العودة   ملتقى طالبات العلم > . ~ . معهد أم المؤمنين خديجة - رضي الله عنها - لتعليم القرآن الكريم . ~ . > ๑¤๑ الأقســـام الـعـلـمـيـة ๑¤๑ > قسم التفسير

الملاحظات


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 25-01-20, 07:35 PM   #1
فاضمة احمد
معلمة بمعهد خديجة
 
تاريخ التسجيل: 10-01-2020
العمر: 52
المشاركات: 8
فاضمة احمد is on a distinguished road
افتراضي تقسيم التفسير على طالبات حلقة ربيع القلوب

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
عائشة محمد :من قول الله تعالى (فاذا انسلخ الاشهر الحرم.. . الى و نفصل الآيات لقوم يعلمون)

عائشة ام محمد :من قول الله تعالى ( وإذ استسقى موسى لقومه ...الى واذكروا ما فيه لعلكم تتقون)

الهام صبايا : من قول الله تعالى ( ثم توليتم من بعد ذلك ...الى وإنا إن شاء الله لمهتدون)

اسماء صبايا :من قول الله تعالى (قال إنه يقول إنها بقرة لا ذلول...الى وهم يعلمون )
وفقكن الله
فاضمة احمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 30-01-20, 05:50 PM   #2
أسماء ص
| طالبة في المستوى الثاني 1 |
دورة ورش (3)
 
تاريخ التسجيل: 20-12-2014
المشاركات: 137
أسماء ص is on a distinguished road
افتراضي واجب التفسير 1

واجب التفسير 1




الآية 71 : " قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ لا ذَلُولٌ تُثِيرُ الأَرْضَ وَلا تَسْقِي الْحَرْثَ مُسَلَّمَةٌ لا شِيَةَ فِيهَا قَالُوا الآنَ جِئْتَ بِالْحَقِّ فَذَبَحُوهَا وَمَا كَادُوا يَفْعَلُونَ "
يبين الله تعالى كيف شدد على بني إسرائيل في مواصفات البقرة التي أمرهم بذبحها بسبب جهلهم و اعتراضهم على تطبيق أمر الله و تعنتهم


الآية 72 : " وَإِذْ قَتَلْتُمْ نَفْسًا فَادَّارَأْتُمْ فِيهَا وَاللَّهُ مُخْرِجٌ مَا كُنْتُمْ تَكْتُمُونَ"
أمر الله بني إسرائيل بذبح البقرة بعد قتلهم لشخص و اختلافهم في قاتله و ذلك لتبيين من هو القاتل

الآية 73 : " فَقُلْنَا اضْرِبُوهُ بِبَعْضِهَا كَذَلِكَ يُحْيِي اللَّهُ الْمَوْتَى وَيُرِيكُمْ آيَاتِهِ لَعَلَّكُمْ تَعْقِلُونَ"
فأمرهم الله بضرب القتيل بقطعة من البقرة المذبوحة، فأحياه الله و أخبرهم بالقاتل و هذا من دلائل عظم قدرة الله تعالى

الآية 74 : " ثُمَّ قَسَتْ قُلُوبُكُمْ مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ فَهِيَ كَالْحِجَارَةِ أَوْ أَشَدُّ قَسْوَةً وَإِنَّ مِنَ الْحِجَارَةِ لَمَا يَتَفَجَّرُ مِنْهُ الأَنْهَارُ وَإِنَّ مِنْهَا لَمَا يَشَّقَّقُ فَيَخْرُجُ مِنْهُ الْمَاءُ وَإِنَّ مِنْهَا لَمَا يَهْبِطُ مِنْ خَشْيَةِ اللَّهِ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ "
شبه الله تعالى جحود بني اسرائيل و تعنتهم و شدة قسوة قلوبهم بالحجارة بل و أقسى و توعدهم تعالى بأنه سيجازيهم على أعمالهم التي لا تخفى عنه

