عدد مرات النقر : 137
عدد  مرات الظهور : 107,868 
عدد مرات النقر : 217
عدد  مرات الظهور : 106,836

العودة   ملتقى طالبات العلم > . ~ . أقسام العلوم الشرعية . ~ . > روضة اللغة العربية وعلومها

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 24-02-12, 01:11 PM   #1
ام حاتم الاثرية
|تواصي بالحق والصبر|
مسؤولة الأقسـام العامة
افتراضي سلسلة "" الأخطاء الإملائية ""

الأخطاء الإملائية
(الحلقة الأولى)

وهى كثيرة منتشرة فى الصحف والكتب والمنتديات والرسائل وغيرها ، ومن تلك الأخطاء :

(سمعتُ خبراً – رأيتُ شيخاً - وقرأتُ جزءاً)

يجعلون التنوين المفتوح على الألف وهذا خطأ ،
والصواب أن يكون التنوين المفتوح على الحرف الذى قبل الألف هكذا :
(خبرًا - شيخًا - جزءًا)

لأن هذه الألف ليست جزءًا من بنية الكلمة ، وليست الحرف الأخير فيها ، ومن ثَمّ لا تظهر عليها علامات مطلقًا ،
وترى التنوين بالضم والكسر هكذا :
(جاء محمدٌ - سلمتُ على محمدٍ)

ومثلها التنوين بالفتح يُوضع على الحرف وإنما الألف للدلالة على النصب فقط
-------------------
من السابعة الى العاشرة مساءًا

هكذا يُكتب فى مثل ميعاد فتح العيادات الطبيّة أو المحال التِّجارية ، ونحوه

والصواب مساءً دون الألف
لأن الكلمات التى تنتهي بهمزة قبلها ألف لا تُزاد بعدها ألف ،
وفى حالة النصب مثل سمعتُ رجاءً - رأيتُ فناءً - سماءً - رداءً

أما فى مثل ( جزء - قُرء – شيء)

فتُوضع الألف فى حالة النصب هكذا :
جزءًا- قرءًا- شيئًا فليس قبل الهمزة ألف.

* وكذلك تُحذف ألف التنوين من الاسم المنتهي بهمزة مرسومة ألفًا مثل :
زُرْتُ سبأً - وعلمتُ نبأً - واتخذتُ الحق مبدأً

* وتحذف أيضا من الأسماء المقصورة مثل اشتريت (عصًا - أكرمت فتىً)
------------------------------------
- عدم وضع نقطتين فوق التاء المربوطة وكتابتها هاء هكذا (المربوطه – الكتابه)
------------------------------------
- نقط هاء الضمير والهاء الاصلية للكلمة مثل (لة - هذة – اللة) والصواب بدون نقط الهاء.
------------------------------------
- عدم كتابة الهمزة فوق همزة القطع كأن يكتب : "اكل – اكرم" والصواب (أكل – أكرم)
-----------------------------------
- همز ألف الوصل بكتابة الهمزة فوق ألفها أو تحتها مثل : إجلس وأشرب يا محمد ثم إذهب

والصواب اجلس واشرب يا محمد ثم اذهب
-------------------------------------
إذا سمى ما فيه همزة وصل تحولت إلى همزة قطع وعلى هذا لو سمى بكلمة (انتصار) وأصبحت علمًا على شخص فإنها تُكتب هكذا (إنتصار) ومن هذا (يوم الإثنين) لأنه علم على اليوم المعروف ، وكذلك (أل) عندما نُخبر عنها أو نتكلم عنها ، لأنها أصبحت علمًا على أداة التعرف ، ومن هذا أيضا (أل) فى الجملة المحكية المسمى بها قولنا (يا ألله)
------------------

- كتابة ما بعد كلمة (الموافق) مرفوعة والصواب مجيئها منصوبة
الموافق اثنين وعشرين من شهر شوال
أو الموافق الثالثَ والعشرين ...

لكنه يكتب خطأ .... ( الموافق اثنان وعشرون )
-------------------------------
اشتهر خطأ كتابة كلمة "شيء" بهمزة فوق الياء هكذا "شئ" والصواب وضعها على السطر مفردة هكذا "شيء"
------------------------------
- من الأخطاء الإملائية الشائعة وضع ألف بعد جمع المذكر السالم عند إضافته مرفوعًا مثل : "مسلموا البُسنة والهرسك" والصواب حذف الألف بعد واو الرفع هكذا
"مسلمو البسنة والهرسك"
------------------
ومن الخطأ كتابة الفعل المعتل الآخر بالواو بوضع ألف بعد الواو هكذا :
"أرجوا — نرجوا - ترجوا - يرجوا"
والصواب "أرجو – نرجو – ترجو – يرجو"
-----------------
- كذلك من الخطأ : (أولوا - ذووا) بمعنى أصحاب بألف في النهاية ، والصواب : (أولو - ذوو)

من موقع الألوكة





توقيع ام حاتم الاثرية

اللهم ارزقني عمرة وحجة متتابعتين ، اللهم لا تحرمني فضلك ، وارزقني من حيث لا أحتسب ..


ام حاتم الاثرية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 24-02-12, 01:17 PM   #2
ام حاتم الاثرية
|تواصي بالحق والصبر|
مسؤولة الأقسـام العامة
افتراضي الحلقة الثانية

الأخطاء الإملائية "2"
(الحلقة الثانية)
استخرج عشرين خطأ (على الأقل) من القطعة (المُتَكَلَّفَة) الآتية (حاول أن تستخرج الأخطاء قبل أن تنظر للحل لتتدرّب على تصحيح النصوص) :
{يَتَثَنَّى لأزْهَاِنَنا مُرَاعَاتُ تَطَوُّرِ مُلْتَقَِيْنَا هاذا حيث لا تَخْطَلَتُ وتَطَصَادَمُ المناهِجُ ، لاكن المَسْئَلَةُ مُسْتَفاضَةٌ لكل سَاعِي للاصلاحِ ، وذَوُوا النظرِ الصَاقِبِ الأكِفَّاءِ قَامُوُا بِتَجْرُبَةٍ في التَصْوِيْبَاتِ اللَّغَوِيَّه والنَحَوِيَّه في هاذه المُألَّفَاتِ ، فذالك لا غِنَاءَ لنا عنه لأزَالَةِ الفِهْمِ الخَاطِيءِ}

الخطأ : يتثنى // الصواب : يتسنى
الخطأ : لأزهاننا // الصواب : لأذهاننا
الخطأ : مراعات // الصواب : مراعاة
الخطأ : ملتقينا // الصواب : ملتقانا
الخطأ : هاذا // الصواب : هذا
الخطأ : تخطلت // الصواب : تختلط
الخطأ : تطصادم // الصواب : تتصادم
الخطأ : لاكن // الصواب : لكن
الخطأ : المسئلة // الصواب : المسألة
الخطأ : مستفاضة // الصواب : مستفيضة أو مستفاض فيها
الخطأ : ساعي // الصواب : ساعٍ
الخطأ : للاصلاح // الصواب : للإصلاح
الخطأ : ذووا // الصواب : ذوو
الخطأ : الصاقب // الصواب : الثاقب
الخطأ : الأكِفّاء (بكسر الكاف وتشديد الفاء) جمع كفيف // الصواب: الأكْفَاء (بسكون الكاف وفتح الفاء) جمع كفء
الخطأ : قاموُا // الصواب : قاموْا (بسكون الواو)
الخطأ : تجرُبة (بضم الراء من الجرب) // الصواب : تجرِبة (بكسر الراء من التجريب)
الخطأ : اللَّغويه (بفتح اللام) (آخرها هاء) // الصواب : اللُّغوية (بضم اللام) (آخرها تاء مربوطة)
الخطأ : النحَويه (بفتح الحاء) (آخرها هاء) // الصواب : النحْوية (بتسكين الحاء) (آخرها تاء مربوطة)
الخطأ : هاذه // الصواب : هذه
الخطأ : المألفات // الصواب : المؤلفات
الخطأ : فذالك // الصواب : فذلك
الخطأ : غِناء (بكسر الغين) // الصواب : غَناء (بفتح الغين)
الخطأ : لأزالة // الصواب : لإزالة
الخطأ : الفِهم (بكسر الفاء) // الصواب : الفَهم (بفتح الفاء)
الخطأ : الخاطيء // الصواب : الخاطئ


