العودة   ملتقى طالبات العلم > . ~ . معهد أم المؤمنين خديجة - رضي الله عنها - لتعليم القرآن الكريم . ~ . > ๑¤๑ الأقســـام الـعـلـمـيـة ๑¤๑ > قسم التفسير > قسم مدارسة الحلقات للتفسير

الملاحظات


إضافة رد
 
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 08-12-18, 05:19 PM   #11
ناهد عبدالسلام احمد
جُهدٌ لا يُنسى
Ah11 تفسير الاسبوع السادس

سورة الجمعه
يُسَبِّحُ لِلَّهِ مَا فِي السَّمَوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ الْمَلِكِ الْقُدُّوسِ الْعَزِيزِ الْحَكِيمِ (1) هُوَ الَّذِي بَعَثَ فِي الْأُمِّيِّينَ رَسُولًا مِنْهُمْ يَتْلُو عَلَيْهِمْ آَيَاتِهِ وَيُزَكِّيهِمْ وَيُعَلِّمُهُمُ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَإِنْ كَانُوا مِنْ قَبْلُ لَفِي ضَلَالٍ مُبِينٍ (2) وَآَخَرِينَ مِنْهُمْ لَمَّا يَلْحَقُوا بِهِمْ وَهُوَ الْعَزِيزُ الْحَكِيمُ (3) ذَلِكَ فَضْلُ اللَّهِ يُؤْتِيهِ مَنْ يَشَاءُ وَاللَّهُ ذُو الْفَضْلِ الْعَظِيمِ (4) مَثَلُ الَّذِينَ حُمِّلُوا التَّوْرَاةَ ثُمَّ لَمْ يَحْمِلُوهَا كَمَثَلِ الْحِمَارِ يَحْمِلُ أَسْفَارًا بِئْسَ مَثَلُ الْقَوْمِ الَّذِينَ كَذَّبُوا بِآَيَاتِ اللَّهِ وَاللَّهُ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الظَّالِمِينَ (5) قُلْ يَا أَيُّهَا الَّذِينَ هَادُوا إِنْ زَعَمْتُمْ أَنَّكُمْ أَوْلِيَاءُ لِلَّهِ مِنْ دُونِ النَّاسِ فَتَمَنَّوُا الْمَوْتَ إِنْ كُنْتُمْ صَادِقِينَ (6) وَلَا يَتَمَنَّوْنَهُ أَبَدًا بِمَا قَدَّمَتْ أَيْدِيهِمْ وَاللَّهُ عَلِيمٌ بِالظَّالِمِينَ (7) قُلْ إِنَّ الْمَوْتَ الَّذِي تَفِرُّونَ مِنْهُ فَإِنَّهُ مُلَاقِيكُمْ ثُمَّ تُرَدُّونَ إِلَى عَالِمِ الْغَيْبِ وَالشَّهَادَةِ فَيُنَبِّئُكُمْ بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ (8)
يسبح لله اى ينز ة الله عن كل ما لا يليق به جميع ما فى السوات والارض لانه الكامل الملك المنزة عن كل نقص وهو القاهر للاشياء كلها .
*اى ان الله ارسل رسولا الى العرب الذين لا يقرءون ولا كتاب عندهم ارسله ليقرا عليهم الكتاب ويحثهم على الاخلاق والفضيله ويعلمهم علم القران وعلم السنه المشتمل على علوم الاوليين والاخريين .
اى ارسل الله الرسول لقوم لم ياتوا بعد من العرب وهذا من فضل الله على عبادة فلا اعظم نعمه من الدين .
*شبه الله اليهود الذين يحملون التوراة مثل الحمار الذى يحمل على ظهرة كتب العلم فهو لا يستفيد منها وهؤلاء اليهود لا يتمنون الموت ابدا خوفا من عقاب الله وهم يؤثرون الحياة الدنيا .ولكن عقاب الله ات لا محاله وسينالون عقابهم من الله ..



