعلك قادرة على الشعور بالتوازي مع الآخرين

2_ تأملي حال الناس من حولك ستجدي أنّه لا يوجد كمال في شخصيات الناس ، وأنهم مثلك في الكمال والنقص وفي جوانب القوة والضعف ، وأنهم أنواع منهم الجديّ ومنهم الساخر ومنهم اللامبالي ومنهم الأناني ومنهم الحسود الحقود ومنهم سليم القلب المعافي ولكل نوع منهم تعامل يليق به .
3_ المهارات الاجتماعية مكتسبة تتحسن بالتدرب ، وقد يكون طفل في مدرسة وقف في إذاعة الصباح للقرآن تالياً أو لقصيدة منشداً ، أو لحوار مديراً ، فيكبر وهو متعود على مواجهة الناس بثقة ، وقد أعدّ العدة لمن يضحك منه أو ينتقص من عمله بما بث فيه أبواه أو معلمه من إعجاب وتقدير لذاته وعمله .

وفي بعض العائلات نجد أن الأسرة تعيش حياة اجتماعية جيّدة ومتوازنة يحضرها الصغير والكبير ، وكل يعرف حدوده وما يجب أن يفعله في تلك اللقاءات لئلا يسيء إلى غيره ومن ثمّ إلى نفسه .
ولكن هل من يحرم من مثل هذه المهارات في الصغر يستطيع أن يعوضها في سن الرشد أو سن الشباب ؟

وجواب ذلك : نعم ، ويكون ببذل جهد على صعيدين
الأول : القراءة لمعرفة الذات والآخر والاطلاع على مواقف وأقوال فيها حوارات قوية ونقاشات مفيدة

الثاني : التدريب ويكون تدريجياً ، وكل نجاح في موقف ما سيقود إلى تجرؤ على خوض موقف آخر أكبر منه ، وقد يتدرب المرء بالخيال حيث يتخيل ويمثل الموقف قبل وقوعه وأحياناً يكون للقلم والورقة دور حيث يمكن كتابة الأفكار التي يمكن أن يحكيها المرء مع أشخاص آخرين ، ويمكن أن نحضر جواباً لأسئلة مفترضة أو رداً على كل سؤال محرج أو موقف محرج .

وفقك الله أختي لتحقيق ما تتمنين من شرف طلب العلم والدعوة إلى الله فهما خير ما في هذه الدنيا ويستحقان أن يتعب الإنسان من أجلهما بتخطي الحواجز النفسية .

*****************




لآلئ الدعوة غير متواجد حالياً  
قديم 22-02-11, 07:03 PM   #25
لآلئ الدعوة
جُهدٌ لا يُنسى
افتراضي


بسم الله الرحمن الرحيم

(18)

مستشيرة
معرف عام الاستخدام لقسم الاستشارية

تاريخ التسجيل: 04-12-2009
المشاركات: 35



ماذا افعل مع ام زوجى
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

بارك الله فيك اختى الفاضلة

سؤالى هو كيف اتعامل مع ام زوجى وهى دائما تحاول التقليل منى ودائما معترضة على وعلى تدينى وعلى تربيتى لابنائى فلا يعجبها حالى مع ان الله يشهد انى اراعى الله فى تربيتى مع ابنائى فهى تريد ابنائى على الموضة كالجيل الحديث نسال الله عزوجل ان يحمى ابناءنا وابناء المسلمين وان يحفظهم

وعلى العكس من هذا فعلاقتها مع سلفتى "زوجة اخو زوجى " جيده جدا لانها نعم المثال الذى تريده بل الاغرب من هذا والله يشهد على كلامى انها تحاول ان تقرب ابنائى من سلفتى حتى يتعلموا نفس طباعها

ايضا ما يحزنى كثيرا هو عدم حبها الواضح لاهلى

ارجو ان اكون وضحت الامر واسال الله ان يغفر لها ولنا

لا اعلم ما الحل معها ارجو النصيحة فقد فوضت امرى الى الله وهو حسبى

عائشة جمعة
نفع الله بك الأمة

تاريخ التسجيل: 09-12-2009
المشاركات: 46




وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ، وبارك الله فيك وفي حرصك على تربية أبنائك على الطريقة التي ترضي الله ورسوله .

أختي الغالية
كل إنسان يرى أن طريقته في التربية هي المثلى إلا المؤمنين فهم يرون أن ما رسمه الشرع لنا هو الأحسن والأنجى والأولى أن يتبع .