الآية 75 : " أَفَتَطْمَعُونَ أَنْ يُؤْمِنُوا لَكُمْ وَقَدْ كَانَ فَرِيقٌ مِنْهُمْ يَسْمَعُونَ كَلامَ اللَّهِ ثُمَّ يُحَرِّفُونَهُ مِنْ بَعْدِ مَا عَقَلُوهُ وَهُمْ يَعْلَمُونَ"
يخبر الله المؤمنين بأن لا يطمعوا في إيمان بني إسرائيل فقد كانوا يغيرون كلام الله و يحرفونه عمدا و كذبا

أسماء ص غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 30-01-20, 10:48 PM   #3
إلهام صبايا
~مستجدة~
 
تاريخ التسجيل: 21-12-2019
العمر: 17
المشاركات: 9
إلهام صبايا is on a distinguished road
Sound واجب التفسير

[COLOR="darkorchid"]بسم الله الرحمن الرحيم
-[COLOR="Teal"]تفسير الآيات من قوله تعالى "ثم توليتم من بعد ذلك. ...انا إن شاء الله لمهتدون"
ثُمَّ تَوَلَّيْتُمْ مِنْ بَعْدِ ذَلِكَ فَلَوْلَا فَضْلُ اللَّهِ عَلَيْكُمْ وَرَحْمَتُهُ لَكُنْتُمْ مِنَ الْخَاسِرِينَ

هنا نجد أن الله سبحانه وتعالى وبخ بني إسرائيل لعدم اخذهم لكتاب التوراة بجد واجتهاد وعدم العمل بأوامر الله تعالى

بعد كل هذا التأكيد من الله على ضرورة العمل بأوامره الا انهم تولوا و اعرضوا عنها
وهذا يؤدي إلى نيلهم أعظم العقوبات لكن رحمة الله و فضله حال دون ذلك.
وَلَقَدْ عَلِمْتُمُ الَّذِينَ اعْتَدَوْا مِنْكُمْ فِي السَّبْتِ فَقُلْنَا لَهُمْ كُونُوا قِرَدَةً خَاسِئِينَ"
ذكر الله عقوبة هؤلاء الذين ذكرت قصتهم بالتفصيل في سورة الأعراف حيث جعلهم قردة ذليلا

فَجَعَلْنَاهَا نَكَالًا لِمَا بَيْنَ يَدَيْهَا وَمَا خَلْفَهَا وَمَوْعِظَةً لِلْمُتَّقِينَ"
أي جعل الله هذه العقوبة نكالا للأمم التي شهدتها وموعظة للمتقين منهم
وَإِذْ قَالَ مُوسَى لِقَوْمِهِ إِنَّ اللَّهَ يَأْمُرُكُمْ أَنْ تَذْبَحُوا بَقَرَةً قَالُوا أَتَتَّخِذُنَا هُزُوًا قَالَ أَعُوذُ بِاللَّهِ أَنْ أَكُونَ مِنَ الْجَاهِلِينَ"
هنا يذكرهم بما جرى لهم معى موسى
عند قتلهم لشخص واختلافهم حول من قتله حتى عظم الأمر بينهم فأمر موسى ان يأمرهم بذبح بقرة
لكنهم بدلا من الامتثال إلى أمره عارضوه واتهموه بالاستهزاء بهم

قَالُوا ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّنْ لَنَا مَا هِيَ قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ لَا فَارِضٌ وَلَا بِكْرٌ عَوَانٌ بَيْنَ ذَلِكَ فَافْعَلُوا مَا تُؤْمَرُونَ "
بعد أن صدقوا سألوه عن سنها فاخبرهم أنها "لا فارض"أي ليست كبيرة و"لا بكر" أي ليست صغيرة
أمرهم بعدها بترك التشدد و العمل بما يؤمرون

قَالُوا ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّنْ لَنَا مَا لَوْنُهَا قَالَ إِنَّهُ يَقُولُ إِنَّهَا بَقَرَةٌ صَفْرَاءُ فَاقِعٌ لَوْنُهَا تَسُرُّ النَّاظِرِينَ"
فاقع لونها بمعنى شديد
تسر الناظرين أي من شدة حسنها