ام حاتم الاثرية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 24-02-12, 01:24 PM   #3
ام حاتم الاثرية
|تواصي بالحق والصبر|
مسؤولة الأقسـام العامة
افتراضي الحلقة الثالثة

الأخطاء الإملائية (3)
الحلقة الثالثة

هنا الأخطاء (أخبرتُكي أن مدرستُكي قبلتْ موضوعكي ، لأنكي كتبتي وتحدثتي عن مدينتكي بأسلوبكي الجيد وفيكي نباهة)
كتابة ( كاف المخاطبة )
منكَ / منكِ - - عنكَ / عنكِ -- إليكَ / إليكِ - - أجركَ / أجركِ - - دينكَ/ دينكِ .. الخ
فلا نضيف حرف الياء عند مخاطبة المؤنث
وهو كتابة ( تاء الفاعل ) في مثل : ( قلتُ / قلتَ / قلتِ)
أنتَ خرجتَ / أنتِ خرجتِ-- جئتَ / جئتِ - كتبتَ / كتبتِ -- فهمتَ / فهمتِ -
أصبتَ / أصبتِ - صليتَ / صليتِ - وصفتَ / وصفتِ - أردتَ / أردتِ ..الخ
ويكتبها البعض خطأ على الصورة التالية :
أصبتي _ خرجتي _ كتبتي _ فهمتي _ أردتي ...الخ ...
والصواب أن تكتب بتاء فقط تحتها كسرة ..

ما تلحق به ياء المخاطبة:

1- ياء المخاطبة تلحق بفعل الأمر :
مثل: كُلِي - اشربي
2- ياء المخاطبة تلحق بالفعل المضارع :
والفعل عندئذٍ من الأفعال الخمسة ، يُرفع بثبوت النون ويُنصب ويُجزم بحذفها
مثل : تشربين – لن تشربي – لم تشربي .
فيما عدا هذين الموضعين ، يجب رسم الكسرة ، فلا تلحق ياء المخاطبة : بالفعل الماضي ولا الأسماء ولا الحروف ولا الضمائر
مثل :
(اجتهدتِ) فعل ماض + تاء المخاطبة
(فيكِ) حرف جر + كاف المخاطبة
(كتابكِ) اسم + كاف المخاطبة
(خلفكِ) ظرف + كاف المخاطبة
(نَصَرَكِ الله ُ) فعل ماض + كاف المخاطبة
(ينصرُكِ اللهُ) فعل مضارع + كاف المخاطبة
الصواب في القطعة الأولى : أخبرتُك ، مدرستك ، موضوعك ، لأنك ، كتبت ، تحدثت ، مدينتك ، بأسلوبك ، فيك.
ام حاتم الاثرية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 24-02-12, 01:47 PM   #4
ام حاتم الاثرية
|تواصي بالحق والصبر|
مسؤولة الأقسـام العامة
افتراضي الحلقة الرابعة

الأخطاء الإملائية (4)
الحلقة الرابعة
نجد في المواقع والمنتديات مثل هذا : إضغط الرابط – إحفظ البيانات – أنقر هنا – إشترك في مجموعة – أقـتباس – يسعدنا إنضمامك إلينا .
الهمزة أول الكلمة إما همزة وصل أو همزة قطع ، وتُرسم ألفًا في الحالتين.
همزة القطع : همزة تظهر على الألف كتابة ونطقًـا ، وترسم على شكل رأس " عـ " صغيرة فوق الألف هكذا " أ " كما في : أَكْتُبُ وأُمسي ، وأسفلها عند الكسر كما في : إِيمان
دون رسمها في همزة الوصل ، كما في : اِعْمَلْ ، اُكتب ، القلم.

همزة الوصل:

تُنْطَق في حالة الوقف ولا تنطق في حالة الوصل.
تُرسم همزة الوصل وهمزة القطع على الألف في أول الكلمة ، وكلتاهما متحركتان بالحركات الثلاث : الفتحة والضمة ترسمان فوق الألف ، والكسرة ترسم تحت الألف .
همزة الوصل : همزة ينطق بها في أول الكلمة دون أن تُرسم على الألف ، وتسقط كتابة ولفظًا إذا جاءت في وسط الكلام كأن يسبقها حرف من الحروف .
مثل : فاستعمل ، واعتصم ، واستفاد .
والغرض من الهمزة أن يتوصل بها إلى النطق بالساكن في بداية
الكلمة ، والبعض يرسم أعلاها شكل رأس " صـ " صغيرة.
مواضع همزة الوصل :
( ال ) بجميع أنواعها ، كما في : الرجل ، الساعة ، العلم ، المعرفة ، الذي.
في الأسماء العشَرة: اسم ، است ، ابن ، ابنة ، ابنُم ، امرؤ ، امرأة ؛ فهذه سبعة ، ويدخل فيها مثنى هذه الأسماء السبعة و اثنان ، واثنتان ، وايمُنُ الله ِ -وكذلك لغاتها ، نحو (ايمن الله) بفتح الميم ، و(ايم الله)
في الأفعال:
- في أمر الفعل الثلاثي، كما في: اقر ، اكتب ، اجلس ، انظر.
- في أمر الفعلين الخماسي والسداسي وماضيهما ومصدرهما ، كما في: الخماسي : اجتمعْ ، اجتمعَ ، اجتماع ؛ السداسي : استخرجْ ، استخرجَ ، استخراج.

همزة القطع: تُنطق في حالتي الوصل والوقف.
مواضعها: ما عدا السابق ذكره في مواضع همزة الوصل ،فإنه يبدأ بهمزة القطع.
الخلاصة : همزة الوصل تكون في :
- أول الأسماء العشرة.
- أمر الثلاثي نحو اكتب واجلس وافتح واحذر .
- ماضي الخماسي وأمره ومصدره مثل احترم َ - احترم - احترام
- ماضي السداسي وأمره ومصدره نحو استغفر َ - استغفِر ْ - استغفار
- همزة ال
همزة القطع تكون في أول الأسماء ما عدا الأسماء العشرة
- أول الحروف ماعدا (ال)
- ماضي الثلاثي ومصدره نحو : أخذَ َ - أخْْذ

- ماضي الرباعى وأمره ومصدره نحو : أكرم - أكرم ْ - إكرام
انتبه : الأعلام جميعها همزتها همزة قطع.
مثلاً كلمة ابتسام إذا أُريد بها أن تكون اسم فتاة فهي همزة قطع ،أما إذا أُريد بها مصدر فهي همزة وصل.
مثال : إبتسام تحب الخير. (همزة قطع)
-الابتسامة الصادرة من القلب هي ما تنفرد به الكائنات البشرية عن غيرها من الكائنات. (همزة وصل)