وعلى ما يبدو فإن أم زوجك بعيدة عن منهاج الله بدليل اعتراضها على تدينك وإعجابها بطريقة ( سلفتك ) التي تشبه طريقتها في الحياة

وأنا أحب أن أذكرك ان حماتك لن تُعجب بما تعملين حتّى يهدي الله قلبها إلى الحق ، وتستبين الطريق القويم .

وقد تكونين سبباً في هدايتها بصبرك الجميل على فعالها وطريقتك المثلى في معاملتها وتغاضيك عن زللها وثقتك بما تقومين به من تربية أبنائك على بصيرة من كتاب ربك وسنة نبيك ، وثقي تماماً أنها ستقول لك فيما بعد أنك أنت على صواب عندما ترى فيما بعد ثمرة تربيتك قد أنتجت أفراداً صالحين موفقين .

أما اختلاط أولادك بكنتها الأخرى فلا تكثري منه ، ولا تحجبي أولادك عن أولاد عمهم ولكن ليكن اجتماعهم بهم على مرأى منك ولا تزرعي كراهية أبناء عمهم في قلوبهم ليبتعدوا عنهم بل أفهميهم أن سلوكهم هو الصحيح لأن الله يرضى عن ذلك ، واجعلي أبناءك هم المؤثرين على أولاد عمهم بأمرهم بالصلاة ونهيهم عما يغضب الله حتى يكونوا قياديين غير منقادين ، وناقشي أبناءك بعد عودتهم عمّا رأوا وسمعوا ، وبيني لهم بحوار هادئ الصح من الخطأ ، والأجر المترتب على من يأتمر بما أمر الله ، وينتهي عما نهى الله ، ومن المهم أن تنصحي ( سلفتك ) بطريقة غير مباشرة وبالمعاملة الحسنة لتعود إلى الطريق الصحيح .

تمنياتي لك بحياة يزينها الالتزام والثبات على مر الأيام ، وتكتنفها هداية الأنام .

*****************




لآلئ الدعوة غير متواجد حالياً  
قديم 22-02-11, 07:05 PM   #26
لآلئ الدعوة
جُهدٌ لا يُنسى
افتراضي


بسم الله الرحمن الرحيم

(19)

مستشيرة
معرف عام الاستخدام لقسم الاستشارية

تاريخ التسجيل: 04-12-2009
المشاركات: 35



هل ستنسى ابنتى ؟؟
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

جزاك الله خيرا اختى الغالية

لى سؤال احيانا يقع على ضغوط شديدة فاتعامل من ابنتى بعصبية زائدة وبطريقة لا ارادية تصل احيانا الى الضرب بطريقة مهينة واجد فى داخها الرعب الشديد واعلم ان العيب منى وليس منها فهى طفلى فى الثانية من عمرها وعلى حد علمى ان سنها هذا من سماته العناد حتى تشعر بالأستقلالية ولكن اسال الله لى الهداية

فاستعنت بالله وبدات اتعامل معها بهدوء الى حد ما وسؤالى هل هذا الاسلوب الذى كنت اتعامل به من قبل سيؤثر عليها ام ستنساه اذا ما داومت على التعامل معها بهدوء


وما هى افضل طريقة لعقابها اذا فعلت خطأ حيث انها لديها عناد شديد فى معظم تصرفاتها كما ان قولى لها انا غاضبة منها او لن اكلمها لا يؤثر معها

ارجو الافادة وبارك الله فيك

عائشة جمعة
نفع الله بك الأمة

تاريخ التسجيل: 09-12-2009
المشاركات: 46




وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته وجزيت بالمثل أختي الكريمة

أختي الفاضلة كم هو جميل ما فعلت حيث عدّلت من سلوكك في تعاملك مع ابنتك ، فانتقلت من العصبية في التعامل إلى الهدوء والحلم ، وخيراً فعلت إذ أنك ستحتفظين بصحة جيدة لا يتمتع بها عصبيو المزاج ، وستنعم ابنتك بحياة هانئة وعيش رغيد وتستعد لغد سعيد ، فالرفق خير كله ، ولا يكون في شيء إلا زانه .
وستبنين مع ابنتك علاقات وديّة تمرّ من خلالها أمور التربية بسهولة وعمق ، وتمتد هذه العلاقة الطيبة طول العمر .