قَالُوا ادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُبَيِّنْ لَنَا مَا هِيَ إِنَّ الْبَقَرَ تَشَابَهَ عَلَيْنَا وَإِنَّا إِنْ شَاءَ اللَّهُ لَمُهْتَدُونَ"
أي أنهم لم يصلوا إلى هذه البقرة فطلبوا من موسى ان يصفها اكتر و هم بذلك سيهتدون



إلهام صبايا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 31-01-20, 08:31 PM   #4
عائشة أم محمد
~مستجدة~
 
تاريخ التسجيل: 15-09-2019
العمر: 55
المشاركات: 5
عائشة أم محمد is on a distinguished road
افتراضي واجب التفسير 1

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

{۞ وَإِذِ اسْتَسْقَىٰ مُوسَىٰ لِقَوْمِهِ فَقُلْنَا اضْرِب بِّعَصَاكَ الْحَجَرَ ۖ فَانفَجَرَتْ مِنْهُ اثْنَتَا عَشْرَةَ عَيْنًا ۖ قَدْ عَلِمَ كُلُّ أُنَاسٍ مَّشْرَبَهُمْ ۖ كُلُوا وَاشْرَبُوا مِن رِّزْقِ اللَّهِ وَلَا تَعْثَوْا فِي الْأَرْضِ مُفْسِدِينَ} [البقرة : 60]
انعام الله على بني اسرائيل بالماء بعد ان استسقى سيدنا موسى لهم

{وَإِذْ قُلْتُمْ يَا مُوسَىٰ لَن نَّصْبِرَ عَلَىٰ طَعَامٍ وَاحِدٍ فَادْعُ لَنَا رَبَّكَ يُخْرِجْ لَنَا مِمَّا تُنبِتُ الْأَرْضُ مِن بَقْلِهَا وَقِثَّائِهَا وَفُومِهَا وَعَدَسِهَا وَبَصَلِهَا ۖ قَالَ أَتَسْتَبْدِلُونَ الَّذِي هُوَ أَدْنَىٰ بِالَّذِي هُوَ خَيْرٌ ۚ اهْبِطُوا مِصْرًا فَإِنَّ لَكُم مَّا سَأَلْتُمْ ۗ وَضُرِبَتْ عَلَيْهِمُ الذِّلَّةُ وَالْمَسْكَنَةُ وَبَاءُوا بِغَضَبٍ مِّنَ اللَّهِ ۗ ذَٰلِكَ بِأَنَّهُمْ كَانُوا يَكْفُرُونَ بِآيَاتِ اللَّهِ وَيَقْتُلُونَ النَّبِيِّينَ بِغَيْرِ الْحَقِّ ۗ ذَٰلِكَ بِمَا عَصَوا وَّكَانُوا يَعْتَدُونَ} [البقرة : 61]
تنكر و احتقار بني اسرائيل لنعم الله عليهم و المطالبة بأطعمة ادنى مما من الله عليهم بها


{إِنَّ الَّذِينَ آمَنُوا وَالَّذِينَ هَادُوا وَالنَّصَارَىٰ وَالصَّابِئِينَ مَنْ آمَنَ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآخِرِ وَعَمِلَ صَالِحًا فَلَهُمْ أَجْرُهُمْ عِندَ رَبِّهِمْ وَلَا خَوْفٌ عَلَيْهِمْ وَلَا هُمْ يَحْزَنُونَ} [البقرة : 62]
وعد الله المؤمنين من اليهود و النصارى و الصابئين بالأجر العظيم و الأمن

{وَإِذْ أَخَذْنَا مِيثَاقَكُمْ وَرَفَعْنَا فَوْقَكُمُ الطُّورَ خُذُوا مَا آتَيْنَاكُم بِقُوَّةٍ وَاذْكُرُوا مَا فِيهِ لَعَلَّكُمْ تَتَّقُونَ} [البقرة : 63]
حث بني اسرائيل على التمسك بما جاء في التوراة و العمل به و الا عذبوا عذابا شديدا