وقد جمعت هذا من أماكن شتى لتتعدد الأمثلة ، وهذه الكلمات الآتية وكأنها معجم لألف الوصل : ائتلاف ائتمان ابتدائي ابتسامة ابتكار ابتداع ابتذال ابتزاز ابتعاد
وكذلك عند إضافة الألف واللام : الائتلاف الائتمان الابتدائي الابتسامة الابتكار الابتداع الابتذال الابتزاز الابتعاد

الابتغاء الابتلاء الابتلاع الابتهاج الابتهال الاتحاد الاتفاق الاتصال الاتباع الاتجاه الاتخاذ الاتساع الاتساق الاتسام الاتشاح الاتصاف الاتضاح الاتعاظ الاتقاء الاتكاء الاتكال الاتهام الاثنان الاثنين الاجتهاد الاجتماع الاجتناب الاجتياح الاجتذاب الاحتباس الاحتراف الاحترام الاحتفال الاحتكار الاحتلال الاحتلام الاحتياط الاحتساء الاحتشاد الاحتشام الاحتضار الاحتضان الاحتطاب الاحتفاء الاحتفاظ الاحتقار الاحتكاك الاحتكام الاحتماء الاحتمال الاحمرار الاحتباس الاحتجاب الاحتدام الاحتراز الاحتراس الاحتراق الاختلال الاختباءالاختتام الاختراق الاختزان الاختصار الاختطاف الاختزال الاختراع الاختفاء الاختلال الاختلاج الاختلاف الاختصاص الاختلاس الاختلاط الاختلاق الاختناق الاخضرار الاختيار الاختبار الادخار الادعاء الارتجال الارتباط الارتباك الارتجاج الارتجاف الارتحال الارتخاء الارتداء الارتسام الارتشاء الارتشاف الارتضاء الارتطامالارتعاش الارتفاع الارتعاد الارتقاء الارتقاب الارتكاب الارتكاز الارتماء الارتهان الارتواء الارتياب الارتياح الارتداد الازدياد الازدحام الازدراء الازدواج الازرقاق الازدهار الاستراحة الاسترجاع الاسترحام الاسترخاص الاستردادالاسترسال الاسترشاد الاسترضاء الاسترعاء الاستدارة الاستدانة الاستدراج الاستدر ك الاستحياء الاستجوابالاستئناف الاستهلال الاستباحة الاستبشار الاستبشاع الاستبصار الاستبطاء الاستبعاد الاستباق الاستبقاء الاستتباب الاستتار الاستشارة الاستثقال الاستثمار الاستثناء الاستجابة الاستجداد الاستجداء الاستجمام الاستئجار الاستحكام الاستحلال الاستجماع الاستدعاء الاستياء الاستحلاف الاستئمان الاستئثار الاستحمام الاستحضار الاستئناف الاستحقاق الاستئصال الاستجارة الاستئذان الاستحواذ الاستباحة الاستئصال الاستحياء الاستجواب الاستخبار الاستحياء الاستبد د الاستخدام الاستحالة الاستهبال الاستخراج الاستحداث الاستبدال الاستخفاف الاستحسان الاستبسال الاستخلاص الاستدقاق الاستراتيجي الاسترقاق الاستسقاء الاستسلام الاستسهال الاستشارة الاستشفاف الاستشفاء الاستشهاد الاستصحاب الاستصراخ الاستصعاب الاستصغارالاستصلاح الاستصراخ الاستصعاب الاستصغار الاستصلاح الاستضاءة الاستضافة الاستضحاك الاستضعاف الاستطابة الاستطاعة الاستطالة الاستطراد الاستطراف الاستطلاع الاستطياب الاستظراف الاستظهار الاستعادة الاستعاذة الاستعارة الاستعاضة الاستعانة الاستعباد الاستعجال الاستعداد الاستعذاب الاستعارة الاستعراض الاستعراب الاستعصاء الاستعطاف الاستعظام الاستعفاءالاستعلام الاستعمار الاستعمال الاستغاثة الاستغراب الاستغراق الاستغفار الاستغلال الاستغناءالاستواء الاستغواء الاستفادة الاستفاقة الاستفتاء الاستفحال الاستفراد الاستفراغ الاستفزاز الاستفسار الاستفهام الاستقالة الاستقامة الاستقبال الاستقتال الاستقدام الاستقرار الاستقصاء الاستقلال الاستكانة الاستكبار الاستكتاب الاستكثار الاستكشاف الاستكمالالاستلال الاستلزام الاستلطاف الاستلاف الاستلقاء الاستمالة الاستمتاع الاستمداد الاستمرار الاستمراء الاستمساك الاستماع الاستمهال الاستنان الاستنارة الاستنباط الاستنتاج الاستنجاد الاستناد الاستنزاف الاستنساخ الاستنشاق الاستنطاق الاستنفار الاستنفاد الاستنقاص الاستنكار الاستهانة الاستهتار الاستهجان الاستهداف الاستهزاء الاستهلال الاستهلاك الاستهواء الاستواء الاستجابة الاستياء الاستيداع الاستيراد الاستيقاظ الاستيقان الاسمرار الاشتياط الاشتياق الاشتباك الاشتباه الاشتداد الاشتراء الاشتراك الاشتراط الاشتراع الاشتطاط الاشتعال الاشتغال الاشتقاق الاشتكاء الاشتهاء الاشتهار الاشرئباب الاشمئزاز الاصطياد الاصطياف الاصطبار الاصطباغ الاصطخاب الاصطحاب الاصطدام الاصطفاف الاصطكاك الاصطلاء الاصطلاحالاصطناع الاضطرار الاضطجاع الاضطراب الاضطرام الاضطلاع الاضطهاد الاضمحلال الاطراد الاطلاع الاطمئنان الاعتياد الاعتباطي الاستياء الاعتبار الاعتداد الاعتداء الاعتدال الاعتذار الاعتراء الاعتراف الاعتراض الاعتراك الاعتزال الاعتزام الاعتصار الاعتصام الاعتقال الاعتقاد الاعتكارالاعتكافالاعتلال الاعتزال الاعتلاء الاعتماد الاعتمار الاعتناء الاعتناق الاعوجاج الاعوزاز الاغبرار الاغتياب الاغتياظ الاغترار الاغتراب الاغتراف الاغتسال الاغتصاب الاغتفار الاغتنام الاغتناء الاغتنام الاغريراق الافتتاح الافتنان الافتخار الافتداء الافترار الافتراء الافتراس الافتراش الافتراض الافتراق الافتضاح الافتعال الافتقاد الافتقار الافتكار الاقتباس الاقتياد الاقتتال الاقتحام الاقتداء الاقتراع الاقتراب الاقتراح الاقتراض الاقتراف الاقتران الاقتسام الاقتصاص الاقتصاد الاقشعرارالاقتصار الاقتضاب الاقتطاع الاقتطاف الاقتفاء الاقتلاع الاقتناء الاقتناص الاقتناع الاكتئاب الاكتتاب الاكتحال الاكتراء الاكتراث الاكتساءالاكتساب الاكتساح الاكتشاف الاكتظاظ الاكتفاء الاكتمال الاكتناز الاكتواء الالتئام الالتباس الالتجاء الالتحاء الالتحاف الالتحاق الالتحام الالتزاق الالتزام الالتصاق الالتفاف الاكتفاء الاكفهرار الامتلاك الامتناع الامتهان الامتياز الامتثال الامتحان الامتحاق الامتداد الامتداح الامتزاج الامتصاص الامتطاء
ام حاتم الاثرية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 24-02-12, 01:59 PM   #5
ام حاتم الاثرية
|تواصي بالحق والصبر|
مسؤولة الأقسـام العامة
افتراضي (الحلقة الخامسة)

