العودة   ملتقى طالبات العلم > . ~ . بوابة الملتقى . ~ . > دورة فقه الانتقال من دار الفرار إلى دار القرار

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 10-10-18, 09:51 PM   #61
حسناء محمد
ما كان لله يبقى
| المديرة العامة |
افتراضي

أحسنت وبارك الله فيك



توقيع حسناء محمد
عن أبي هريرة، قال: كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يقول:
( اللهم أصلح لي ديني الذي هو عِصمةُ أمري، وأصلح لي دُنياي التي فيها مَعاشي، وأصلح لي آخرتي التي فيها مَعادي، واجعل الحياة زيادةً لي في كل خير، واجعل الموتَ راحةً لي من كل شر). صحيح مسلم 2720
حسناء محمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-10-18, 09:52 PM   #62
حسناء محمد
ما كان لله يبقى
| المديرة العامة |
افتراضي


تغسيل الميت, وتكفينه, والصَّلاة عليه, ودفنه*
(6-1)

يُسَنّ لمن يُدْخِل الميت أن يقول: بسم الله، وعلى مِلَّة رسول الله.
باتفاق الأئمة الأربعة، رحمهم الله.
ويدلّ على ذلك:
حديث ابن عمر -رضي الله عنهما- عن النَّبيِّ -صلَّى الله عليه وسلَّم- قال: «إِذَا وَضَعْتُمْ مَوْتَاكُمْ فِي الْقَبْرِ فَقُولُوا: بِسْمِ اللَّهِ، وَعَلَى مِلَّةِ رَسُولِ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ»(1)، وأعلَّه الدارقطني(2)، وأيضاً البيهقي(3)، بأنَّ الحديث موقوف على ابن عمر، وتفرَّد برفع الحديث: (همَّام بن يحيى)، وهو ثِقَّة، لكن من هو أوثق:كشعبة، وهشام الدستوائي، روياه موقوفًا على ابن عمر -رضي الله عنهما-، ولو كان موقوفًا، فالأظهر -والله أعلم- أن له حكم الرفع؛ لأنّ مثله لا يقال بالرأي، وعليه كما هو مذهب الأئمة الأربعة -رحمهم الله- يُسَنَّ لمن يُدخِل الميت قبره أن يقول عند ذلك: "بسم الله، وعلى مِلَّة رسول الله، أو على سُنَّة رسول الله" - أي: على شريعته، وطريقته.


يُسَنّ أن يُسجَّى قبر المرأة عند إنزالها.
فيُسَنّ أن يغطى قبر المرأة عند إدخالها القبر.
ويدلّ على ذلك:
أ- إجماع العلماء على ذلك.
قال ابن قدامة -رحمه الله-: "لا نعلم في استحباب تغطية القبر خلافًا بين أهل العلم"(4).
ب- لأنَّ ذلك أسترُ لها؛ ولأن المرأة عورة، فقد يبدو شيئًا أثناء إنزالها القبر.
وأمَّا الرجل فلا يُسَنّ أن يغطى قبره عند إنزاله.


يوضع الميت على شِقّه الأيمن، مستقبل القِبلَة.
من الأفضل وضعه على شِقّه الأيمن مستقبل القِبلَة، ولا دليل صحيح مخصِّص لذلك، لكنه (أمر)؛ كما ذكر ذلك ابن حزم -رحمه الله-، جرى عليه عمل المسلمين من عهد النَّبيِّ -صلَّى الله عليه وسلَّم- إلى يومنا هذا، ولازال العمل عليه مستمرًا إلى عصرنا هذا (5).



-------
(1) رواه أحمد برقم (4812)، رواه أبو داود برقم (3213)، رواه النَّسائي في عمل اليوم والليلة (ص586)، وابن حبان (367/7)، وصححه الألباني في الإرواء، ولفظ أبي داود، وابن حبان: "وعلى سنة رسول الله".
(2) انظر: العلل (409/12).
(3) انظر: السنن الكبرى (55/4).
(4) انظر: المغني (431/3).
(5) انظر: المحلَّى (173/5).





