العودة   ملتقى طالبات العلم > . ~ . معهد أم المؤمنين خديجة - رضي الله عنها - لتعليم القرآن الكريم . ~ . > ๑¤๑ الأقســـام الـعـلـمـيـة ๑¤๑ > قسم التفسير > قسم مدارسة الحلقات للتفسير

الملاحظات


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 19-06-22, 10:48 PM   #31
د هبه ابراهيم
~مشارِكة~
 
تاريخ التسجيل: 22-05-2021
العمر: 37
المشاركات: 53
د هبه ابراهيم is on a distinguished road
افتراضي مدارسة الأسبوع الثالث سورة آل عمران الآيات من (١٥٢-١٥٣)

مدارسة الأسبوع الثالث سورة آل عمران الآيات من (١٥٢_١٥٣)

﴿وَلَقَد صَدَقَكُمُ اللَّهُ وَعدَهُ إِذ تَحُسّونَهُم بِإِذنِهِ حَتّى إِذا فَشِلتُم وَتَنازَعتُم فِي الأَمرِ وَعَصَيتُم مِن بَعدِ ما أَراكُم ما تُحِبّونَ مِنكُم مَن يُريدُ الدُّنيا وَمِنكُم مَن يُريدُ الآخِرَةَ ثُمَّ صَرَفَكُم عَنهُم لِيَبتَلِيَكُم وَلَقَد عَفا عَنكُم وَاللَّهُ ذو فَضلٍ عَلَى المُؤمِنينَ۝١٥٢
العناصر التي ذكرها الشيخ في تفسير الآية هى:
١_بيان أن الله تعالى قد صدق وعده بالنصر للمسلمين فى أول غزوة أحد حتى حصل منهم الفشل
٢_ بيان المقصود من (وَتَنازَعتُم فِي الأَمرِ)
٣_ توضيح من المقصود من (مِنكُم مَن يُريدُ الدُّنيا وَمِنكُم مَن يُريدُ الآخِرَةَ)
٤_بيان المقصود من (ثُمَّ صَرَفَكُم عَنهُم)
٥_ توضيح لمعنى (وَلَقَد عَفا عَنكُم وَاللَّهُ ذو فَضلٍ عَلَى المُؤمِنينَ)

إِذ تُصعِدونَ وَلا تَلوونَ عَلى أَحَدٍ وَالرَّسولُ يَدعوكُم في أُخراكُم فَأَثابَكُم غَمًّا بِغَمٍّ لِكَيلا تَحزَنوا عَلى ما فاتَكُم وَلا ما أَصابَكُم وَاللَّهُ خَبيرٌ بِما تَعمَلونَ۝١٥٣
العناصر التي ذكرها الشيخ في تفسير الآية هى:
١_تذكير للمؤمنين بحالهم فى وقت الهزيمة وعتاب لهم على ذلك
٢_ معنى (إِذ تُصعِدونَ)
٣_معنى (وَلا تَلوونَ عَلى أَحَدٍ)
٤_ توضيح المراد من (وَالرَّسولُ يَدعوكُم في أُخراكُم)
٥_معنى (فَأَثابَكُم)
٦_توضيح المقصود من (غَمًّا بِغَمٍّ)
٧_توضيح المقصود من (لِكَيلا تَحزَنوا عَلى ما فاتَكُم وَلا ما أَصابَكُم)
٨_توضيح لمعنى (وَاللَّهُ خَبيرٌ بِما تَعمَلونَ)
د هبه ابراهيم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 19-06-22, 11:17 PM   #32
د هبه ابراهيم
~مشارِكة~
 
تاريخ التسجيل: 22-05-2021
العمر: 37
المشاركات: 53
د هبه ابراهيم is on a distinguished road
افتراضي مدارسة الأسبوع الرابع سورة آل عمران الآيات من (١٧٥_١٧٩)