الأخطاء الإملائية (5)
(الحلقة الخامسة)

ألف ابن وابنة :
- تُحذف ألف (ابن) في الكتابة إذا وقعت صفة مفردة بين عَـلَمين مذكرين ، والثاني منهما أبًا للأول ومتصلا به من غير فاصل بينهما.
والمراد بالعلم : الاسم ، مثل : محمد بن إسحق ، والكنيـة المشتهرة مثل : معاوية بن أبي سفيان ، واللقب المشتهر مثل : هاشم بن زين العابدين.
- إذا لم تكن ابن صفـة ، كأن كانت خبرًا ، ثبتت الألف ونوّن الاسم الواقع قبلها مثل: إن زهيرًا ابنُ خالد .
- ( ابنة ) تعامل معاملة ( ابن ) بالشروط السابقة نفسها ؛ تقول: هذه هند بْنة طارق
ويجـوز لك أن تحذف ألفها فتكتبها بالتاء الطويلة المفتوحة ، مثل : هند بنت طارق.
- إذا وقعت (ابن) في أول السطر ثبتت ألفها ولو كانت بين علميـن ؛ مثل : علي
ابن الحسـين . وكذلك إن وقعت وحدهـا في آخره ؛ مثل : هـذا هو علي ابن الحسـين .
(ويُنْتبه إلى تسكين الباء عند النطق سواء أوُجدت الألف في الكتـابة أو حذفت ) .
- إذا دخلت عليها ياء النداء (يابن آدم)
- إذا دخلت عليها همزة الاستفهام (أبنك هذا؟)
- إذا وقعت (ابن) أما إذا اختل شرط من هذه الشروط فيلزم إثبات ألف (ابن) نحو : (عيسى ابن مريم) ، (عمر-رضي الله عنه- ابن الخطاب) ، (وقالت اليهود عزيز ابن الله وقالت النصارى المسيح ابن الله)
ـــــــــــــــ
الألف في (يا)
- يجوز حذف ألف (يا) النداء إذا دخلت على الكلمات الآتية :
(ابن - أهل – أي – آية) مثل : (يابن آدم - يأهل
الكتاب - يأيها الإنسان - يأيتها النفس المطمئنة)
ــــــــــــــ
تُحذف الألف من المصادر الخُماسية والسداسية وأفعالها الماضية إذا دخلت عليها همزة الاستفهام نحو : (أصطفى البنات على البنين)
- وتُحذف الألف من كلمة (اسم) إذا دخلت عليها همزة الاستفهام مثل : (أسمك محمد)

ـــــــــــــ
(قاضٍ ، محامٍ ، ساعٍ ، مهتدٍ)
تَثبيت ياء المنقوص في حالتين :
1- في حالة النصب (كن قاضيًا عادلا)
2- إذا جاء مُعرّفـا بالأف واللام (جاء القاضي)
ـــــــــــــــ
- تُدغم الياء فيما بعدها من ياء المتكلم في المثنى وجمع المذكر السالم المنصوب أو المجرور عند إضافته مثل : (أكرمتُ ولدىّ ، صحبّت أخوىّ ، بررت بوالدىّ ، أومخرجىّ هم؟)
ــــــــــــــ
واحذر هذا الخطأ (لاتنسى ذكر الله) والصواب (لا تنس ذكر الله) فتحذف الياء من المضارع المعتل الاخر بالياء إن تقدمه جازم مثل (ولا تنس نصيبك من الدنيا)

وكذلك الامر منه مثل (فاقض ما أنت قاض)

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ ــــــــــــــــــــــــ

- الخطأ فى تذكير العدد وتأنيثه وذلك ناشئ إما عن السرعة أو نسيان القاعدة أو الجهل بها
والأعداد من ( 3 – 9 ) تخالف المعدود تذكيرًا و تأنيثا (ثلاثة أقلام وأربع مساطر)
وأما ( 10 ) مفردة غير مركبة فتوافق ما بعدها (حضر عشر رجال وعشرة نسوة)

ـــــــــــــــ
- (إذن) : أوجب الإمام الفرّاء كتابة النون (أي في "إذن") إذا نصبت الفعل المضارع المستقبل ، فإذا توسطت وكانت مُلغاة ؛ كُتبت بالألف (إذا)
متى تعمل (إذن) النصب في المضارع؟
إذا وقعت فى صدارة الكلام من غير أن يتقدم عليها شيء ، وأن تتصل بالفعل من غير فاصل ، وأن تُفيد الاستقبال ، وأن تقع جزاءً ومكافاةً متقدم ، نحو أن يعدك شخص بمكافأة فترد عليه : إذن أشكرك (بنصب الفعل) لأن الفعل بعدها خالص للاستقبال ، وليس بينه وبين الفعل فاصل.
وترخصوا فى الفاصل بالقسم أو بـ (لا) النافية نحو : (إذن والله أشكرك)
ـــــــــــــــــــــ
- رأيت أحدهم يكتب (فأرسل لى بذلك كتابتًا) والصواب (كتابةً) ، فتُزاد الألف فى آخر المنصوب المنون ، شريطة ألا يكون منتهيًا بتاء مربوطة
ــــــــــــــ
- إذا كانت (أن) ناصبة المضارع وتليها (لا) النافية ، أدغمت النون فى االلام مثل (الخير ألا تكسل)
أما إذا لم تكن ناصبة وكانت مُخففة من الثقيلة ، وجب إبقاء النون ، وفصلها عن اللام نحو (أشهد أنّ لا إله إلا الله) (وظنوا أن لا ملجأ من الله إلا إليه)
ام حاتم الاثرية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 24-02-12, 02:03 PM   #6
ام حاتم الاثرية
|تواصي بالحق والصبر|
مسؤولة الأقسـام العامة
افتراضي الحلقة السادسة

الأخطاء الإملائية (6)
الحلقة السادسة


(مائة) كيف تُـنطق وكيف تُـكتب؟

الموجز : تُنطق (مئة)
قولا واحدًا ، وهذا لا خلاف عليه البته.
تُكتب (مائة أو مئة)؟ فيه خلاف ، والأصح عندي كتابتها (مائة)

وإليكم الأنباء بالتفصيل :
اعلم – علّمك الله الخير - أن من مقاصد هذه اللغة الجليلة الدقة في الكتابة والتمييز بين الكلمات وتجاوز الإشكال واللبس عند القراءة.
فزيدت الألف وسط (مائة) للتمييز بين (مئة) و (فئة) و (منه) ، وتجد أن اللفظتين متداولتان في التجارة والحياة العامة ، (خذ منه فئة مئة درهم.. دينار..)
فكان لابد من تفرقة واضحة في عصر كانت الحروف فيها غيرمنقوطة ، ولم تكن هناك أقلام دقيقة ولا صحف رقيقة كحالنا اليوم ، بل كان البوص ، والريش ونحوه على رقاع من سعف النخيل أو جلود الحيوانات أو الحجر.
هي [ مائة ] بكسر الميم ، وسكون الألف ، وفتح الهمزة (الألف تُكتب ولا تُنطق) أي أن الألف مجرد زيادة كتابية لا أثر لها في النطق ، ويَنْطِقه بعضُهم (ماءة) بفتح الميم ، وسبب الخطأ في النطق هو عدمُ وضع كسرة تحت الميم.