أختي الكريمة حسبما ذكرت فإن ابنتك في الثانية من عمرها ، ولن تتذكر ما فعلت بها إن شاء الله ، وسوف ينسيها عطفك وحنانك القسوة التي عوملت بها دون أن تستحقها ، وتأكدي أن الحسنات يذهبن السيئات ، فلا تقلقي لما جرى .

ولعلنا في تربيتنا أحياناً لا نعامل الأطفال بالطريقة التي يستجيبون بها لما نريد .

وقد تسألين : ما الطريقة التي تستهوي الأطفال ويستجيبون فيها لما نريد ؟

إن التعلم عن طريق اللعب هو ما يستهوي الأطفال ، وكذلك الرسوم التي نرسمها لتوصيل معنى معين ، والقصص التربوية التي تحمل هدفاً من خلال حدث بسيط وكلمات بسيطة ، وكذلك بعض الأناشيد خفيفة الوزن بسيطة اللفظ يصل بواسطتها المعنى المراد .

إن التربية متعة إن وجد تفاهم بين المربي والمتربي ، ويكفي أن نعلم أن الله لا يعاقب من هم دون سن البلوغ والقلم مرفوع عنهم وإنما هم في فسحة من أمرهم كي يتعلموا ويجربوا فيخطئوا أو يصيبوا ، وتتاح أمامهم مراقبة القدوة فيتأثرون بما يرون ويسمعون ، وتصاغ لهم القيم بعبارات وجيزة سهلة الحفظ دون أن يتسلط عليهم أحد بالضرب أو التقريع فتسوء نفوسهم ، ويصعب تقويمها نتيجة العنف ، ونجني ثمارهذا نحن فيما بعد ، وتحدث إرباكاً للمرحلة القادمة ، فلا نحصّل استجابة منهم ، ولا تُسمع لنا كلمة .

تمنياتي لك بحياة طيبة وسعيدة مع عائلتك وحفظ الله ابنتك .
*********************




لآلئ الدعوة غير متواجد حالياً  
قديم 22-02-11, 07:07 PM   #27
لآلئ الدعوة
جُهدٌ لا يُنسى
افتراضي


بسم الله الرحمن الرحيم

(20)

مستشيرة
معرف عام الاستخدام لقسم الاستشارية

تاريخ التسجيل: 04-12-2009
المشاركات: 35



ذنبي يؤنبني
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
استاذتي العزيزة ..
ترددت في الكتابة كثيرا .. ولكن أدبك الجم وحسن تعاملك ارغمني واعطاني الشجاعة لأكتب ..
تمنيت لو أخفيت هذا الأمر بيني وبين نفسي ولا يعلم به إلا الله تعالى ..
ولكن النفس البشرية تحتاج إلى تبث له ما يكنه القلب من حرقة الألم ..
أستاذتي .. خجلة كيف أبدأ .. ودموعي تكاد تخنقني .. والهم أثقلي روحي ..
أستاذتي .. أحمد ربي أن رزقني الإلتزام والدعوة إلى الله تعالى .. استمع واحضر مجالس الذكر ..
ادعو إلى الله وأخاااااافه .. ولكن أمر لم أستطع التخلص منه النظر والرغبة في الجنس ..
أخشى الرجال .. وأغض بصري .. ولا أستمع إلى الغناء .. ولا أشاهد مسلسلات .. في حياتي ما فعلت هذه المعاصي .. إلا هذا الأمر العظيم ..
ابتعد عنه ولا أفكر فيه وفجأة أراني ابحث في النت عن صورة عن مقطع ..
أقسم لك لا أعلم كيف ؟!!!!!! أستشعر رقابة الله تعالى .. ولكن .. لا أنتبه لنفسي إلا بعد أن ثارت غرائزي ..
ياااااااه كم أشعر بالحزن على نفسي التي بين جنبي .. كم ظلمتها !!!!
ربماولست أعلق عليه مشكلتي يكون السبب في مرحلة المراهقة
رأيت عند قريب لي بعض المشاهد والصور وهو لا يعلم فأصبحت عالقة في الذهني ..
فصفة الفضول دفعتني لأكتشف أكثر وبعدها لم استطع ازالتها من ذاكرتي ..
أستاذتي .. أعذريني من جراءتئ ولكن هذا الموضوع
يخصني ويخص من على شاكلتي الذين عصفت بنا رياح القنوات والفتن ..
فيا غالية أغيثي روحي بطريقة أسير عليها .. هزئيني ألقي علي الكلام الشديد ..
ذكريني بعظمة الله تعالى .. خوفيني من النار ..
وهل سيعاقبني الله على ما أفعل ؟؟ فأنا أشعر بالخجل من الله تعالى ..
محبتك أختك في الله : راجية العفو من الله