و الله الموفق
عائشة أم محمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 03-02-20, 01:07 PM   #5
فاضمة احمد
معلمة بمعهد خديجة
 
تاريخ التسجيل: 10-01-2020
العمر: 52
المشاركات: 8
فاضمة احمد is on a distinguished road
افتراضي تقسيم آيات التفسير

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
حياكن الله طالباتي الغاليات

الهام صبايا :من الاية ٧٥ الى الآية ٨٠ من سورة البقرة
أسماء صبايا :مم الآية ٨٥ الى الآية ٩٠ سورة البقرة
عائشة أم محمد : من الآية ١٠٠ الى ١٠٤ سورة البقرة

عائشة محمد : منةالآية ٢٠ الى ٢٥ من سورة التوبة
فاضمة احمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 06-02-20, 10:06 PM   #6
إلهام صبايا
~مستجدة~
 
تاريخ التسجيل: 21-12-2019
العمر: 17
المشاركات: 9
إلهام صبايا is on a distinguished road
افتراضي


تفسير الآيات من قوله تعالى :"وإذا لقوا الذين آمنوا. ......هم فيها خالدون"

-"وَإِذَا لَقُواْ ٱلَّذِينَ ءَامَنُواْ قَالُوٓاْ ءَامَنَّا وَإِذَا خَلَا بَعۡضُهُمۡ إِلَىٰ بَعۡضٖ قَالُوٓاْ أَتُحَدِّثُونَهُم بِمَا فَتَحَ ٱللَّهُ عَلَيۡكُمۡ لِيُحَآجُّوكُم بِهِۦ عِندَ رَبِّكُمۡۚ أَفَلَا تَعۡقِلُونَ "
-هنا يذكر الله المنافقين من الكتاب الذين يدعون الإيمان وفي قلوبهم غير ذلك
-و بهذا جعلوا حجة للذين آمنوا عليهم (كونهم اظهروا انهم صدقوا أهل الإيمان واقروا أن ما كانوا عليه باطل )
-وعليه طلب البعض للآخر أن يعقلوا .

-"أَوَ لَا يَعۡلَمُونَ أَنَّ ٱللَّهَ يَعۡلَمُ مَا يُسِرُّونَ وَمَا يُعۡلِنُونَ"
-رغم إصرارهم على ما هم عليه من باطل و رغم محاولتهم إخفاء أي حجة الا ان الله يعلم ما يخفون وما يبدون

-"وَمِنۡهُمۡ أُمِّيُّونَ لَا يَعۡلَمُونَ ٱلۡكِتَٰبَ إِلَّآ أَمَانِيَّ وَإِنۡ هُمۡ إِلَّا يَظُنُّونَ"
-ذكر هنا الاميون و العلماء من أهل الكتاب وان الاميين بفقدانهم للبصيرة فإنهم يقلدون العلماء منهم تقليدا تاما

- "فَوَيۡلٞ لِّلَّذِينَ يَكۡتُبُونَ ٱلۡكِتَٰبَ بِأَيۡدِيهِمۡ ثُمَّ يَقُولُونَ هَٰذَا مِنۡ عِندِ ٱللَّهِ لِيَشۡتَرُواْ بِهِۦ ثَمَنٗا قَلِيلٗاۖ فَوَيۡلٞ لَّهُم مِّمَّا كَتَبَتۡ أَيۡدِيهِمۡ وَوَيۡلٞ لَّهُم مِّمَّا يَكۡسِبُونَ"
-توعد الله الذين يحرفون الكتاب ثم يدعونه من عند الله لابتغائهم ثمنا قليلا عذابا شديدا