توقيع ناهد عبدالسلام احمد
ناهد عبدالسلام احمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-12-18, 05:35 PM   #12
ناهد عبدالسلام احمد
جُهدٌ لا يُنسى
Ah11 تفسير الاسبوع السابع

سورة المنافقون


إِذَا جَاءَكَ الْمُنَافِقُونَ قَالُوا نَشْهَدُ إِنَّكَ لَرَسُولُ اللَّهِ وَاللَّهُ يَعْلَمُ إِنَّكَ لَرَسُولُهُ وَاللَّهُ يَشْهَدُ إِنَّ الْمُنَافِقِينَ لَكَاذِبُونَ (1) اتَّخَذُوا أَيْمَانَهُمْ جُنَّةً فَصَدُّوا عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ إِنَّهُمْ سَاءَ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ (2) ذَلِكَ بِأَنَّهُمْ آَمَنُوا ثُمَّ كَفَرُوا فَطُبِعَ عَلَى قُلُوبِهِمْ فَهُمْ لَا يَفْقَهُونَ (3) وَإِذَا رَأَيْتَهُمْ تُعْجِبُكَ أَجْسَامُهُمْ وَإِنْ يَقُولُوا تَسْمَعْ لِقَوْلِهِمْ كَأَنَّهُمْ خُشُبٌ مُسَنَّدَةٌ يَحْسَبُونَ كُلَّ صَيْحَةٍ عَلَيْهِمْ هُمُ الْعَدُوُّ فَاحْذَرْهُمْ قَاتَلَهُمُ اللَّهُ أَنَّى يُؤْفَكُونَ (4) وَإِذَا قِيلَ لَهُمْ تَعَالَوْا يَسْتَغْفِرْ لَكُمْ رَسُولُ اللَّهِ لَوَّوْا رُءُوسَهُمْ وَرَأَيْتَهُمْ يَصُدُّونَ وَهُمْ مُسْتَكْبِرُونَ (5) سَوَاءٌ عَلَيْهِمْ أَسْتَغْفَرْتَ لَهُمْ أَمْ لَمْ تَسْتَغْفِرْ لَهُمْ لَنْ يَغْفِرَ اللَّهُ لَهُمْ إِنَّ اللَّهَ لَا يَهْدِي الْقَوْمَ الْفَاسِقِينَ (6)

لما قدم الرسول الى المدينه اظهر بعض الناس من الاوس والخزرج الايمان وابطنوا الكفر ليبقى جاههم وتحقن دماؤهم وتسلم لهم اموالهم فذكر الله سبحانه وتعالى اوصافهم الى الرسول لكى يحذرمنهم .

ان الله ختم على قلوبهم بالكفر لانهم امنوا بالظاهر وكفروا بالباطن .
اذا نظرت لهم تعجبك هيئاتهم وان تحدثت لهم يعجبك حديثهم وفصاحه لسانهم واذا قيل لهم توبوا الى الله يستهزءوا ويستكبروا .
سواء طلبت لهم المغفرة ام لا لن يغفر الله لهم لاصرارهم على الكفر ..
ناهد عبدالسلام احمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 08-12-18, 05:59 PM   #13
ناهد عبدالسلام احمد
جُهدٌ لا يُنسى
Ah11 تفسير الاسبوع الثامن