*من كتاب: ( فقه الانتقال من دار الفرار إلى القرار)
للشيخ د. عبد الله بن حمود الفريح


سؤال الدرس:
إن كان لديك سؤال أو استشكال فيما سبق دراسته،
فأرجو أن تضعيه لنرسله للشيخ
حسناء محمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 11-10-18, 08:04 PM   #63
ام عبد الفتاح الجزائرية
|طالبة في المستوى الثاني 4|
 
تاريخ التسجيل: 14-10-2016
المشاركات: 160
ام عبد الفتاح الجزائرية is on a distinguished road
افتراضي سؤال في الدورة

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:أولابارك الله في الشيخ وفي والديه ومشايخه ونفعنا بعلمه وتقبل منه و في هذا الصرح وكل القائمين عليه حيث من خلاله نتعلم مالم نكن نعلم ويارب يعلمنا ما ينفعنا ويجعلنا من العاملين بما علمنا انه ولي ذلك والقادر عليه.من فضلكم شيخي الكريم هل اذا وجدت للميتة اظافر طويلة على غير العادة وان عليها شعر تحت الابط وغيره فهل اقوم بازالته وهل يكون ذلك قبل البدأ في الغسل ام بعد الانتهاءمنه وهل ما يسقط من الشعر او ينتزع من الجلد او الظفر يجب ان اضعه مع الميتة ام يجوز لي التخلص منه خارجا وشكرا لكم سعيكم
ام عبد الفتاح الجزائرية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 18-10-18, 02:48 PM   #64
ام عبد الفتاح الجزائرية
|طالبة في المستوى الثاني 4|
 
تاريخ التسجيل: 14-10-2016
المشاركات: 160
ام عبد الفتاح الجزائرية is on a distinguished road
افتراضي استفسار

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته بارك الله في علم الشيخ وزاده من فضله ونفعنا به وبوركت اخيتي المشرفة على سعيك في ايصال المفيد لنا وما علينا تعلمه بالضرورة حقيقة ممنونة لكم بعد الله كثيرا من فضلك اخيتي هل لي بسؤال اخر يشغلني ام هذا غير وارد في المقرر ومعذرة لاني اقوم بهذا الامر واحب ان اكون ملم بكل تفاصيله ولقد استفدت ايما فائدة من هذه الدورة فلله الحمد والمنة المهم اذا كان الرد بالقبول فسؤالي هل تغسيل المحروقة يكون على نفس طريقة الميت العادي وكذلك المدهوس بالشاحنة فكل ما فيه ينزف حتى بعد الموت فهل نضمد جرحه ونفيض الماء ام كيف وهل نكتفي بالغسل دون غسلة التطهير لهشاشة اجساد هؤلاء المصابين وشكرا ومعذرة وان لم نوفق في الرد من عند الشيخ نرجو ان توجهونا الى من يرد علي لانه قد عرضت حالات كهذه واريد ان اصيب السنة في التغسيل
ام عبد الفتاح الجزائرية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-10-18, 06:33 PM   #65
حسناء محمد
ما كان لله يبقى
| المديرة العامة |
افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
وحياك الله أم عبد الفتاح

جواب السؤال الأول:
https://drive.google.com/file/d/1SY7...w?usp=drivesdk
جواب السؤال الثاني:
https://drive.google.com/file/d/1xA-...w?usp=drivesdk
حسناء محمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 22-10-18, 06:35 PM   #66
حسناء محمد
ما كان لله يبقى
| المديرة العامة |
افتراضي

تغسيل الميت, وتكفينه, والصَّلاة عليه, ودفنه*
(7-1)

من الذي يتولَّى دفن الميت؟

إن كان له وصي فإنه هو الأولى بذلك,كأن يوصي الميت بأن يدفنه فلان فيُقدَّم الوصي, ثم الأقارب إن كانوا يُحسِنون الدفن, فإن لم يكونوا كذلك أو لا يريدون النزول للقبر, فيدفنه أي واحد من الناس, وإذا كان الميت امرأة فلا يُشترط أن يدخلها القبر أحد محارمها, بل يجوز أن ينزلها أي شخص, ولو كان أجنبيًا.
ويدل على ذلك: حديث أنس -رضي الله عنه- قال: شَهِدْنَا بِنْتَ رَسُولِ اللَّهِ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- وَرَسُولُ اللَّهِ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- جَالِسٌ عَلَى الْقَبْرِ فَرَأَيْتُ عَيْنَيْهِ تَدْمَعَانِ, فَقَالَ: «هَلْ فِيكُمْ مِنْ أَحَدٍ لَمْ يُقَارِفْ اللَّيْلَةَ؟», فَقَالَ أَبُو طَلْحَةَ:أَنَـا. قَالَ: «فَانْزِلْ فِي قَبْرِهَا» فَنَزَلَ فِي قَبْرِهَا فَقَبَرَهَا(1).

وقلنا بتقديم الأقارب في الدفن على غيرهم إن لم يكن هناك وصيٌّ؛ لأن الذين تولوا دفن النَّبيَّ -صلَّى الله عليه وسلَّم- أقاربه العباس, وعلي, والفضل, وصالح مولى رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم-, -رضي الله عنهم-؛ ولأنَّ الأقارب أولى به, وأستر لأحواله.