عائشة جمعة
نفع الله بك الأمة

تاريخ التسجيل: 09-12-2009
المشاركات: 46




أختي الغالية
أحمد الله أن هداك ، وعلى درب الخير مشّاك ، فما أجمل أن تمضي سحابة العمر بين طاعة للرحمن ، وندم على كل غفلة وعصيان !
بماذا أخوّفك غاليتي وأنت تعلمين شؤم المعصية على العبد ؟
وبماذا أذكرك وأنت من أهل العلم والذكر ؟
ولكني أقول لك ما أجمل أن يكون حب الله أحب إلينا من كل شيء !
والحبيب _ كما هو معلوم _ يحرص على دوام الوصال بينه وبين حبيبه ، ولا يفعل ما يغضبه ، ويتحرى عمل كل ما يحبه .
محبة الله تدعوك إلى دوام مناجاته ، وقيام الليل وسيلة للتقرب منه ودعائه ، وزيارة المرضى لتحصيل القرب منه ونيل عطائه ( أما علمت أنك لو زرته لوجدتني عنده )
البر يقرب من الله ، والصدقة تطفئ غضبه ، والعمل الصالح يدعم الإيمان .
أبعد هذا نعمل ما يبعدنا عنه ؟ هل نضمن أن نعيش حتى نتوب من معصيتنا ؟
ألا نخاف أن تكون المعصية سبباً في ابتعادنا عنه ؟
وماذا يفيد النظر إلى الصور ؟ وهل يكرم الإنسان نفسه عندما يفعل ذلك ؟ نحن نتسابق مع الزمن لنكون ضمن من وصفهم الله ( قد أفلح من زكاها ) نعم نود أن نكون من المفلحين وأن نزكي أنفسنا ونجاهدها ، أبعد هذا تهون علينا أنفسنا وننساق وراء الشهوة لننظر إلى صور لا تحقق في واقعنا إلا وحشة في القلب وغضب الرب ولنسأل أنفسنا : ألهذا أعطانا الله نعمة البصر ؟ أهكذا تصان النعمة ؟ ما ذا لو فقد أحدنا بصره أيقول عندها ليتني صنت هذه النعمة ؟ .
خذي مثالاًَ من واقعنا لو أن سيدة نظفت بيتها فجاء من وسخه ثم عادت فنظفته وتعبت فجاء من وسخه بعد تعبها فكيف يكون شعورها ؟ ستقول لقد استهلك هذا مني تعباً ووقتاً ربما استثمرتهما بشيءآخر أهم مما أعمل .
إن الذي يدور في دائرة الذنب ولا يعرف الخروج منه يبتعد عن السعادة ولا يرى في نفسه إلا الضعف والخذلان وانعدام الهمة وضياع الساعات المهمة ، ويحرم نفسه أن يتقدم ، ويبقى يراوح في مكانه بينما الآخرون يتسابقون لنيل رضاه ومحبته .
إن هذه الدنيا مضمار سباق ، وبمجرد الوقوف يعني التراجع ، فما بالك بمن يتقدم خطوة ثم يرجع أخرى ... متى يصل ؟ .
تذكّري قول الله تعالى : أفمن يتقي بوجهه سوء العذاب يوم القيامة
وهل في الوجه أخطر من السمع والبصر والنطق إذا استخدمت استخداماً سيئاً ؟
جنبنا الله وإياك سوء المعاصي وشؤمها ، وجعل همنا في طلب رضاه وأذاقنا حلو مناجاته ، وغشانا برحمته إنه سميع مجيب .

*****************




لآلئ الدعوة غير متواجد حالياً  
قديم 22-02-11, 07:09 PM   #28
لآلئ الدعوة
جُهدٌ لا يُنسى
افتراضي


بسم الله الرحمن الرحيم

(21)

مستشيرة
معرف عام الاستخدام لقسم الاستشارية

تاريخ التسجيل: 04-12-2009
المشاركات: 35



مشكلة صديقتي؟؟
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

مشكلة صديقتي اختصار،، وانتظر إرشاداتكم .