سورة الطلاق
يَا أَيُّهَا النَّبِيُّ إِذَا طَلَّقْتُمُ النِّسَاءَ فَطَلِّقُوهُنَّ لِعِدَّتِهِنَّ وَأَحْصُوا الْعِدَّةَ وَاتَّقُوا اللَّهَ رَبَّكُمْ لَا تُخْرِجُوهُنَّ مِنْ بُيُوتِهِنَّ وَلَا يَخْرُجْنَ إِلَّا أَنْ يَأْتِينَ بِفَاحِشَةٍ مُبَيِّنَةٍ وَتِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ وَمَنْ يَتَعَدَّ حُدُودَ اللَّهِ فَقَدْ ظَلَمَ نَفْسَهُ لَا تَدْرِي لَعَلَّ اللَّهَ يُحْدِثُ بَعْدَ ذَلِكَ أَمْرًا (1) فَإِذَا بَلَغْنَ أَجَلَهُنَّ فَأَمْسِكُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ أَوْ فَارِقُوهُنَّ بِمَعْرُوفٍ وَأَشْهِدُوا ذَوَيْ عَدْلٍ مِنْكُمْ وَأَقِيمُوا الشَّهَادَةَ لِلَّهِ ذَلِكُمْ يُوعَظُ بِهِ مَنْ كَانَ يُؤْمِنُ بِاللَّهِ وَالْيَوْمِ الْآَخِرِ وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مَخْرَجًا (2) وَيَرْزُقْهُ مِنْ حَيْثُ لَا يَحْتَسِبُ وَمَنْ يَتَوَكَّلْ عَلَى اللَّهِ فَهُوَ حَسْبُهُ إِنَّ اللَّهَ بَالِغُ أَمْرِهِ قَدْ جَعَلَ اللَّهُ لِكُلِّ شَيْءٍ قَدْرًا (3) وَاللَّائِي يَئِسْنَ مِنَ الْمَحِيضِ مِنْ نِسَائِكُمْ إِنِ ارْتَبْتُمْ فَعِدَّتُهُنَّ ثَلَاثَةُ أَشْهُرٍ وَاللَّائِي لَمْ يَحِضْنَ وَأُولَاتُ الْأَحْمَالِ أَجَلُهُنَّ أَنْ يَضَعْنَ حَمْلَهُنَّ وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يَجْعَلْ لَهُ مِنْ أَمْرِهِ يُسْرًا (4) ذَلِكَ أَمْرُ اللَّهِ أَنْزَلَهُ إِلَيْكُمْ وَمَنْ يَتَّقِ اللَّهَ يُكَفِّرْ عَنْهُ سَيِّئَاتِهِ وَيُعْظِمْ لَهُ أَجْرًا (5)
اذا اردتم طلاق النساء فطلقوهن لسبب مشروع وطلقوهن فى طهر لم يجامعها فيه واحفظوا العدة اى بالاشهر او بعدد الحيضات حتى اذا اردتم ارجاعها وخافوا الله ربكم ولا تخرجوهن من بيوتهن التى يسكنون بها حتى تنقضى العدة وخافوا الله فى حق المطلقات .
اذا قاربت المطلقه على انتهاء عدتهن فاما ترجعوهن وتحسنوا معاملتهم ومعاشرتهم او تفارقوهن بمعروف واشهدوا رجلين مسلمين عدليين حتى ياتوا الشهادة من غير زيادة او نقصان .

ان من يتوكل على الله فهو كافيه فى جميع امورة وان الله قد جعل لكل شئ اجلا ينتهى عنده .
والنساء المطلقات التى انقطع حيضها لكبر سنها عدتها ثلاث اشهر والبالغات التى لم ياتهن الحيض عدتها ثلاث اشهر والحامل عدتها ان تضع حملها ومن يتقى الله يجعل له من امره يسرا .
ان الطلاق امر الله انزله اليكم ومن يخاف الله يمحو ذنوبه ويدخله الجنه
ناهد عبدالسلام احمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم 16-12-18, 05:26 PM   #14
ناهد عبدالسلام احمد
جُهدٌ لا يُنسى
Ah11 تفسير الاسبوع التاسع