-"وَقَالُواْ لَن تَمَسَّنَا ٱلنَّارُ إِلَّآ أَيَّامٗا مَّعۡدُودَةٗۚ قُلۡ أَتَّخَذۡتُمۡ عِندَ ٱللَّهِ عَهۡدٗا فَلَن يُخۡلِفَ ٱللَّهُ عَهۡدَهُۥٓۖ أَمۡ تَقُولُونَ عَلَى ٱللَّهِ مَا لَا تَعۡلَمُونَ"
-بعد كل ما قاموا به من معاصي الا انهم زكوا أنفسهم من النار و حسبوا أن عذابهم لن يطول وانهم سيفوزون بثوابت
- فأمر الرسول أن يخبرهم أن الوعد الذي قطعه إنما لعباده المومنين الذين عملوا الصالحات وان هذا الوعد لن يتغير
-و أن هذا الأمن الذي بداخلهم انما مصدره امرين:
-اتخاذهم عند الله عهدا
-يقولون ما لم يقله الله إذن فهم كاذبون


-" بَلَىٰۚ مَن كَسَبَ سَيِّئَةٗ وَأَحَٰطَتۡ بِهِۦ خَطِيٓ‍َٔتُهُۥ فَأُوْلَٰٓئِكَ أَصۡحَٰبُ ٱلنَّارِۖ هُمۡ فِيهَا خَٰلِدُونَ"
-نكر الله ما قاله بنو إسرائيل أي أن كل من عمل سيئة فإنه من أصحاب النار .


إلهام صبايا غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 07-02-20, 12:01 AM   #7
عائشة أم محمد
~مستجدة~
 
تاريخ التسجيل: 15-09-2019
العمر: 55
المشاركات: 5
عائشة أم محمد is on a distinguished road
افتراضي

السلام عليكم

من الاية 100_104:


-{وَلَمَّا جَاءَهُمْ رَسُولٌ مِّنْ عِندِ اللَّهِ مُصَدِّقٌ لِّمَا مَعَهُمْ نَبَذَ فَرِيقٌ مِّنَ الَّذِينَ أُوتُوا الْكِتَابَ كِتَابَ اللَّهِ وَرَاءَ ظُهُورِهِمْ كَأَنَّهُمْ لَا يَعْلَمُونَ} [البقرة : 101]
_اعراض الكفار عن الكتاب الذي جاء به الرسول رغم علمهم لصدقه و حقية ما جاء به

_{وَاتَّبَعُوا مَا تَتْلُو الشَّيَاطِينُ عَلَىٰ مُلْكِ سُلَيْمَانَ ۖ وَمَا كَفَرَ سُلَيْمَانُ وَلَٰكِنَّ الشَّيَاطِينَ كَفَرُوا يُعَلِّمُونَ النَّاسَ السِّحْرَ وَمَا أُنزِلَ عَلَى الْمَلَكَيْنِ بِبَابِلَ هَارُوتَ وَمَارُوتَ ۚ وَمَا يُعَلِّمَانِ مِنْ أَحَدٍ حَتَّىٰ يَقُولَا إِنَّمَا نَحْنُ فِتْنَةٌ فَلَا تَكْفُرْ ۖ فَيَتَعَلَّمُونَ مِنْهُمَا مَا يُفَرِّقُونَ بِهِ بَيْنَ الْمَرْءِ وَزَوْجِهِ ۚ وَمَا هُم بِضَارِّينَ بِهِ مِنْ أَحَدٍ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ ۚ وَيَتَعَلَّمُونَ مَا يَضُرُّهُمْ وَلَا يَنفَعُهُمْ ۚ وَلَقَدْ عَلِمُوا لَمَنِ اشْتَرَاهُ مَا لَهُ فِي الْآخِرَةِ مِنْ خَلَاقٍ ۚ وَلَبِئْسَ مَا شَرَوْا بِهِ أَنفُسَهُمْ ۚ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ} [البقرة : 102]
-اتباع الكفار للشياطين بعد كفرهم بالحق و اتباعهم للباطل فاضلوهم و اضروهم حيث تعلموا السحر و اتبعوه رغم ما فيه من مفاسد و اضرار ولقد توعد الله تعالى هؤلاء بالعقاب لأنهم استحبوا الحياة الدنيا على الاخرة