ثمَّ ينصب على الميِّت اللَّبن؛ وهو: المضروب من طين, فإذا وُضع الميت نُصب عليه اللَّبن, ويُسد بالطين حتى لا يقع عليه التراب؛ لحديث سعد -رضي الله عنه- الذي تقدّم: "الْحَدُوا لِي لَحْدًا, وَانْصِبُوا عَلَيَّ اللَّبِنَ نَصْبًا, كَمَا صُنِعَ بِرَسُولِ اللَّهِ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ-"(2).

* فـائدة: جاء في استحباب المشاركة في دفن الميت بأن يحثوا المسلم على القبر حثيات, آثار كثيرة عن الصحابة -رضي الله عنهم– والتابعين -رحمهم الله- فيُسَن أن يشارك المسلم في ذلك من غير مزاحمة ومضايقة, فالأظهر سنية الحثو مطلقًا، وأمَّا تقييده بثلاث ففيه خلاف في صحته, ولا يصحُّ أي ذكر أثناء حثو التراب, وكل ما ورد فهو ضعيف.


يُسَنّ أن يرفع القبر قدر شِبْر مسنَّمًا.
والشِّبْر: هو ما بين طرفي الأصبعين: الخنصر, والإبهام, عند التفريج المعتاد(3).
ومسنَّمًا: أن يُجْعَل كالسنام, بحيث يكون وسطه بارزًا على أطرافه، وضد المسنَّم: المسطَّح, وهو المبسوط في أعلاه كالسطح.

وفي هذه المسألة ثلاث سُنَن:
1- سنية رفع القبر كيلا يساوي الأرض, حتى يعرف أنه قبر, فيُترَّحم على صاحبه, ولا يهان, وسيأتي دليل رفع القبر، منها: رفع قبر النَّبيّ -صلَّى الله عليه وسلَّم- مسنَّمًا، ولمجيء آثار كثيرة عن الصحابة -رضي الله عنهم- تبيِّن أنَّ العمل عندهم رفع القبر.
2- سنيَّة أن يكون هذا الرفع مقدار شبر تقريبًا.
ويستدل لذلك؛ بالنَّهي عن أن يكون القبر مرتفعًا ارتفاعًا ظاهرًا, بحديث علي -رضي الله عنه- أنه قال لأبي الهياج الأسدي: "أَلَا أَبْعَثُكَ عَلَى مَا بَعَثَنِي عَلَيْهِ رَسُولُ اللَّهِ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- أَنْ لَا تَدَعَ تِمْثَالًا إِلَّا طَمَسْتَهُ -وفي رواية: وَلَا صُورَةً إِلَّا طَمَسْتَهَا- وَلَا قَبْرًا مُشْرِفًا إِلَّا سَوَّيْتَهُ"(4).
3- سنية أن يكون القبر مُسَنَّماً .
ويدلّ على ذلك: ما رواه سفيان التمَّار: "أَنَّهُ رَأَى قَبْرَ النَّبِيِّ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ - مُسَنَّمًا"(5).


-------
(1) رواه البخاري برقم (1342), "لم يقارف": أي: لم يجامع.
(2) رواه مسلم برقم (966).
(3) انظر: القاموس المحيط (2/631).
(4) رواه مسلم برقم (969).
(5) رواه البخاري برقم (1390).





*باختصار يسير من كتاب: ( فقه الانتقال من دار الفرار إلى القرار)
للشيخ د. عبد الله بن حمود الفريح


سؤال الدرس:
مما استفدتيه من الدرس:
يُسن رفع القبر قدر ........، .........
حسناء محمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 09-11-18, 04:53 PM   #67
ام عبد الفتاح الجزائرية
|طالبة في المستوى الثاني 4|
 
تاريخ التسجيل: 14-10-2016
المشاركات: 160
ام عبد الفتاح الجزائرية is on a distinguished road
افتراضي الجواب على الواجب

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته : يسن ان يرفع القبر قدر شبر مسنما .وشكرا جزيلا
ام عبد الفتاح الجزائرية غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-11-18, 11:30 PM   #68
حسناء محمد
ما كان لله يبقى
| المديرة العامة |
افتراضي

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
أحسنت وبارك الله فيك أم عبد الفتاح
حسناء محمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 10-11-18, 11:30 PM   #69
حسناء محمد
ما كان لله يبقى
| المديرة العامة |
افتراضي

تغسيل الميت, وتكفينه, والصَّلاة عليه, ودفنه*
(8-1)


السُّنة عند الفراغ من دفن الميت: أن يستغفر المشيِّعون للميت عند القبر, ويدعوا له بالتثبيت.
فيأمر أحدهم الحاضرين بذلك؛ لحديث عثمان -رضي الله عنهم- قال: "كَانَ النَّبِيُّ -صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ- إِذَا فَرَغَ مِنْ دَفْنِ الْمَيِّتِ, وَقَفَ عَلَيْهِ فَقَالَ: «اسْتَغْفِرُوا لأَخِيكُمْ, وَسَلُوا لَهُ التَّثْبِيتَ, فَإِنَّهُ الآنَ يُسْأَلُ»(1).