متزوجو منذ حوالي 7سنوات ، لديها ولد وبنت دون المدرسة،زوجها يحبها لكن يزعل ويترك الطعام والمنزل على أتفه الأسباب ، عندما يتكلم معها مازحا ترد عليه مازحة كذلك ، لكنه يأخذ بخاطره ويعصب ويرفع صوته ( على شئ غير متوقع وتافه جدا جدا مثل لعبة طفل ، رنة هاتف، وجبة الغداء....) .
قلت لها حاولي تتفاديه وتجنبيه ، قالت : هذي حياتنا ولابد من أمزح معه وأضحك وأتكلم وأعلق لأني زوجته، لكن لا يتقبل أبدا ، وأخرها أمس على وجبة الغداء ، تقول رفع صوته وتكلم على أهلي ، وقال لا تجعليني أمد يدي عليكي ، وهذا شئ صعب
تقول الآن كرهته ، ولا أريده أن يقربني ، وسأعيش معه من أجل أولادي ،
ودايما إذا زعل أنا اللي أبدأ أراضيه وهو لا يبالي وأغلب الأيام على هذا الحال زعل.
ودائما تحس بالضيق وكرهت الحياة
فما هي إرشاداتكم

عائشة جمعة
نفع الله بك الأمة

تاريخ التسجيل: 09-12-2009
المشاركات: 46




وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
نتمنى لصديقتك _ أختنا الكريمة _ السداد والرشاد وطيب المعاش ، ونتمنى أن تتبصر في النعم التي أنعم الله عليها بها ، وتشكر ربها على تلك النعم لتدوم

ما شاء الله زوج وولد وبنت وسبع سنوات مع زوج لا عيب فيه إلا أنه إذا أغضبه أمر ترك المكان وغادره ألا يدل ذلك على أنه لا يريد أن يزعلها وهو غضبان ؟
زوج يغضب لأمر غير متوقع كلعبة طفل أو هاتف أو وجبة غذاء ...
إن لم يغضب الأزواج لمثل هذه الأمور الحياتية فمتى يغضبون ؟
نعم قد تكون مكالمة هاتف في وقت غير مناسب مثاراً لغضب الزوج خاصة لو طالت ، وقد تكون لعبة طفل مرمية تسبب إزعاجاً للرجل ، كما أن تأخر وجبة الغداء ، أو طبخها بطريقة معينة تكون مثار غضب الرجل

إن الطباع تختلف من شخص لآخر ، فبعضنا حليم ، وبعضنا نزق عصبي ، ومنا من عاش في أسرة تتخذ العصبية في حياتها سبيلاً ، وبعضنا تكتنف أسرته ألوان التفاهم وحسن التواصل كل هذا وارد ، لكن الشيء الذي يلفت النظر أن تزداد الشقة وعدم التفاهم بين الزوجين مع مر السنين لدرجة أن يهدد الزوج بالضرب بعد أن كان يغادر البيت عند الغضب ، وفي هذا دليل على أن التفاهم لم يحصل .

بعض الزوجات ليست مستعدة للتنازل عن أية عادة أو تصرف ، ولا ترى إلا عيوب الطرف الآخر، ولكن لو التزمت الحياد في الحكم على نفسها لوجدت أن الطرف الآخر معه الحق أحياناً .

وحتى يتم التقارب بين الزوجين مع مر الأيام لا بد من أحاديث وديّة في ساعة صفاء يتحدث فيها كل طرف عما يريده من الطرف الآخر وعما يزعجه منه .

أما كيفية تعديل السلوك غير المرغوب فيه عند الزوج كأن لا يغضب لأتفه سبب فلا بد أنه سيحتاج إلى وقت حتى يتم ، ويحتاج إلى حكمة في التعامل ، وتعزيز للسلوك السوي ، والتحدث عن الحلم والتحلم وأهميتهما للشخص ذاته ، وعن الأثر السييء الذي يخلفه الغضب ، وضرورة وجود قدوة أمامه تتصرف بحلم وتبتعد عن الغضب في المواقف الصعبة .

أما بالنسبة لرفضه المزاح مع أنه يمزح معها فهي أمام أمرين :
الأول أن تفهّمه أنها لا تحب أن يمزح معها ، والثاني أن تتحمل مزحه .
والحياة تمشي بلا مزاح ، كما يمكن إيجاد أجواء مرحة بلا مزاح .