_{وَلَوْ أَنَّهُمْ آمَنُوا وَاتَّقَوْا لَمَثُوبَةٌ مِّنْ عِندِ اللَّهِ خَيْرٌ ۖ لَّوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ} [البقرة : 103]
_اي لو ان هؤلاء الكفار امنوا بالرسول و الكتاب الذي جاء به لتاب الله عليهم


_{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَقُولُوا رَاعِنَا وَقُولُوا انظُرْنَا وَاسْمَعُوا ۗ وَلِلْكَافِرِينَ عَذَابٌ أَلِيمٌ} [البقرة : 104]
_نهي الله تعالى المومنين عن قول كلمة راعنا (اعذرنا عن ففسادنا)وامرهم باستعمال الفاظ حسنة و الاستماع الى الكلام الحسن كالقران و السنة لان فيهما الادب و الطاعة
_توعد الله تعالى للكافرين بالعقاب المؤلم

_{مَّا يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَلَا الْمُشْرِكِينَ أَن يُنَزَّلَ عَلَيْكُم مِّنْ خَيْرٍ مِّن رَّبِّكُمْ ۗ وَاللَّهُ يَخْتَصُّ بِرَحْمَتِهِ مَن يَشَاءُ ۚ وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ} [البقرة : 105]
_الله يخبرنا عن عداوة اليهود و المشركين للمومنين وان هذه العداوة نابعة من حسدهم لهم على النعمة التي حباهم الله بها (خصهم الرسول و كتاب سماوي )



عائشة أم محمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-02-20, 02:00 PM   #8
أسماء ص
| طالبة في المستوى الثاني 1 |
دورة ورش (3)
 
تاريخ التسجيل: 20-12-2014
المشاركات: 137
أسماء ص is on a distinguished road
افتراضي واجب التفسير 2

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

واجب التفسير 2 : من الآية 85 إلى 90 من سورة البقرة

{ثُمَّ أَنتُمْ هَٰؤُلَاءِ تَقْتُلُونَ أَنفُسَكُمْ وَتُخْرِجُونَ فَرِيقًا مِّنكُم مِّن دِيَارِهِمْ تَظَاهَرُونَ عَلَيْهِم بِالْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَإِن يَأْتُوكُمْ أُسَارَىٰ تُفَادُوهُمْ وَهُوَ مُحَرَّمٌ عَلَيْكُمْ إِخْرَاجُهُمْ ۚ أَفَتُؤْمِنُونَ بِبَعْضِ الْكِتَابِ وَتَكْفُرُونَ بِبَعْضٍ ۚ فَمَا جَزَاءُ مَن يَفْعَلُ ذَٰلِكَ مِنكُمْ إِلَّا خِزْيٌ فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا ۖ وَيَوْمَ الْقِيَامَةِ يُرَدُّونَ إِلَىٰ أَشَدِّ الْعَذَابِ ۗ وَمَا اللَّهُ بِغَافِلٍ عَمَّا تَعْمَلُونَ} [البقرة : 85]
يبين الله تعالى في الآية جزاء اليهود (بني قريظة، بني النضير، بني قينقاع) الذين يومنون بجزء من الكتاب (فداء أسراهم) و الكفر بجزء منه (عدم قتال و اخراج بعضهم من ديارهم) بأن أخزاهم الله في الحياة الدنيا و يوم القيامة يعذبون أشد العذاب


{أُولَٰئِكَ الَّذِينَ اشْتَرَوُا الْحَيَاةَ الدُّنْيَا بِالْآخِرَةِ ۖ فَلَا يُخَفَّفُ عَنْهُمُ الْعَذَابُ وَلَا هُمْ يُنصَرُونَ} [البقرة : 86]
تبيين سبب فعلهم ذلك فقد فضلوا النار بمعصية أوامر الله على العار الذي توهموه ان لم يساندوا حلفاءهم