مدارسة الأسبوع الرابع سورة آل عمران الآيات من (١٧٥_١٧٩)
﴿إِنَّما ذلِكُمُ الشَّيطانُ يُخَوِّفُ أَولِياءَهُ فَلا تَخافوهُم وَخافونِ إِن كُنتُم مُؤمِنينَ۝١٧٥
‏العناصر التى ذكرها الشيخ في تفسير الآية هى:
‏١_توضيح المقصود من قوله تعالى (إِنَّما ذلِكُمُ الشَّيطانُ يُخَوِّفُ أَولِياءَهُ)
‏٢_توضيح المقصود من قوله تعالى (فَلا تَخافوهُم وَخافونِ إِن كُنتُم مُؤمِنينَ)
‏٣_بيان أن فى هذه الآية وجوب الخوف من الله وحده وأنه من لوازم الإيمان
‏٤_ توضيح المقصود من الخوف المحمود

‏ ‏وَلا يَحزُنكَ الَّذينَ يُسارِعونَ فِي الكُفرِ إِنَّهُم لَن يَضُرُّوا اللَّهَ شَيئًا يُريدُ اللَّهُ أَلّا يَجعَلَ لَهُم حَظًّا فِي الآخِرَةِ وَلَهُم عَذابٌ عَظيمٌ۝١٧٦
العناصر التي ذكرها الشيخ في تفسير الآية هى:
١_ فسر شيخنا هذه الآيه مع الآيه التى تليها

‏إِنَّ الَّذينَ اشتَرَوُا الكُفرَ بِالإيمانِ لَن يَضُرُّوا اللَّهَ شَيئًا وَلَهُم عَذابٌ أَليمٌ۝١٧٧
العناصر التي ذكرها الشيخ في تفسير الآية هى:
١_توضيح لسبب ذكر الله تعالى لقوله ( ‏وَلا يَحزُنكَ الَّذينَ يُسارِعونَ فِي الكُفرِ)
٢_توضيح لقوله تعالى (إِنَّهُم لَن يَضُرُّوا اللَّهَ شَيئًا)
٣_ بيان أن ضرر فعلهم يعود على أنفسهم وان لهم عذاب أليم

‏وَلا يَحسَبَنَّ الَّذينَ كَفَروا أَنَّما نُملي لَهُم خَيرٌ لِأَنفُسِهِم إِنَّما نُملي لَهُم لِيَزدادوا إِثمًا وَلَهُم عَذابٌ مُهينٌ۝١٧٨
‏العناصر التى ذكرها الشيخ في تفسير الآية هى:
‏١_توضيح لسبب عدم استئصال الله للكافرين وإمهالهم فى هذه الحياة الدنيا مع بيان عقوبتهم

‏ما كانَ اللَّهُ لِيَذَرَ المُؤمِنينَ عَلى ما أَنتُم عَلَيهِ حَتّى يَميزَ الخَبيثَ مِنَ الطَّيِّبِ وَما كانَ اللَّهُ لِيُطلِعَكُم عَلَى الغَيبِ وَلكِنَّ اللَّهَ يَجتَبي مِن رُسُلِهِ مَن يَشاءُ فَآمِنوا بِاللَّهِ وَرُسُلِهِ وَإِن تُؤمِنوا وَتَتَّقوا فَلَكُم أَجرٌ عَظيمٌ۝١٧٩
‏العناصر التى ذكرها الشيخ في تفسير الآية هى:
‏١_ بيان أنه ما كان فى حكمة الله تعالى أن يترك المؤمنين حتى ميز بين المؤمن والمنافق
‏٢_ بيان أن الله لم يكن فى حكمته أيضا أن يطلع عباده على الغيب الذى يعلمه من عباده
‏٣_ بيان أن الله يبتلى عباده ويفتنهم بما يميز به الخبيث من الطيب
‏٤_ من أنواع الإبتلاء والإمتحان إرسال الله للرسل
د هبه ابراهيم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 20-06-22, 12:18 AM   #33
د هبه ابراهيم
~مشارِكة~
 
تاريخ التسجيل: 22-05-2021
العمر: 37
المشاركات: 53
د هبه ابراهيم is on a distinguished road
افتراضي مدارسة الأسبوع الخامس سورة آل عمران الآيات من (١٩٠_١٩٤)