وكذلك (الألف) في واو الجماعة التي زِيدت للتفرقة بين واو الجماعة والواو الأصلية.
و(عُمر و عَمر) كتبوهما (عمر و عمرو) أي: عُمَر و عَمْرو ، وعمرو لا تنطق فيها الواو ، وُضعت الواو قبل التنقيط والتشكيل للتفريق بينهما ، فهل نحذف الواو هنا لعدم ضرورتها كتابة ً بعد حصول التشكيل؟ ولعدم صحة نطق الواو؟ بالتأكيد لا ، فهذا تُراثنا ويجب أن نحافظ عليه ، مثل : (طه ، هذا ، لكن ، أولئك) ، فنحن لا نكتبها (طاها ، هاذا ، لاكن ، أُُلائك) ولكن نَخُطُّها كما تناقلها العرب ، خاصة أن هذا يُذكرنا بعبقرية هذا الجيل وتجاوزه للعقبات ، ويُدربنا على مثل هذه الطرق لسلوكها في حياتنا العلمية والعملية.
أُضيفت الألف بعد الميم في الكتابة منعًاللاختلاط مع تصحفيات (مئة) قبل الإعجام ، وفي القرآن : (فأماته الله مائة عام ثم بعثه) البقرة (259) وقوله تعالى (مثل الذين ينفقون أموالهم في سبيل الله كمثل حبة أنبتت سبع سنابل في كل سنبلة مائة حبة والله يضاعف لمن يشاء والله واسع عليم)البقرة 261 وقوله تعالى (وَإِنْ يَكُنْ مِنْكُمْ مِائَةٌ يَغْلِبُوا أَلْفًا مِنَ الَّذِينَ كَفَرُوا بِأَنَّهُمْ قَوْمٌ لا يَفْقَهُونَ) (65)سورة الأنفال ، وفي الآية التالية (فَإِنْ يَكُنْ مِنْكُمْ مِائَةٌ صَابِرَةٌ يَغْلِبُوا مِائَتَيْنِ) (66) وقوله جل وعلا " ولبثوا في كهفهم ثلاث مائة سنين وازدادوا تسعًا " الآية 25 سورة الكهف وقوله سبحانه (وأرسلناه إلى مائة ألف أو يزيدون) الصافات (147)

وقد أجاز مجمع اللغة العربية كتابة (مئة) بعد أن زال احتمال اللبس ، وذلك إثر إجراء التنقيط ، فلم يعد ثمة مبرر - حسب رأيهم - ( راجع : البحوث والمحاضرات ، مؤتمر الدورة التاسعة والعشرين 1963-1964).




ولكن ترى أن إثبات الألف في (مائة) ورد في القرآن ، ونُقل عن العرب عبر القرون.
وترى أن حذف الألف رأي مُحدث ، لا ضرورة له ولا مُسوغ ، وأن التلاعب بالألف الفارقة في مائة يفتح باب التلاعب في ألف واو الجماعة ، وواو عمرو ، وغير ذلك ، والله أعلى وأعلم.
ام حاتم الاثرية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-03-12, 12:44 PM   #7
ام حاتم الاثرية
|تواصي بالحق والصبر|
مسؤولة الأقسـام العامة
افتراضي الأخطاء الإملائية (7)

الأخطاء الإملائية (7)
الحلقة السابعة

يكتب البعض التاء المعوّضة عن ياء الإضافة ، وياء الإضافة نفسها هكذا : (يا أبتي) ، والصواب : (يا أبتِ)
وتُكتب بعض الأسماء بالتاء المفتوحة خطأ ، مثل : الحيَات ، النجات ، والصواب : الحياة ، النجاة.
ويخلط بعضهم بين ثَمَّة الإشاريَّة والتي تلحقها التاء المربوطة ، وبين ثُمّت العاطفة التي تلحقها التاء المفتوحة.
والكثير يجهل الفرق بين التاء المربوطة والتاء المفتوحة ويخلط أحيانًا كثيرة بينهما ؛ فيضع إحداهما مكان الأخرى .. وقد شاعت كثير من الأخطاء فيالتفريق بين التاء المربوطة والهاء المربوطة.

التاء المربوطة والتاء المفتوحة
التاء المربوطة / هي التي ُتنطق هاءً عند الوقوف وتاءً عند الوصل , ولابد أن تعلوها نقطتان , وتكتب (ة)
التاء المفتوحة / هي التي تبقى في النطق على حالتها في الوصل والوقف وتكتب (ت)

مواضع التاء المفتوحة
تكتب التاء مفتوحة فيما يلي :

*** آخر الفعل : إذا كانت التاء أصلية : باتَ ـ ماتَ – سكت – يسكت – اسكت.
* إذا كانت التاء تاء التأنيث - كتبتْ - درسَتْ ـ نامتْ
*** آخر الأسماء : إذا كانت التاء في اسم ثلاثي ساكن الوسط : بيْت ـ وقْت – بنْت - لِفْت – زَيْت - فَوْت – مَوْت – كَبْت – نَعْت – سَبْت – تُوْت – قُوْت – حُوْت – ثَبْت - يَخْت.
* الاسم المذكر المفرد غير الثلاثي ، مثل : فرات ، فوات ، سُبات ، نبات.
* في آخر جمع المؤنث السالم وما ألحق به : مسلمات ، طالبات ، صالحات ، كراسات , دريهمات ، عرفات ، أذرعات ، أولات ، (زينب : زينبات... ذكرى : ذكريات... صحراء: صحراوات)
* جمع التكسير الذي ينتهي مفرده بتاء مبسوطة ، مثل : زيوت ، بيوت ، أوقات ، إذ إن مفردها : زيت ، بيت ، وقت.
* الكلمات ذات التاء الأصلية "تكون التاء في أصل الكلمة" : إثبات ، سكوت ، شامت ، فهي من أثبت ، سكت ، شمت.
* في بعض أسماء الأفعال ، نحو: هيهاتَ ، هيتَ ، هاتِ (عدّها بعض علماء العربية اسم فعل)
* الاسم المنتهي بتاء قبلها واو ساكنة أو ياء ساكنة ، مثل : بيروت ، كبريت ، عنكبوت ، عفريت.
* في الأعلام الأعجمية المنتهية بالتاء ، مثل : الكويت ، تكريت ، الكوت ، إنطوانيت ، جانيت ، هاروت ، ماروت ، زرادشت ، بونابرت.
* اسم العلم الأجنبي المنتهي بتاء ، مثل : "شوكت ، مدحت ، عصمت ، نشأت"
* في "يا أبت" و"يا أمت"
* في مصادر الأفعال المنتهية بتاء ، نحو : تزييت ، تفتيت ، تصويت ، تشميت ، تثبيت ، تسكيت ، تفويت ، توقيت ، إنبات.
* في جمع الجمع المنتهي بألفٍ وتاء ، نحو: بيوتات ، رجالات.
*** وفي الحروف ، مثل : لات ، ليت ، و " ثُمّت : وهي العاطفة " فتقول (دخلت هند ثُمّت سلمى)


مواضع التاء المربوطة
* العلم المؤنث : فاطمة ـ خضرة
* الأسماء المؤنثة غير الأعلام : بقرة ـ سبورة
* صفة المؤنث : عالمة ـ مريضة
* نهاية جمع التكسير الذي لا ينتهي مفرده بتاء مبسوطة مثل: فتح السكايب

* للمبالغة... علاَّمة ـ نسَّابة
* نهاية الاسم المفرد المؤنث غير الثلاثي الساكن الوسط ، مثل : "حرية ، شجرة ، قافلة ، مباراة"
* نهاية صيغ المبالغة في مثل: رحّالة ، علامة ، راوية.
* نهاية العلم المذكر غير الأجنبي ، مثل : حمزة ، نخلة ، طلحة ، عبيدة.
* نهاية الصفة المؤنثة في مثل : صغيرة ، كبيرة ، ذاهبة.
* تاء "ثَمّة" الظرفية المفتوحة التي معناها هناك .


