العودة   ملتقى طالبات العلم > . ~ . معهد أم المؤمنين خديجة - رضي الله عنها - لتعليم القرآن الكريم . ~ . > ๑¤๑ الأقســـام الـعـلـمـيـة ๑¤๑ > قسم التجويد والقراءات > الدورة الميسرة لتجويد رواية حفص للمبتدئات > فصل المخارج والصفات

الملاحظات


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19-09-18, 06:31 PM   #1
مريم بنت خالد
معلمة بمعهد خديجة
مشرفة التفسير
افتراضي إعلان / اختبار فصل المخارج والصفات.













الحمدلله، والصلاة والسلام على رسول الله
وبعد



حيّاكنّ الله أخواتنا الكريمات
طالبات دورة التجويد الميسّرة



تقرّر بحمد الله موعد الاختبار النهائي للدورة
يوم الخميس 17 محرّم الموافق 27 سبتمبر.


ويرفع الاختبار يوم السبت 19 محرّم الموافق 29 سبتمبر
مع تمام الساعة العاشرة مساءً بتوقيت مكّة المكرّمة
إن شاء الله تعالى.


ونذكّر أخواتنا بـإخلاص النيّة لله،
فعمّا قليل تنتهي الدورة بجهدها وتعبها ويبقى الأجر والثمر المبارك لمن صلحت نيّتها وصدقت مع ربّها.
ونوصيهنّ بـ الاستعانة بالله وحده والتبرؤ من الحول والقوة،
وعدم العجز .. فبالله تهون الصعاب وتُبارك الأوقات.






توقيع مريم بنت خالد
لا تسألوني عن حياتي فهي أسرار الحياة،
هي منحة .. هي محنة .. هي عالمٌ من أمنيات،
قد بعتها لله ثمّ مضيت في ركب الهداة () *
مريم بنت خالد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

(View-All Members who have read this thread in the last 30 days : 0
There are no names to display.
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 01:50 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2018,Jelsoft Enterprises Ltd.
هذه المنتديات لا تتبع أي جماعة ولا حزب ولا تنظيم ولا جمعية ولا تمثل أحدا
هي لكل مسلم محب لدينه وأمته وهي على مذهب أهل السنة والجماعة ولن نقبل اي موضوع يثير الفتنة أو يخالف الشريعة
وكل رأي فيها يعبر عن وجهة نظر صاحبه فقط دون تحمل إدارة المنتدى أي مسؤلية تجاه مشاركات الأعضاء ،
غير أنَّا نسعى جاهدين إلى تصفية المنشور وجعله منضبطا بميزان الشرع المطهر .