{وَلَقَدْ آتَيْنَا مُوسَى الْكِتَابَ وَقَفَّيْنَا مِن بَعْدِهِ بِالرُّسُلِ ۖ وَآتَيْنَا عِيسَى ابْنَ مَرْيَمَ الْبَيِّنَاتِ وَأَيَّدْنَاهُ بِرُوحِ الْقُدُسِ ۗ أَفَكُلَّمَا جَاءَكُمْ رَسُولٌ بِمَا لَا تَهْوَىٰ أَنفُسُكُمُ اسْتَكْبَرْتُمْ فَفَرِيقًا كَذَّبْتُمْ وَفَرِيقًا تَقْتُلُونَ} [البقرة : 87]
يمتن الله على بني اسرائيل بنعمه العديدة عليهم و يوبخهم على التكذيب بها و الاستكبار عليها.

{وَقَالُوا قُلُوبُنَا غُلْفٌ ۚ بَل لَّعَنَهُمُ اللَّهُ بِكُفْرِهِمْ فَقَلِيلًا مَّا يُؤْمِنُونَ} [البقرة : 88]
ادعاء و تحجج بنوا اسرائيل على كفرهم بأن على قلوبهم أغطية تجعلهم لا يفقهون
تبيين بأنهم ملعونون بسبب كفرهم

{وَلَمَّا جَاءَهُمْ كِتَابٌ مِّنْ عِندِ اللَّهِ مُصَدِّقٌ لِّمَا مَعَهُمْ وَكَانُوا مِن قَبْلُ يَسْتَفْتِحُونَ عَلَى الَّذِينَ كَفَرُوا فَلَمَّا جَاءَهُم مَّا عَرَفُوا كَفَرُوا بِهِ ۚ فَلَعْنَةُ اللَّهِ عَلَى الْكَافِرِينَ} [البقرة : 89]
شدة غضب الله تعالى على بني اسرائيل اذ كفروا بخاتم الأنبياء و هم على علم بصدقه

{بِئْسَمَا اشْتَرَوْا بِهِ أَنفُسَهُمْ أَن يَكْفُرُوا بِمَا أَنزَلَ اللَّهُ بَغْيًا أَن يُنَزِّلَ اللَّهُ مِن فَضْلِهِ عَلَىٰ مَن يَشَاءُ مِنْ عِبَادِهِ ۖ فَبَاءُوا بِغَضَبٍ عَلَىٰ غَضَبٍ ۚ وَلِلْكَافِرِينَ عَذَابٌ مُّهِينٌ} [البقرة : 90]

ذم الله بني اسرائيل لاستبدالهم الحق بالكفر و الشك و الشرك و تبيين شدة العذاب الذي سيلحقه الله بهم

أسماء ص غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-02-20, 01:42 PM   #9
فاضمة احمد
معلمة بمعهد خديجة
 
تاريخ التسجيل: 10-01-2020
العمر: 52
المشاركات: 8
فاضمة احمد is on a distinguished road
افتراضي واجب التفسير ٣


عائشة محمد من الآية ٤٠ الى ٤٥

أسماء من الآية ١٠٥ الى ١١٠

إلهام من الآية ١١٢ الى ١١٨

أم محمد. من الآية ١١٩ الى ١٢٣
فاضمة احمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-02-20, 12:41 PM   #10
أسماء ص
| طالبة في المستوى الثاني 1 |
دورة ورش (3)
 
تاريخ التسجيل: 20-12-2014
المشاركات: 137
أسماء ص is on a distinguished road
افتراضي واجب التفسير 3

السلام عليكم و رحمة الله و بركاته

واجب التفسير 3 : من الآية 105 إلى 110 من سورة البقرة



{مَّا يَوَدُّ الَّذِينَ كَفَرُوا مِنْ أَهْلِ الْكِتَابِ وَلَا الْمُشْرِكِينَ أَن يُنَزَّلَ عَلَيْكُم مِّنْ خَيْرٍ مِّن رَّبِّكُمْ ۗ وَاللَّهُ يَخْتَصُّ بِرَحْمَتِهِ مَن يَشَاءُ ۚ وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ} [البقرة : 105]
تبيين عداوة الكافرين للمؤمنين و حسدهم على كل خير