تنبيهات
* تكتب التاء المربوطة تاءً مفتوحة إذا أضيفت الكلمة المختومة بتاء مربوطة إلى ضمير ( سيارة – سيارتي وسيارتك و سيارته وسيارتنا وسيارتهم وسيارتكما وهكذا ، ابنة – ابنتي ، ابنتك ، ابنته ،..... الخ
* لا تتصل التاء المربوطة بالأفعال مطلقًا.
مواضع الهاء المربوطة
- 1- هاء الضمير(وهو الغالب) وهذا الضمير يكون للغائب فيتصل بالفعل والاسم والحرف فتقول : كتابه وعلمه وتقول في الأفعال : علّمه الحق , وأفهمه المسألة , وتقول في الحرف , له , وعنه , وبه , ومنه
- 2- أن تكون الهاء من أصل الكلمة وجزءًا منها مثل : (فقه , سفه , وله , الفقيه والسفيه)
ام حاتم الاثرية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-03-12, 01:23 PM   #8
ام حاتم الاثرية
|تواصي بالحق والصبر|
مسؤولة الأقسـام العامة
افتراضي الحلقة الثامنة

الأخطاء الإملائية (8)
الحلقة الثامنة

التاء في الخط القرآني والخط الإملائي
وردت بعض الأسماء المنتهية بالتاء المربوطة وقد كتبت تاؤها مفتوحة في القرآن الكريم مثل : امرأت لوط ، امرأت العزيز… وهذه كتابةٌ لا يجوز اعتمادها في كتاباتنا العادية و هي خاصة بالقرآن الكريم وحــــده .
لقول ابن درستويه في كتابه كتاب الكُتَّاب: (خطَّان لا يقاسان ولا يُقاس عليهما خطُّ المصحف ، وخطُّ العَروض)
الرسم القرآني (طريقة كتابة القرآن) من المسائل التي شغلت اهتمام العلماء ، فمن المعلوم أن للقرآن الكريم منهجًا خاصًا في الكتابة ، يختلف نوعًا ما عن الكتابة التي ألِفَها الناس.

وقد قسم العلماء الرسم الكتابي إلى قسمين رئيسين ، الأول أطلقوا عليه اسم الرسم القياسي ، ويقصدون به كتابة الكلمة كما تُلفظ ، مع الأخذ بعين الاعتبار حالتي الابتداء بها والوقف عليها.
أما القسم الثاني فأطلقوا عليه اسم الرسم التوقيفي ، ويقصدون به الرسم العثماني ، نسبة إلى عثمان رضي الله عنه ، إذ هو الرسم الذي كُتبت به المصاحف.

وبعض هذه الكلمات التي كتبت فيها التاءات مبسوطة راعى فيها الصحابة رضوان الله عليهم أنها تقرأ في بعض القراءات بالإفراد ، وفي بعضها بجمع المؤنث السالم ، فبكتابتها بالتاء المبسوطة تكون الكلمات صالحة لكل من القراءتين ؛ كما قال ابن الجزري رحمه الله في مقدمته:
....... وكل ما اختلف**** جمعًا وفردًا فيه بالتاء عرف.
ومن الأمثلة على ما اختلف في إفراده وجمعه فكتب بالتاء مراعاة لذلك : (بينت) في قوله {فَهُمْ عَلَى بَيِّنَت مِّنْهُ} فاطر:40 و(غيابت) في قوله {وَأَلْقُوهُ فِي غَيَابَت الْجُبِّ} يوسف:10 و(جمالت) في قوله {كَأَنَّهُ جِمَالَتٌ صُفْرٌ} المرسلات: 23 فهذه الكلمات قرأها حفص بالإفراد ، وفيها قراءات أخرى بالجمع كما ذكر الجزري في النشر.