مدارسة الأسبوع الخامس سورة آل عمران الآيات من (١٩٠_١٩٤)

﴿إِنَّ في خَلقِ السَّماواتِ وَالأَرضِ وَاختِلافِ اللَّيلِ وَالنَّهارِ لَآياتٍ لِأُولِي الأَلبابِ۝١٩٠
العناصر التي ذكرها الشيخ في تفسير الآية هى:
‏١_بيان لإخبار الله تعالى ( ‏إِنَّ في خَلقِ السَّماواتِ وَالأَرضِ وَاختِلافِ اللَّيلِ وَالنَّهارِ لَآياتٍ لِأُولِي الأَلبابِ)
‏٢_سبب إبهام قوله(لَآياتٍ)
‏٣_ بيان لسبب خص الله بالآيات أولى الألباب

‏ ‏الَّذينَ يَذكُرونَ اللَّهَ قِيامًا وَقُعودًا وَعَلى جُنوبِهِم وَيَتَفَكَّرونَ في خَلقِ السَّماواتِ وَالأَرضِ رَبَّنا ما خَلَقتَ هذا باطِلًا سُبحانَكَ فَقِنا عَذابَ النّارِ۝١٩١
العناصر التي ذكرها الشيخ في تفسير الآية هى:
‏١_ وصف الله تعالى لأولى الألباب
‏٢_ توضيح المقصود من ( ‏قِيامًا وَقُعودًا وَعَلى جُنوبِهِم)
‏٣_ توضيح المقصود من (وَيَتَفَكَّرونَ في خَلقِ السَّماواتِ وَالأَرضِ)
‏٤_ توضيح أن الله خلق السموات والأرض بالحق وللحق ومشتملة على الحق
‏٥_ توضيح المقصود من (فَقِنا عَذابَ النّارِ)

‏رَبَّنا إِنَّكَ مَن تُدخِلِ النّارَ فَقَد أَخزَيتَهُ وَما لِلظّالِمينَ مِن أَنصارٍ۝١٩٢
العناصر التي ذكرها الشيخ في تفسير الآية هى:
‏١_ بيان لسبب خزى من يدخله الله النار
‏٢_ المقصود من ( ‏وَما لِلظّالِمينَ مِن أَنصارٍ)

‏رَبَّنا إِنَّنا سَمِعنا مُنادِيًا يُنادي لِلإيمانِ أَن آمِنوا بِرَبِّكُم فَآمَنّا رَبَّنا فَاغفِر لَنا ذُنوبَنا وَكَفِّر عَنّا سَيِّئَاتِنا وَتَوَفَّنا مَعَ الأَبرارِ۝١٩٣
‏العناصر التى ذكرها الشيخ في تفسير الآية هى:
‏١_ توضيح المراد بقوله (رَبَّنا إِنَّنا سَمِعنا مُنادِيًا يُنادي لِلإيمانِ)
‏٢_ توضيح المقصود من (فَآمَنّا)
‏٣_ توضيح ما يتضمنه الدعاء ب (وَتَوَفَّنا مَعَ الأَبرارِ)

‏رَبَّنا وَآتِنا ما وَعَدتَنا عَلى رُسُلِكَ وَلا تُخزِنا يَومَ القِيامَةِ إِنَّكَ لا تُخلِفُ الميعادَ۝١٩٤
العناصر التي ذكرها الشيخ في تفسير الآية هى:
١_توضيح أنهم سألوا الله الثواب بعد توفيق الله لهم للإيمان
٢_ توضيح أنهم سألوا الله أن يعطيهم ما وعدهم على ألسنة الرسل
٣_ بيان أن الله أجاب دعاءهم لأنه لا يخلف الميعاد
د هبه ابراهيم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 20-06-22, 11:28 PM   #34
مريم سالم
~مشارِكة~
Note واجب الأسبوع الخامس



واجب الأسبوع الخامس
سورة النِّساء (29-32)

