عدد مرات النقر : 157
عدد  مرات الظهور : 250,801

العودة   ملتقى طالبات العلم > . ~ . أقسام العلوم الشرعية . ~ . > روضـة الفتاوى الشرعية

 
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-07-07, 06:43 PM   #1
تائبة في الغربة
~مشارِكة~
w تحول من رجل الى امراة وتزوج ؟؟؟؟؟؟؟؟

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته


كثرت هذه الايام خاصة في الغرب ما يسمى عملية التحويل من رجل الى امراة وبالعكس

ولكن هذه القصة حدثت حديثا واحدثت تساؤل في اوساط المسلمين في بريطانيا



هناك رجل قد تحول بعملية الى انثى وهو كافر ولكنه بعد ان اصبح امراة تزوج من شاب مسلم او تزوجت من شاب مسلم فاسلمت علي يديه وهي الان ترتدي الحجاب الكامل

فما هو حكم النكاح ه

وهل هذا جائز

ارجو تفسير الامر لنا


جزاكم الله خيرا
تائبة في الغربة غير متواجد حالياً  

3 Lastest Threads by تائبة في الغربة
Thread Forum Last Poster Replies Views Last Post
تحول من رجل الى امراة وتزوج ؟؟؟؟؟؟؟؟ روضـة الفتاوى الشرعية عبد السلام بن إبراهيم الحصين 1 4594 10-07-07 06:43 PM

قديم 18-07-07, 05:43 PM   #2
عبد السلام بن إبراهيم الحصين
المشرف العام
 
تاريخ التسجيل: 08-02-2007
المشاركات: 867
عبد السلام بن إبراهيم الحصين is on a distinguished road
عبد السلام بن إبراهيم الحصين
لا توجد حالة
افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته، وبعد:

فإن تحول الرجل إلى امرأة أو العكس إنما يكون بناء على عناصر موجودة مسبقا تكون مشتركة بين الجنسين، لكن يغلب عليه جنس دون آخر في فترة ما، ثم يغلب عليه الجنس الآخر بعد ذلك بعملية أو غيرها.
وهذا ما يسمى بالخنثى، فيكون فيه هرمونات أنثوية وذكورية، ويوجد فيه أعضاء تناسلية مشتركة، وقد تكون هذه الهرمونات كامنة ثم تظهر في فترة معينة.

وكلام أهل الطب والشرع في ذلك معلوم، ولا يتصور تحويل بدون وجود هرمونات تمكن من وجود التحويل الصحيح.

والحكم لما غلب من هذه الهرمونات، فإذا غلب عليه هرمونات الذكورة، وكان ذكره ينتصب ويخرج منه البول والمني فهو ذكر، وإن كانت هرمونات الأنوثة أغلب، ولم يكن لذكره الموجود عمل، وخرج البول من الفرج وكان فيه خصائص الأنثى فهو أنثى، وفي الغالب يظر هذا عند البلوغ، أو بعده بيسير.
والعملة الجراحية ليست للتحويل، وإنما لإظهار هرمونات الأنوثة، وإلغاء ما عداها مما يتعلق بالذكر.

فإن كان ما في السؤال من هذا الجنس فلا حرج فيه، والزواج صحيح.

وأما إن كان التحويل من ذكر صرف إلى أنثى بدون وجود شيء مما سبق فلا أعلم إمكانية ذلك، إلا أن يكون من الشواذ، الذين يحاولون زيادة هرمونات الأنوثة بإبر يأخذونها، لكن لا يمكن لهؤلاء أن يحولوا الذكر إلى فرج، ولا أن يخلقوا رحمًا في أجوافهم.

هذا ما ظهر لي في هذا، والعلم عند الله جل وعلا.
عبد السلام بن إبراهيم الحصين غير متواجد حالياً  
 

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

(View-All Members who have read this thread in the last 30 days : 0
There are no names to display.
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
* رجال حول الرسول صلى الله عليه وسلم * حفصة روضة سير الأعلام 20 31-10-07 10:12 PM
قصة ريم الحزينة المزدانة بدينها خواطر دعوية 5 15-02-07 01:19 AM


الساعة الآن 05:59 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.8
Copyright ©2000 - 2018,Jelsoft Enterprises Ltd.
هذا الموقع يستخدم منتجات Weblanca.com
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
هذه المنتديات لا تتبع أي جماعة ولا حزب ولا تنظيم ولا جمعية ولا تمثل أحدا
هي لكل مسلم محب لدينه وأمته وهي على مذهب أهل السنة والجماعة ولن نقبل اي موضوع يثير الفتنة أو يخالف الشريعة
وكل رأي فيها يعبر عن وجهة نظر صاحبه فقط دون تحمل إدارة المنتدى أي مسؤلية تجاه مشاركات الأعضاء ،
غير أنَّا نسعى جاهدين إلى تصفية المنشور وجعله منضبطا بميزان الشرع المطهر .