ثم إنا ننبه إلى أن الرسم توقيفي يجب اتباع الطريقة التي كتبه الصحابة بها ، ولا يجوز خلافهم فيها كما نص عليه الإمام مالك وأحمد وغيرهما ، رحمة الله تعالى على الجميع ، فإن الرسم العثماني خالف الرسم القياسي من بعض الوجوه .
والمراد برسم المصحف الكيفية التي كُتبت بها حروفه وكلماته ، وَفق المصاحف العثمانية ، فمن المعلوم أن الصحف التي كُتبت في عهد النبي صلى الله عليه وسلم ، والمصاحف العثمانية التي وُزعت على البلدان الإسلامية فيما بعد ، كانت خالية من الشكل والنقط.
ولا ريب أن رسم المصاحف العثمانية كان يقوم على إملاءٍ خاصٍ به ، يختلف عن الرسم الإملائي المعروف لدينا اليوم.
وظل الناس يقرؤون القرآن في تلك المصاحف على تلك الشاكلة ، إلى أن تطرق الفساد والخلل إلى اللسان العربي نتيجة الاختلاط بالأعاجم ، ما دفع أولي الأمر إلى ضرورة كتابة المصحف بالشكل والنقط وغيرها ، حفاظًا على القرآن من أن يُقرأ على غير الوجه الصحيح.
وكان أبو الأسود الدؤلي - وهو تابعي - أول من وضع ضوابط اللسان العربي ، وقام بتشكيل القرآن الكريم بأمر من علي بن أبي طالب رضي الله عنه ، وكان السبب المباشر لهذه الخطوة ما سمعه من قارئٍ يقرأ خطأً ، قوله تعالى: {إن الله بريء من المشركين ورسولَه} (التوبة:3) فقرأ الآية بجر اللام من كلمة (رسوله) فغيَّر بذلك المعنى تغييرًا كليًّا ، فأفزع هذا الخطأ أبا الأسود ما دفعه إلى وضع علامات لشكل الحروف والكلمات ، فجعل علامة الفتحة نقطة فوق الحرف ، وعلامة الكسرة نقطة أسفله ، وعلامة الضمة نقطة بين أجزاء الحرف ، وجعل علامة السكون نقطتين ، وقد أعانه على هذه المهمة بعض العلماء ، من بينهم الخليل بن أحمد الفراهيدي الذي كان أول من صنف كتابًا في رسم نقط الحروف وعلاماتها ، وكان كذلك أول من وضع الهمزة والتشديد وغيرها من العلامات الضابطة ، ثم دُوِّن علم النحو ليكون خادمًا وضابطًا لقراءة القرآن على الوجه السليم.
وقد صنف العلماء في هذا المجال ما عُرف بـ "علم الرسم القرآني" ووضعوا كُتُبًا خاصة في هذا الموضوع ، منها على سبيل المثال لا الحصر ، كتاب "المقنع في معرفة رسم مصاحف الأمصار" لـ أبي عمرو الداني ، وكتاب "التنـزيل" لـ أبي داود سليمان نجاح .
وظائف التاء المربوطة:
1. تُستخدم للتفريق بين المذكّر والمؤنث ، مثل: قائم ، قائمة ، امرؤ: امرأة ، بائع: بائعة.
2. تُستخدم مع الأعداد من ثلاثة حتى تسعة إذا كان المعدود مذكّرًا. فنقول مثلا : خمسة مقاعد ، سبعة أقلام.
3. للتفريق بين اسم الجمع والمفرد ، مثل: شجر: شجرة ، شعير: شعيرة ، ورق: ورقة ، ثمر : ثمرة ، نخل: نخلة ، بقر: بقرة ، بلح : بلحة ، نحل: نحلة ، تَمْر: تمرة.
4. توكيد التأنيث في المفرد ، نحو ناقة) ، والناقة في الأصل مؤنّث من جهة المعنى ؛ لأنَّ مذكّرها (جمل) ؛ فلم يكن اللفظ محتاجًا إلى علامة التأنيث ، وصار دخول تاء التأنيث على سبيل التوكيد ؛ لأنّ التأنيث كان حاصلا قبل دخوله.
5. توكـيد التأنيـث في الجـمع الذي على وزنَي فِعال وفُعولة ، مثل: حجر/ حِجارة ، جمل /جِمالة ؛ عم/ عُمومة ، خال/ خُئولة.
6. المبالغة في المدح ، مثل: علّامة ، رحّالة ، راوية ، نابغة.
7. المبالغة في الذمّ ، مثل: لحّانة (كثير الخطأ في الكلام) ، هِلْبَاجَة(الأحمق) ، بَقاقة (كثير الكلام)
8. يؤتى بها عوضًا عن ياء (مفاعيل) ، نحو: زنادقة ، غطارفة ، جحاجحة ، عباقرة ؛ لأنَّ أصولها هي: زناديق ، غطاريف ، جحاجيح ، عباقير.
9. يؤتى بها عوضًا عن ياء النَّسب ، نحو: مشارقة ، مغاربة ، صيارفة ، غساسنة ؛ لأنّ أصولها هي: مشرقيّ ، مغربيّ ، صَيْرَفِيّ ، غسانيّ.
10. للتعويض عن حرف محذوف في المصدر: مثل: لغة –من لَغَوَ- عوضًا عن حذف لام الكلمة ، إقامة –من إقوام- مصدر على وزن إفعال ، حذفت عينه وعوِّضت تاء ، هبة من وهب ، عوضًا عن حذف فاء الكلمة.
11. تبيُّن عدد المرات ، وذلك في مصدر المرَّة ، نحو: أكل أكلة ، شرب شَرْبة ، جرع جَرْعة.
12. تستخدم للدلالة على الواحد من جنس ال***** ، نحو: بطَّة للذكر والأنثى ، ونحو: دجاجة ، وحيّة ، وثعلب ، وضَبُع ، وبقرة.
13. تستخدم للدلالة على العُجْمَة ، نحو: الأساورة (قوم من العجم بالبصرة ، نزلوها قديمًا). ونحو: الأحامرة (قوم من العجم نزلوا الكوفة قديمًا). ومن أمثلتها أيضًا: الأكاسرة ، والأباطرة ، والأزارقة.
14.للعوض عن حرفٍ مكرَّر، كالعبادلة (لجماعة اسم كلٍّ منهم عبد الله أو الجد عبد الله) ، وقِسْ عليها: المرازقة ، المناصرة ، المواجدة.
ام حاتم الاثرية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 01-03-12, 01:27 PM   #9
ام حاتم الاثرية
|تواصي بالحق والصبر|
مسؤولة الأقسـام العامة
افتراضي

(الأخطاء الإملائية 9)
الحلقة التاسعة
اختبار لمهارتك الإملائية

ميّز الخطأ من الصواب فيما يأتي وصححه :

شئ – قد بريء من المرض – هو بريء من التهمة - الإحتياط - الإحتشام - هذا بناءك - وشاهدتُ بنائه - كان معه عصتان - هاتان دولتان عظمتان وكبرتان – إبن من أنت؟ - مَائة - اتخذتُ الحق مبدأاً - كرتٌ - مسئلة - أتقن كلا اللغتين - قابلت أخين - كان عمر ابن الخطاب عادلا - الإستعجال - الإعتزال - الإعتصام - فأرسل لى بذلك كتابتًا - أسعدني منحَك أخوك جائزة - له - الله – مياة - قضاتٌ - مراعاتٌ - دكتوراه – اتجاه - اللهم احفظ بناتَنا - بما تكتب؟ ولما تستعجل؟ وعمَّ تتحدث؟ - أولوا العزم - إن كنتا شهمًا - لاكن - ذالك الذين ( للمثنى ) - اللذين (للجمع) - عَمْرُ - - العاشرة مساءًا - باسم الله - رمي - سعى - أنظر إليّ فأنا انظر إليك - استخرج - طاها - هاذا - أُُلائك - عبائة - فوأد - مساءلة - فَجْئَةً - هم يتاءلمون - تباطوء - القارء - امروء - ينبيء – احمد الله - الامام -ازالة - الخاطيء - قرأتُ جزءاً - إختبار - إشتراك - إلتحق - أأبنك هذا؟ - هم يلعبونا - حضر عشر رجال وعشر نسوة - إستخراجات – إستقبال – أدعوا اللة ان ينصركي ويهديَك أختاه - الحيَاتُ - النجات – الاستخلاص - الاستدقاق - الإستراتيجي - بارئ - يكتب بالقلمي - لا تنسى ذكر الله يا أبتي - إبنةالرشيد - تطصادم الأراؤُ – ساعي إلى الحق وقاضي به – إمرأةٌ - إسم - أسماء – كثرة المألفات - ماءة – اللتي - مؤمناة - بيوةٌ - مياه أمواة - علاماتٌ - إلاه - لاكن - أكلو - بذلو - لن يهملوا - علمتُ نبأً - دعى الشيخ لك - أعيى المرض صاحبُه - عصى - بكا الغلام – بَعثتُ إليكم وإليهي - رأيت كلا الحديقتين - ذهب إلى الفصلي– ذووا المهارة - إليكي عني فأنتي سبب الأخطائ - نافذتٌ - اشربي - إشربي - اشربِ - سمعتُ خبراً – رأيتُ شيخاً - لة - هذهي – اللة – الإقتناع – الإكتئاب - الإكتحال - مهندسوا الشركة - أرجو- ترجو - نرجوا - عيسى ابن مريم - (عمر-رضي الله عنه- ابن الخطاب).

أسأل الله تعالى أن يُخلصها لكاتبها وقارئها ، وأن ينفع بها من تبلغه ، وأن يسوقها لأهلها الذين يحتاجونها.

يتبع بإذن الله ..