* العناصر التي ذكرها الشيخ -رحمه الله- في تفسير قوله -تعالى-:
{يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا لَا تَأْكُلُوا أَمْوَالَكُمْ بَيْنَكُمْ بِالْبَاطِلِ إِلَّا أَنْ تَكُونَ تِجَارَةً عَنْ تَرَاضٍ مِنْكُمْ ۚ وَلَا تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ ۚ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيمًا}
1- نهي الله -سبحانه وتعالى- المؤمنين عن أكل أموالهم بينهم بالباطل، وذكر أمثلة على ذلك.
2- إباحة التِّجارات والمكاسب الخالية من الموانع.
3- تفسير قوله -تعالى-: {وَلَا تَقْتُلُوا أَنْفُسَكُمْ}.
4- تفسير قوله -تعالى-: {إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُمْ رَحِيمًا}.
5- دلالة إضافة الأموال والأنفس إلى عامَّة المؤمنين.
6- اشتراط التَّراضي لانعقاد عقود التِّجارة.

* العناصر التي ذكرها الشيخ -رحمه الله- في تفسير قوله -تعالى-:
{وَمَنْ يَفْعَلْ ذَٰلِكَ عُدْوَانًا وَظُلْمًا فَسَوْفَ نُصْلِيهِ نَارًا ۚ وَكَانَ ذَٰلِكَ عَلَى اللَّهِ يَسِيرًا}
1- تفسير قوله -تعالى-: {وَمَنْ يَفْعَلْ ذَٰلِكَ}.
2- تفسير قوله -تعالى-: {عُدْوَانًا وَظُلْمًا}.
3- فائدة التَّنكير في قوله -تعالى-: {نَارًا}.

* العناصر التي ذكرها الشيخ -رحمه الله- في تفسير قوله -تعالى-:
{إِنْ تَجْتَنِبُوا كَبَائِرَ مَا تُنْهَوْنَ عَنْهُ نُكَفِّرْ عَنْكُمْ سَيِّئَاتِكُمْ وَنُدْخِلْكُمْ مُدْخَلًا كَرِيمًا}
1- تفضل الله -عزَّوجلَّ- على عباده المؤمنين حيث وعدهم بمغفرة ذنوبهم وإدخالهم مدخلًا كريمًا إذا اجتنبوا كبائر الذُّنوب.
2- يدخل في اجتناب كبائر الذُّنوب فعل الفرائض الَّتي إذا تركها صار مرتكبًا لكبيرة، وذكر أمثلة على هذه الفرائض مع دليلها.
3- ضابط كبائر الذُّنوب.

* العناصر التي ذكرها الشيخ -رحمه الله- في تفسير قوله -تعالى-:
{وَلَا تَتَمَنَّوْا مَا فَضَّلَ اللَّهُ بِهِ بَعْضَكُمْ عَلَىٰ بَعْضٍ ۚ لِلرِّجَالِ نَصِيبٌ مِمَّا اكْتَسَبُوا ۖ وَلِلنِّسَاءِ نَصِيبٌ مِمَّا اكْتَسَبْنَ ۚ وَاسْأَلُوا اللَّهَ مِنْ فَضْلِهِ ۗ إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا}
1- نهي الله -سبحانه وتعالى- عباده المؤمنين تمني ما فضل الله به بعضهم على بعض من الأمور الممكنة أو غير الممكنة.
2- تعريف الحسد.
3- توجيه المؤمنين إلى أمران محمودان؛ فيهما كمالهم وعنوان سعادتهم.
3- تفسير قوله -تعالى-: {لِلرِّجَالِ نَصِيبٌ مِمَّا اكْتَسَبُوا ۖ }.
4- تفسير قوله -تعالى-: {وَلِلنِّسَاءِ نَصِيبٌ مِمَّا اكْتَسَبْنَ ۚ}.
5- تفسير قوله -تعالى-: {إِنَّ اللَّهَ كَانَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمًا}.