{۞ مَا نَنسَخْ مِنْ آيَةٍ أَوْ نُنسِهَا نَأْتِ بِخَيْرٍ مِّنْهَا أَوْ مِثْلِهَا ۗ أَلَمْ تَعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ} [البقرة : 106]
تبيين معنى النسخ : نقل المكلفين من حكم مشروع إلى حكم آخر و هو ما كان يكفر به اليهود رغم ذكره في التوراة
تبين حكمة الله في النسخ و هو الإتيان بما هو خير من المنسوخ


{أَلَمْ تَعْلَمْ أَنَّ اللَّهَ لَهُ مُلْكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ ۗ وَمَا لَكُم مِّن دُونِ اللَّهِ مِن وَلِيٍّ وَلَا نَصِيرٍ} [البقرة : 107]
تبيين أن من كفر بالنسخ فقد شكك في قدرة الله و ملكه و هنا تأكيد على عظم قدرته و أنه هو من يتولى عباده و ينصرهم

{أَمْ تُرِيدُونَ أَن تَسْأَلُوا رَسُولَكُمْ كَمَا سُئِلَ مُوسَىٰ مِن قَبْلُ ۗ وَمَن يَتَبَدَّلِ الْكُفْرَ بِالْإِيمَانِ فَقَدْ ضَلَّ سَوَاءَ السَّبِيلِ} [البقرة : 108]
نهي المؤمنين بأن يسألوا رسولهم أسئلة التعنت كما سئل موسى لأنها قد تؤدي إلى الكفر

{وَدَّ كَثِيرٌ مِّنْ أَهْلِ الْكِتَابِ لَوْ يَرُدُّونَكُم مِّن بَعْدِ إِيمَانِكُمْ كُفَّارًا حَسَدًا مِّنْ عِندِ أَنفُسِهِم مِّن بَعْدِ مَا تَبَيَّنَ لَهُمُ الْحَقُّ ۖ فَاعْفُوا وَاصْفَحُوا حَتَّىٰ يَأْتِيَ اللَّهُ بِأَمْرِهِ ۗ إِنَّ اللَّهَ عَلَىٰ كُلِّ شَيْءٍ قَدِيرٌ} [البقرة : 109]
تبيين شدة حسد أهل الكتاب و عملهم و سعيهم على رد المؤمنين كفار
أمر المؤمنين بقابلة ذلك بالعفو حتى يأتي أمر الله بالجهاد الذي شفى غليلهم

{وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ ۚ وَمَا تُقَدِّمُوا لِأَنفُسِكُم مِّنْ خَيْرٍ تَجِدُوهُ عِندَ اللَّهِ ۗ إِنَّ اللَّهَ بِمَا تَعْمَلُونَ بَصِيرٌ} [البقرة : 110]
أمر المؤمنين بالإجتهاد في طاعة الله و أداء الصلاة و الزكاة و وعده إياهم بأنه لن يضيع عملهم و سيجازيهم عليه.

أسماء ص غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

(View-All Members who have read this thread in the last 30 days : 7
مجدة سعد الدين, أسماء ص, حسناء محمد, عائشة امحمد, فاضمة احمد, إلهام صبايا, نسرين بنت محمد
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 05:57 PM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2020,Jelsoft Enterprises Ltd.
هذه المنتديات لا تتبع أي جماعة ولا حزب ولا تنظيم ولا جمعية ولا تمثل أحدا
هي لكل مسلم محب لدينه وأمته وهي على مذهب أهل السنة والجماعة ولن نقبل اي موضوع يثير الفتنة أو يخالف الشريعة
وكل رأي فيها يعبر عن وجهة نظر صاحبه فقط دون تحمل إدارة المنتدى أي مسؤلية تجاه مشاركات الأعضاء ،
غير أنَّا نسعى جاهدين إلى تصفية المنشور وجعله منضبطا بميزان الشرع المطهر .