التعديل الأخير تم بواسطة ام حاتم الاثرية ; 01-03-12 الساعة 01:30 PM
ام حاتم الاثرية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 25-04-12, 01:29 PM   #10
ام حاتم الاثرية
|تواصي بالحق والصبر|
مسؤولة الأقسـام العامة
افتراضي تصحيح الاختبار – الأخطاء الإملائية 10


تصحيح الاختبار – الأخطاء الإملائية 10

شَيْء (الهمزة متطرفة قبلها ساكن ، فتُرسم على السطر) ، بَرِئ (الهمزة متطرفة وقبلها كسر ، فتُرسم على ياء) ، بَرِيْءٌ (همزة متطرفة قبلها ساكن) ، الاحتياط – الاحتشام - الاستعجال - الاعتزال - الاعتصام (مصدر الفعل الماضي الخماسي ومصدر الفعل الماضي السداسي همزة وصل) ، هذا بناؤُك (بناء : خبر مرفوع ، انتبه : هنا الهمزة لا تُعتبر متطرفة) ، شاهدتُ بناءه (مفعول به) ، كان معه عصوان - هاتان دولتان عُظميان وكبريان - وهاتان دعويان ضد الخصم ... الاسم المقصور إذا كانت ألفه ثالثة ترد إلى أصلها عند التثنية (ألف أو ياء) فيكون الصواب : عصوان أو عصوين (حسب موقعها الإعرابي) - وعظميان أو عظميين ، وكبريان أو كبريين ، انظر إلى هذه الألف إذا كانت مكتوبة ألفا مثل : (عصا) فاعلم أن أصلها الواو ، وإذا كانت مرسومة ياء ؛ مثل : (فتى) فاعلم أن أصلها الياء ، فتقول : فتيان أو فتيين ،


ابن من أنت؟ (هذه الكلمات همزة وصل ، فتكتب هكذا : ابن – امرأة - اسم – ابنة) ، مِائة (يخطئ بعضنا في نطق كلمة (مائة) فيَفتح الميم وذلك لوجود الألف ، والصواب كسر الميم لأن الألف هنا شكل كتابي غير منطوق) ، اتخذتُ الحق مبدأً (تُحذف ألف التنوين من الاسم المنتهي بهمزة مرسومة ألفًا مثل: زُرْتُ سبأً) ، كرة ،(من الخطأ كتابة نقطتين فوق الهاء في مثل : له - الله - مياه - دكتوراه - اتجاه (وذلك لأن هذه هاء وليست تاء وإذا أردت التأكد من كونها هاء ضع عليها تنوينا فما ينطق معك تاء فضع النقطتين وما ينطق معك هاء فلا تضع النقطتين، طريقة أخرى ألحق بالكلمة ضميرًا ، مثل : اتجاهه أو اتجاهك ....إلخ) ،


مسألة (الهمزة مفتوحة وما قبلها ساكن) ، أُتقن كلتا اللغتين (ونسمع : رأيت كلا البنتين ، والصواب : كلتا ، ؛ حيث إن كلا : للمثنى المذكر وكلتا : للمثنى المؤنث) ، قابلت أخوين (لأن كلمة (أَخٌ) ليست من المضعف الذي تُشدد فيه الخاء ، لكنها من الناقص المحذوف اللام ، وهي الواو ، هذه الواو ترد عند النسب ، فتقول : (أخويّ) ، والتثنية ، فتقول : (أخوان) ، هذان أخوان ، ومررت بأخوين) ،


كان عمر بن الخطاب عادلا (تُحذف ألف (ابن) في الكتابة إذا وقعت صفة مفردة بين عَـلَمين مذكرين ، والثاني منهما أبًا للأول ومتصلا به من غير فاصل بينهما) ، فأرسل لي بذلك كتابة (تُحذف ألف التنوين من الاسم المنتهي بالتاء المربوطة) ، أسعدني منحُك أخاك جائزة ، قضاة - مراعاة ، اللهم احفظ بناتِنا (بنات : ليست جمع تكسير بل هي جمع مؤنث سالم فتنصب بالكسرة) ، بم تكتب؟ ولم تستعجل؟ وعمَّ تتحدث؟ ، أولو العزم (أولو - ذوو) بمعنى أصحاب تُكتب بدون ألف في النهاية ، إن كنت شهمًا ، لكن – ذلك - اللذين (للمثنى) – الذين (للجمع) ، عَمْرو ،


العاشرة مساءً (الكلمات التى تنتهي بهمزة قبلها ألف لا تُزاد بعدها ألف فى حالة النصب مثل : سمعتُ رجاءً - رأيتُ فناءً - سماءً - رداءً) ، تباطؤ (الهمزة متطرفة قبلها ضم) ، أبنك هذا؟ (تُحذف همزة الوصل في {ابن} إذا دخلت عليها همزة الاستفهام) ، بسم الله - رمى - سعى – انظر (الأمر من الفعل الثلاثي بهمزة وصل) إليّ فأنا أنظر (فعل مضارع بهمزة قطع) إليك ، طه - هذا - أُُولئك ، عباءة ، فجأة - يتألمون - القارئ - امرؤ - ينبئ – أحمد الله - الإمام - إزالة – الخاطئ ، قرأتُ جزءًا - اختبار - اشتراك - التحق ، هم يلعبون - حضر عشرة رجال وعشر نسوة - استخراجاتاستقبال ، أدعو الله أن ينصركِ ويهديَك يا أختاه ، الحيَاة - النجاة ، الاستخلاص - الاستدقاق - الاستراتيجي ، بارئ ، يكتب بالقلم ،


لا تنس ذكر الله يا أبت – ابنة الرشيد - تتصادم الآراء – ساعٍ إلى الحق وقاضٍ به – امرأة - اسم - أسماء – كثرة المؤلفات – مائة (الأصح كتابتها بالألف) ، التي ، مؤمنة ، بيوتٌ ، مياه وأمواه ، علاماتٌ ، إله ، لكن ، أكلوا - بذلوا - لن يهملوا ، دعا الشيخ لك ، أعيا المرضُ صاحبَه ، عصى ، بكى الغلام ، بَعثتُ إليكم وإليه ، رأيت كلتا الحديقتين ، ذهب إلى الفصل ، ذوو المهارة ، إليكِ عني فأنتِ سبب الأخطاء ، نافذة ، اشربي ، اشرب ، سمعتُ خبرًا ، رأيتُ شيخًا ، هذه ، الله ، الاقتناع – الاكتئاب - الاكتحال ، مهندسو الشركة ، أرجو - ترجو - نرجو ، عيسى ابن مريم ، (عمر- رضي الله عنه - ابن الخطاب)
ام حاتم الاثرية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

(View-All Members who have read this thread in the last 30 days : 1
نبع القلم
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
[بحث] فوائد من فقه الصيام ام ربيع فقه الصيام 12 11-12-13 02:23 AM
أحاديث صحيحة وأخرى ضعيفة في فضائل سور القرآن سلوى محمد روضة القرآن وعلومه 4 18-11-12 10:53 PM
اكتشفي الأخطاء الإملائية والنحوية !!! أم هشام روضة اللغة العربية وعلومها 5 05-09-06 10:03 PM


الساعة الآن 02:48 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.7
Copyright ©2000 - 2014,Jelsoft Enterprises Ltd.
هذا المنتدى يستخدم منتجات بلص
Ads Organizer 3.0.3 by Analytics - Distance Education
هذه المنتديات لا تتبع أي جماعة ولا حزب ولا تنظيم ولا جمعية ولا تمثل أحدا
هي لكل مسلم محب لدينه وأمته وهي على مذهب أهل السنة والجماعة ولن نقبل اي موضوع يثير الفتنة أو يخالف الشريعة
وكل رأي فيها يعبر عن وجهة نظر صاحبه فقط دون تحمل إدارة المنتدى أي مسؤلية تجاه مشاركات الأعضاء ،
غير أنَّا نسعى جاهدين إلى تصفية المنشور وجعله منضبطا بميزان الشرع المطهر .