تمَّ بمنِّ الله وتوفيقه.
مريم سالم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 23-06-22, 01:33 AM   #35
آيات عبد المنعم
~مشارِكة~
 
تاريخ التسجيل: 15-12-2020
الدولة: المنصوره
المشاركات: 33
آيات عبد المنعم is on a distinguished road
افتراضي مدارسه الاسبوع الرابع

ذكر الشيخ العناصر التالية في آيات سورة البقرة (٥١-٥٦)
﴿وَإِذ واعَدنا موسى أَربَعينَ لَيلَةً ثُمَّ اتَّخَذتُمُ العِجلَ مِن بَعدِهِ وَأَنتُم ظالِمونَ۝
وعد الله موسي اربعين ليله لينزل التوراه - كفر قومه وعبدوا العجل من بعده
ثُمَّ عَفَونا عَنكُم مِن بَعدِ ذلِكَ لَعَلَّكُم تَشكُرونَ۝وَإِذ آتَينا موسَى الكِتابَ وَالفُرقانَ لَعَلَّكُم تَهتَدونَ۝
تاب الله عليهم - ارسل الله الي نبيه التوراه
وَإِذ قالَ موسى لِقَومِهِ يا قَومِ إِنَّكُم ظَلَمتُم أَنفُسَكُم بِاتِّخاذِكُمُ العِجلَ فَتوبوا إِلى بارِئِكُم فَاقتُلوا أَنفُسَكُم ذلِكُم خَيرٌ لَكُم عِندَ بارِئِكُم فَتابَ عَلَيكُم إِنَّهُ هُوَ التَّوّابُ الرَّحيمُ۝
دعي موسي قومه للتوبه الي الله بأنهم يقتلون بعضهم بعض
وَإِذ قُلتُم يا موسى لَن نُؤمِنَ لَكَ حَتّى نَرَى اللَّهَ جَهرَةً فَأَخَذَتكُمُ الصّاعِقَةُ وَأَنتُم تَنظُرونَ۝ثُمَّ بَعَثناكُم مِن بَعدِ مَوتِكُم لَعَلَّكُم تَشكُرونَ﴾
غاية الظلم والجرأه علي الله ورسوله - اخدهم الله بالموت او الغشيه العظيمه وهما ينتظرون رؤيه الله - بعثهم الله مره اخري لعلهم يشكرون
آيات عبد المنعم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 23-06-22, 09:31 AM   #36
أمل عمر
معلمة بمعهد خديجة
 
تاريخ التسجيل: 04-07-2017
المشاركات: 205
أمل عمر is on a distinguished road
افتراضي

‏الأسبوع السادس

‏سورة البقرة الآية 94 إلى 98 :آيات عبد المنعم

‏سورة ال عمران الآيات 177 إلى 179 :سمية الشربيني

‏سورة آل عمران الآية 181 إلى 185 :أسماء العسكري

‏سورة ال ‏عمران الآية ‏195 إلى 197:نهاد أحمد

‏سورة النساء الآية 5 إلى 9 : ‏هبة إبراهيم

‏سورة النساء الآيات 44 إلى 46: ‏رشا رشيدي

‏سورة النساء من آية 51 إلى 55 :الشيماء خيري

‏سورة النساء الآية 60 إلى 63 :مريم سالم
أمل عمر غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 24-06-22, 01:53 AM   #37
مريم سالم
~مشارِكة~
Note واجب الأسبوع السَّادس



واجب الأسبوع السَّادس
سورة النِّساء (60-63)

* العناصر التي ذكرها الشيخ -رحمه الله- في تفسير قوله -تعالى-:
{أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ يَزْعُمُونَ أَنَّهُمْ آمَنُوا بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْكَ وَمَا أُنْزِلَ مِنْ قَبْلِكَ يُرِيدُونَ أَنْ يَتَحَاكَمُوا إِلَى الطَّاغُوتِ وَقَدْ أُمِرُوا أَنْ يَكْفُرُوا بِهِ وَيُرِيدُ الشَّيْطَانُ أَنْ يُضِلَّهُمْ ضَلَالًا بَعِيدًا}
1- بيان حال المنافقين اللَّذين يزعمون أنَّهم مؤمنون بما أنزل على الرَّسول -صلَّى الله عليه وسلَّم- وما أنزل قبله، ولكن أفعالهم تخالف زعمهم.
2- تعريف الطَّاغوت.
3- الإيمان يقتضي الانقياد لشرع الله -سبحانه وتعالى- وتحكيمه في كل أموره.
4- من إضلال الشَّيطان للعباد اختيار حكم حكم الطَّاغوت على حكم الله -عزَّوجلَّ-.