وأخيرا فمعروف أن كثيراً من الرجال إن أخطأوا لا يعتذرون ، وإن اعتذروا فيكون اعتذارهم غير مباشر فلا تدقق على هذا الأمر .

تمنياتنا لك ولها بحياة طيبة يسودها الود والتفاهم .

****************




لآلئ الدعوة غير متواجد حالياً  
قديم 22-02-11, 07:17 PM   #29
لآلئ الدعوة
جُهدٌ لا يُنسى
افتراضي


بسم الله الرحمن الرحيم

(22)

شذى الريحان
معلمة بمعهد خديجة



تاريخ التسجيل: 26-04-2007
المشاركات: 706



بشرى دورة متجددة للقاعدة النورانية بحلة جديدة
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


قال رسول الله صلى الله عليه وسلم الماهر بالقرآن مع السفرة الكرام البررة . والذي يقرأ القرآن ويتتعتع فيه ، وهو عليه شاق ، له أجران . وفي رواية : والذي يقرأ وهو يشتد عليه له أجران

الراوي: عائشة المحدث: مسلم - المصدر: صحيح مسلم - الصفحة أو الرقم: 798

خلاصة حكم المحدث: صحيح

أخواتي في الله

أثبتت القاعدة النورانية دورها البارز وأثرها الواضح والملموس عند تطبيقها بصورة صحيحة في عدد من المدارس و الدول العربية، وذلك بما أحدثته من نقلة نوعية في مستوى التلاوة والقراءة لدى الطلبة، ومن هذا المنطلق يعلن معهد أم المؤمنين خديجة رضي الله عنها عن انطلاق دورة للقاعدة النورانية (تأليف فضيلة الشيخ نور محمد حقاني رحمه الله تعالى بتحقيق المهندس محمد فاروق الراعي حفظه الله ) وستكون يومي الأثنين والخميس الساعة التاسعة صباحا بتوقيت مكة المكرمة

فمن أرادت المشاركة في الدورة فلتعقب على هذا الموضوع مع العلم أنه سيتم قبول عدد محدد من الطالبات لا يتجاوز 20 طالبة والأولوية بأسبقية التسجيل.

ستتعاون مجموعة من المعلمات القديرات ممن اجتزن دورة القاعدة النورانية لتأهيل المعلمات بتفوق في إلقاء الدورة ..بارك الله فيهن ونفع بهن
وهن :
المعلمة الفاضلة أترجة
المعلمة الفاضلة إشراقة النور
المعلمة الفاضلة نسمة الرحمة
المعلمة الفاضلة حنين للجنان
المعلمة الفاضلة الشهيدة بإذن الله

ملاحظة : يفضل أن لا تنظم للدورة إلا من تجد في نفسها الالتزام بمتطلبات الدورة من حسن المراجعة واحترام المواعيد والحاجة لتصحيح تلاوتها
ويتم موعد الانطلاقة بإذن الله بعد اكتمال عدد الطالبات فتابعن الصفحة رعاكن الله

عائشة جمعة
نفع الله بك الأمة

تاريخ التسجيل: 09-12-2009
المشاركات: 46




جزاكن الله خيراًوبارك جهودكن
أتمنى أن أكون في هذه الدورة
يعتمد التحاقي بها على تحديد موعد بداية الدورة ونهايتها
لأنني أسعى للذهاب إلى العمرة نهاية هذا الشهر بإذن الله
***************










لآلئ الدعوة غير متواجد حالياً  
قديم 22-02-11, 07:18 PM   #30
لآلئ الدعوة
جُهدٌ لا يُنسى
افتراضي


بسم الله الرحمن الرحيم

(23)