ماذا يحدث للميت إذا انصرف عنه دافنوه؟
إذا دُفِن الميِّت, وانصرف عنه أصحابه, سمع قرع نعالهم وهم منصرفون, وهنا مفارقة عظيمة من حالين: بين حال من سيخرج من المقبرة؛ ليكمل مسيرته في حياته الدنيا بعد دفن ميته, فيخالط أهله, والناس كما هو معتاد, وبين ذلك الذي في حفرة القبر, وهو يسمع قرع نعال أولئك الأحياء الذين انصرفوا, وحاله مقبل على حياة أخروية برزخية, فلا أهل يخالطهم, ولا مال, ولا صاحب, ولا أنيس, ولا جليس, وحيدًا فريدا، نسأل الله -تعالى- السلامة من فتنة تلك الحفرة.
ويدلّ على ذلك: حديث أنس بن مالك -رضي الله عنه- قال: قال رسول الله -صلَّى الله عليه وسلَّم-: «إِنَّ الْعَبْدَ إِذَا وُضِـعَ فِي قَبْرِهِ، وَتَوَلَّى عَنْهُ أَصْحَابُهُ، إِنَّهُ لَيَسْمَعُ قَرْعَ نِعَالِهِمْ, يَأْتِيهِ مَلَكَانِ فَيُقْعِدَانِهِ فَيَقُولاَنِ لَهُ: مَا كُنْتَ تَقُولُ فِي هَـذَا الرَّجُلِ؟...»(2).


* فـائدة: (البرزخ) في كلام العرب هو: الحاجز بين الشيئين, قال تعالى: {وَجَعَلَ بَيْنَهُمَا بَرْزَخاً}[الفرقان: 53], أي: حاجزًا, و(البرزخ) في الشريعة هو: الدار التي بعد الموت, وقبل البعث, قال تعالى: {وَمِن وَرَائِهِم بَرْزَخٌ إِلَى يَوْمِ يُبْعَثُونَ}[المؤمنون: 100 ], قال مجاهد -رحمه الله-: "هو ما بين الموت والبعث".
وقيل للشعبي -رحمه الله-: مات فلان, قال: "ليس هو في دار الدنيا, ولا في الآخرة"(3).



-------
(1) رواه أبو داود برقم (3221), وجوَّد إسناده النووي (في المجموع 292/54).
(2) رواه البخاري برقم (1338), رواه مسلم برقم (2870).
(3) انظر: التذكرة للقرطبي (ص 177).




*باختصار يسير من كتاب: ( فقه الانتقال من دار الفرار إلى القرار)
للشيخ د. عبد الله بن حمود الفريح



سؤال الدرس:
ما هو البرزخ؟
حسناء محمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

(View-All Members who have read this thread in the last 30 days : 2
ام عبد الفتاح الجزائرية
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
طالبة العلم والإنترنت ام هند السلفية روضة آداب طلب العلم 5 12-07-18 12:21 PM
صفحة طالبة العلم ( سناء حلمي) لدارسة مقرر الدورة سناء حلمي دورة فقه الانتقال من دار الفرار إلى دار القرار 1 10-07-18 02:26 PM
آداب طالب العلم .. رقية مبارك بوداني روضة آداب طلب العلم 1 13-03-15 11:24 AM


الساعة الآن 07:58 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2018,Jelsoft Enterprises Ltd.
هذه المنتديات لا تتبع أي جماعة ولا حزب ولا تنظيم ولا جمعية ولا تمثل أحدا
هي لكل مسلم محب لدينه وأمته وهي على مذهب أهل السنة والجماعة ولن نقبل اي موضوع يثير الفتنة أو يخالف الشريعة
وكل رأي فيها يعبر عن وجهة نظر صاحبه فقط دون تحمل إدارة المنتدى أي مسؤلية تجاه مشاركات الأعضاء ،
غير أنَّا نسعى جاهدين إلى تصفية المنشور وجعله منضبطا بميزان الشرع المطهر .