* العناصر التي ذكرها الشيخ -رحمه الله- في تفسير قوله -تعالى-:
{وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ تَعَالَوْا إِلَىٰ مَا أَنْزَلَ اللَّهُ وَإِلَى الرَّسُولِ رَأَيْتَ الْمُنَافِقِينَ يَصُدُّونَ عَنْكَ صُدُودًا}
1- اختيار المنافقون حكم الطَّاغوت على حكم الله -عزَّوجلَّ-.

* العناصر التي ذكرها الشيخ -رحمه الله- في تفسير قوله -تعالى-:
{فَكَيْفَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ بِمَا قَدَّمَتْ أَيْدِيهِمْ ثُمَّ جَاءُوكَ يَحْلِفُونَ بِاللَّهِ إِنْ أَرَدْنَا إِلَّا إِحْسَانًا وَتَوْفِيقًا}
1- حال هؤلاء الضَّالَّين عند حلول المعاصي، واختلاقهم الأكاذيب حين اعتذراهم للنَّبيِّ -صلى الله عليه وسلَّم- لما بدر منهم.
2- تفسير قوله -تعالى-: {إِلَّا إِحْسَانًا وَتَوْفِيقًا}.

* العناصر التي ذكرها الشيخ -رحمه الله- في تفسير قوله -تعالى-:
{أُولَٰئِكَ الَّذِينَ يَعْلَمُ اللَّهُ مَا فِي قُلُوبِهِمْ فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ وَعِظْهُمْ وَقُلْ لَهُمْ فِي أَنْفُسِهِمْ قَوْلًا بَلِيغًا}
1- هؤلاء المنافقين والضَّالِّين ليس في قلوبهم إلا النِّفاق وسوء القصد.
2- تفسير قوله -تعالى-: {فَأَعْرِضْ عَنْهُمْ}.
3- تفسير قوله -تعالى-: {وَعِظْهُمْ}.
4- تفسير قوله -تعالى-: {وَقُلْ لَهُمْ فِي أَنْفُسِهِمْ قَوْلًا بَلِيغًا}.

تمَّ بمنِّ الله وتوفيقه.
مريم سالم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 25-06-22, 11:47 PM   #38
رشا رشيدي
~مشارِكة~
 
تاريخ التسجيل: 23-05-2021
المشاركات: 52
رشا رشيدي is on a distinguished road
افتراضي

الاسبوع السادس

بسم الله الرحمن الرحيم
سورة النساء من ايه ٤٤ الى ايه ٤٦



العناصر التى ذكرها الشيخ السعدى فى تفسير ايه.

أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ أُوتُواْ نَصِيبًا مِّنَ الْكِتَابِ يَشْتَرُونَ الضَّلالَةَ وَيُرِيدُونَ أَن تَضِلُّواْ السَّبِيلَ


١-ذكر الشيخ السعدى ان فى هذه الايه ذم وتحذير ( اوتوا نصيبا من الكتاب)
٢-معنى (يشترون الضلالة)
٣-وذكر المقصود بقوله تعالى (ان تضلوا السبيل)

*******
العناصر التى ذكرها الشيخ السعدى فى تفسير ايه

وَاللَّهُ أَعْلَمُ بِأَعْدَائِكُمْ وَكَفَى بِاللَّهِ وَلِيًّا وَكَفَى بِاللَّهِ نَصِيرًا


١-ذكر الشيخ السعدى معنى اسم الله الولى فى قوله تعالى (وكفى بالله وليا)
٢-وذكر تفسير قوله تعالى (وكفى بالله نصيرا)