مستشيرة
معرف عام الاستخدام لقسم الاستشارية

تاريخ التسجيل: 04-12-2009
المشاركات: 35



تغيرت حالتي بعد جلوسي في المنزل
السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
بارك الله فيكم و في جهودكم
باختصار انا كنت ادرس من السادسة صباحا الى التاسعة ليلا و ليس لي اوقات فراغ بين الدراسة و حلقة التحفيظ القران و طلب العلم لا اكاد استريح.
و انا احب تلك الحياة جدا , احب جدا ذلك الوقع السريع لحياتي.
و لكن كنت ادرس في جامعة مختلطة و يمكن ان لا اقول عنها مختلطة فهي كلها رجال و نسبة الفتياة قليلة جدا. فتركت تلك الجامعة و جلست بالبيت و لا يمكنني ان ادرس في اي جامعة اخرى لانه كلها مختلطة و وسائل النقل الله المستعان,
فاول الاول كنت سعيدة جدا اني تركت الدراسة على حبي لها و تفوقي بامتياز في سبيل الله و الحمد لله و لكن بعد ذلك اصبحت اشعر بملل شديد و تطور ذلك الشعور شيئا فشيئا حتى اصبحت كثيرة البكاء لاني اشعر باختناق.
شغلت وقتي بطلب العلم و لكن مع ذلك اشعر بالضجر لاني لا اخرج من المنزل الا مرة في 3 اشهر او اربع اشعر.حتى اني لم اعود صبورة مثل قبل عندما اقوم بعمل ما بل اصبحت امل بسرعة و اترك تلك الحلقة او الدرس الذي اشتركت فيه
بعد ذلك لم اعد ابكي و لكن اصبحت عصبية المزاج لحد كبير و افتعل المشاكل افتعالا و من كلمة واحدة اشعل نارا مع الجميع
و اصبحت حزينة بيني و بين نفسي و اخشى ان يتطور هذا الامر و اصبح مصدرا للكئابة .
انصحيني من فضلك ماذا افعل ؟؟؟؟
اشعر ان الفتاة في سني سعيدة و انا حزينة وحدي لا اخرج و لا احد يأتي الي
عدم خروجي من المنزل يعود لسبب لا يمكنني من اجله مغادرة المنزل .
جزاك الله خيرا

عائشة جمعة
نفع الله بك الأمة

تاريخ التسجيل: 09-12-2009
المشاركات: 46




وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أسأل الله أن يفرج عنك ما أهمك أختنا الحبيبة
في عرضك لمشكلتك تبدو لي عدة أشياء إيجابية منها : حسن تشخيصك لمعاناتك وتحسبك من تفاقمها ، كما يبدو مستواك الثقافي الراقي .

إن طلب العلم الشرعي فريضة وعبادة ، وعمارة الأرض أيضاً عبادة ، وطالما أنك متفوقة في دراستك فإنني أنصحك بالعودة لإكمالها لتستفيدي وتفيدي غيرك .

ولقد درستُ مع زميلاتي في جامعة مختلطة لكننا لم نخالط الرجال أبداً ومن يحترم نفسه يحترمه الآخرون ، ومن طبائع الرجال أنهم لا يتجرأون إلا إذا وجدوا تشجيعاً من الطرف الآخر بمعنى أنه كان بإمكانك متابعة تعلمك .

استعرضت في ذاكرتي أسباب خروج المسلم من ببيته فوجدتها كثيرة وتفوق الأوقات منها زيارة الأقارب والأخوات في الله والتواصل معهم ، ومنها زيارة المريض ، ومنها تعليم الناس وإرشادهم ، فلمَ انقطع اتصالك بالناس وأنت إنسانة عرفت درب الخير ، ويمكنك أن تفيدي غيرك وتحصلي كبير الأجر ؟

ما حصل معك من ضيق بسبب مكوثك في البيت مؤشر على أن في الأمر خطأ عليك تصحيحه

وأما السبب الذي ذكرته في رسالتك الخاصة ، فأنصحك أن تطلعي على آراء المذاهب الأخرى حول هذا الأمر .

وفقك الله وسدد خطاك ونجاك من كل سوء ، وثبتك على الحق واليقين إلى يوم الدين .
*************




لآلئ الدعوة غير متواجد حالياً  
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

(View-All Members who have read this thread in the last 30 days : 0
There are no names to display.
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
فضل طلب العلم !!! نبع الصفاء روضة آداب طلب العلم 0 15-06-07 09:44 PM


الساعة الآن 10:35 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2018,Jelsoft Enterprises Ltd.
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
هذه المنتديات لا تتبع أي جماعة ولا حزب ولا تنظيم ولا جمعية ولا تمثل أحدا
هي لكل مسلم محب لدينه وأمته وهي على مذهب أهل السنة والجماعة ولن نقبل اي موضوع يثير الفتنة أو يخالف الشريعة
وكل رأي فيها يعبر عن وجهة نظر صاحبه فقط دون تحمل إدارة المنتدى أي مسؤلية تجاه مشاركات الأعضاء ،
غير أنَّا نسعى جاهدين إلى تصفية المنشور وجعله منضبطا بميزان الشرع المطهر .