*******العناصر التى ذكرها الشيخ السعدى فى تفسير ايه
مِّنَ الَّذِينَ هَادُواْ يُحَرِّفُونَ الْكَلِمَ عَن مَّوَاضِعِهِ وَيَقُولُونَ سَمِعْنَا وَعَصَيْنَا وَاسْمَعْ غَيْرَ مُسْمَعٍ وَرَاعِنَا لَيًّا بِأَلْسِنَتِهِمْ وَطَعْنًا فِي الدِّينِ وَلَوْ أَنَّهُمْ قَالُواْ سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا وَاسْمَعْ وَانظُرْنَا لَكَانَ خَيْرًا لَّهُمْ وَأَقْوَمَ وَلَكِن لَّعَنَهُمُ اللَّهُ بِكُفْرِهِمْ فَلاَ يُؤْمِنُونَ إِلاَّ قَلِيلاً


١-معنى كلمه هادوا
٢-وذكر تفسير قوله تعالى (يحرفون الكلم عن مواضعه)
ثم ذكر ان التغيير يكون بالفظ او بالمعنى او هما معا

٣-وذكر ايضا المقصود بقوله تعالى (سمعنا وعصينا)
٤-وذكر الشيخ السعدى انهم كانو يخاطبون الرسول صلى الله عليه وسلم باقبح خطاب وابعده عن الادب.
٥-وَذكر ايضا المقصود بقوله تعالى (واسمع غير مسمع)
٦-وذكر المقصود بقوله(وراعنا)
٧-وَذكر ايضا المقصود بقول (ليا بالسنتهم وطعنا فى الدين)
٨-وَذكر الشيخ السعدى المقصودبقوله تعالى(ولو انهم قالوا سمعنا واطعنا واسمع وانظرنا لكان خيرا لهم واقوم)
٩-وذكر ان الله طردهم بكفرهم وعنادهم ولهذا قال(ولكن لعنهم الله بكفرهم فلا يؤمنون الا قليلا).

🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹🌹
رشا رشيدي غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 28-06-22, 12:38 AM   #39
آيات عبد المنعم
~مشارِكة~
 
تاريخ التسجيل: 15-12-2020
الدولة: المنصوره
المشاركات: 33
آيات عبد المنعم is on a distinguished road
افتراضي مدارسه الاسبوع الخامس

ذكر الشيخ العناصر التالية في آيات سورة البقرة (٨٧-٩٠)
﴿وَلَقَد آتَينا موسَى الكِتابَ وَقَفَّينا مِن بَعدِهِ بِالرُّسُلِ وَآتَينا عيسَى ابنَ مَريَمَ البَيِّناتِ وَأَيَّدناهُ بِروحِ القُدُسِ أَفَكُلَّما جاءَكُم رَسولٌ بِما لا تَهوى أَنفُسُكُمُ استَكبَرتُم فَفَريقًا كَذَّبتُم وَفَريقًا تَقتُلونَ۝
امتن الله علي بني إسرائيل ان ارسل اليهم كليمه موسي وايده بالتوراه وارسل بعده العديد من الرسل انتهوا بعيسي عليه السلام وايده بروح القدس - روح القدس يقال جبريل او الايمان الذي يؤيد به الله رسله - اتبع بني إسرائيل هواهم وكذبوا الرسول وقتلوهم
وَقالوا قُلوبُنا غُلفٌ بَل لَعَنَهُمُ اللَّهُ بِكُفرِهِم فَقَليلًا ما يُؤمِنونَ۝
ادعوا عدم العلم بقولهم قلوبنا غلف ظنا منهم انه عذر ولكن لعنهم الله بكفرهم
وَلَمّا جاءَهُم كِتابٌ مِن عِندِ اللَّهِ مُصَدِّقٌ لِما مَعَهُم وَكانوا مِن قَبلُ يَستَفتِحونَ عَلَى الَّذينَ كَفَروا فَلَمّا جاءَهُم ما عَرَفوا كَفَروا بِهِ فَلَعنَةُ اللَّهِ عَلَى الكافِرينَ۝
جاءهم الكتاب ع يد افضل الخلق الرسول الذي انتظروه وعرفوا بقدومه - كتاب مصدق لما ف التوراه - كفروا به بغيا وحسدا
بِئسَمَا اشتَرَوا بِهِ أَنفُسَهُم أَن يَكفُروا بِما أَنزَلَ اللَّهُ بَغيًا أَن يُنَزِّلَ اللَّهُ مِن فَضلِهِ عَلى مَن يَشاءُ مِن عِبادِهِ فَباءوا بِغَضَبٍ عَلى غَضَبٍ وَلِلكافِرينَ عَذابٌ مُهينٌ﴾
بئس الحال حالهم وبئس ما استعاضوا به عن الايمان مع علمهم بكفرهم فاستحقوا العذاب المهين
آيات عبد المنعم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 28-06-22, 12:39 AM   #40
آيات عبد المنعم
~مشارِكة~
 
تاريخ التسجيل: 15-12-2020
الدولة: المنصوره
المشاركات: 33
آيات عبد المنعم is on a distinguished road
افتراضي مدارسه الاسبوع السادس

ذكر الشيخ العناصر التالية في آيات سورة البقرة (٩٤-٩٨)
﴿قُل إِن كانَت لَكُمُ الدّارُ الآخِرَةُ عِندَ اللَّهِ خالِصَةً مِن دونِ النّاسِ فَتَمَنَّوُا المَوتَ إِن كُنتُم صادِقينَ۝
يكشف الله معانده الهود والنصاري بالمباهله
يقول الرسول لهم ان يتمنوا الموت لزعمهم دخول الجنه
وَلَن يَتَمَنَّوهُ أَبَدًا بِما قَدَّمَت أَيديهِم وَاللَّهُ عَليمٌ بِالظّالِمينَ۝
لن يتمنوا الموت لانهم يعلمون انهم على طريق الكفر والمعاصي
وَلَتَجِدَنَّهُم أَحرَصَ النّاسِ عَلى حَياةٍ وَمِنَ الَّذينَ أَشرَكوا يَوَدُّ أَحَدُهُم لَو يُعَمَّرُ أَلفَ سَنَةٍ وَما هُوَ بِمُزَحزِحِهِ مِنَ العَذابِ أَن يُعَمَّرَ وَاللَّهُ بَصيرٌ بِما يَعمَلونَ۝
هم ابلغ ما يكون من الحرص على الحياه
يتمنوا حاله من المحالات وهي ان يعمروا الف سنه
لن يغني عنهم اعمارهم شئ ولا بدافع عنهم العذاب
قُل مَن كانَ عَدُوًّا لِجِبريلَ فَإِنَّهُ نَزَّلَهُ عَلى قَلبِكَ بِإِذنِ اللَّهِ مُصَدِّقًا لِما بَينَ يَدَيهِ وَهُدًى وَبُشرى لِلمُؤمِنينَ۝
عداوتهم لجبريل ليس لذاته بل لما ينزل به من عند الله من الايات
مَن كانَ عَدُوًّا لِلَّهِ وَمَلائِكَتِهِ وَرُسُلِهِ وَجِبريلَ وَميكالَ فَإِنَّ اللَّهَ عَدُوٌّ لِلكافِرينَ﴾
يتوعد الله للكفارين انه عدو لهم
آيات عبد المنعم غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

(View-All Members who have read this thread in the last 30 days : 8
أمل عمر, مريم سالم, الشيماء خيرى, اسماء محمد العسكرى, د هبه ابراهيم, رشا رشيدي, نسرين بنت محمد, نهاد احمد
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع


الساعة الآن 03:22 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2022,Jelsoft Enterprises Ltd.
هذه المنتديات لا تتبع أي جماعة ولا حزب ولا تنظيم ولا جمعية ولا تمثل أحدا
هي لكل مسلم محب لدينه وأمته وهي على مذهب أهل السنة والجماعة ولن نقبل اي موضوع يثير الفتنة أو يخالف الشريعة
وكل رأي فيها يعبر عن وجهة نظر صاحبه فقط دون تحمل إدارة المنتدى أي مسؤلية تجاه مشاركات الأعضاء ،
غير أنَّا نسعى جاهدين إلى تصفية المنشور وجعله منضبطا بميزان الشرع المطهر .