سورة المجادله
قَدْ سَمِعَ اللَّهُ قَوْلَ الَّتِي تُجَادِلُكَ فِي زَوْجِهَا وَتَشْتَكِي إِلَى اللَّهِ وَاللَّهُ يَسْمَعُ تَحَاوُرَكُمَا إِنَّ اللَّهَ سَمِيعٌ بَصِيرٌ (1) الَّذِينَ يُظَاهِرُونَ مِنْكُمْ مِنْ نِسَائِهِمْ مَا هُنَّ أُمَّهَاتِهِمْ إِنْ أُمَّهَاتُهُمْ إِلَّا اللَّائِي وَلَدْنَهُمْ وَإِنَّهُمْ لَيَقُولُونَ مُنْكَرًا مِنَ الْقَوْلِ وَزُورًا وَإِنَّ اللَّهَ لَعَفُوٌّ غَفُورٌ (2) وَالَّذِينَ يُظَاهِرُونَ مِنْ نِسَائِهِمْ ثُمَّ يَعُودُونَ لِمَا قَالُوا فَتَحْرِيرُ رَقَبَةٍ مِنْ قَبْلِ أَنْ يَتَمَاسَّا ذَلِكُمْ تُوعَظُونَ بِهِ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ (3) فَمَنْ لَمْ يَجِدْ فَصِيَامُ شَهْرَيْنِ مُتَتَابِعَيْنِ مِنْ قَبْلِ أَنْ يَتَمَاسَّا فَمَنْ لَمْ يَسْتَطِعْ فَإِطْعَامُ سِتِّينَ مِسْكِينًا ذَلِكَ لِتُؤْمِنُوا بِاللَّهِ وَرَسُولِهِ وَتِلْكَ حُدُودُ اللَّهِ وَلِلْكَافِرِينَ عَذَابٌ أَلِيمٌ (4) إِنَّ الَّذِينَ يُحَادُّونَ اللَّهَ وَرَسُولَهُ كُبِتُوا كَمَا كُبِتَ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ وَقَدْ أَنْزَلْنَا آَيَاتٍ بَيِّنَاتٍ وَلِلْكَافِرِينَ عَذَابٌ مُهِينٌ (5) يَوْمَ يَبْعَثُهُمُ اللَّهُ جَمِيعًا فَيُنَبِّئُهُمْ بِمَا عَمِلُوا أَحْصَاهُ اللَّهُ وَنَسُوهُ وَاللَّهُ عَلَى كُلِّ شَيْءٍ شَهِيدٌ (6)
نزلت هذه الايات عندما اشتكت خوله بنت ثعلبه زوجها اوس بن الصامت الى الله والى رسوله عندما ظاهرها اى قال لها انت على كظهر امى وهى تدعو الله ان يفرج كربتها .
*الذين يظاهرون نسائهم ليسوا امهاتهم ولكنهم زوجاتهم انما امهاتهم اللائى ولدنهم وهذا الفعل ليس له حقيقه
*على الزوج المظاهر كفارة تحريم عتق رقبه او صيام شهرين او اطعام ستين مسكين حتى يشبعهم وهذة اوامر الله وحدوده فلا تتجاوزوها
*مخالفه اوامر الله ورسوله ومعصيته خصوصا فى هذة الامور لهم العذاب الاليم
يوم يبعث الله الخلق جميعا فيجازيهم باعمالهم من خير وشر لانه مكتوب عندة فى اللوح المحفوظ وامر الملائكه بكتابته وحفظه وهم نسوة ولكن الله شهيد على كل شئ
ناهد عبدالسلام احمد غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
قديم يوم أمس, 04:57 PM   #15
مريم أم عبدالرحمن
~مستجدة~
 
تاريخ التسجيل: 30-09-2018
المشاركات: 2
مريم أم عبدالرحمن is on a distinguished road
افتراضي

بسم الله الرحمن الرحيم
مدارسة الاسبوع الأول
سورة المجادلة من 7-11
{أَلَمْ تَرَ أَنَّ اللَّهَ يَعْلَمُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الْأَرْضِ ۖ مَا يَكُونُ مِن نَّجْوَىٰ ثَلَاثَةٍ إِلَّا هُوَ رَابِعُهُمْ وَلَا خَمْسَةٍ إِلَّا هُوَ سَادِسُهُمْ وَلَا أَدْنَىٰ مِن ذَٰلِكَ وَلَا أَكْثَرَ إِلَّا هُوَ مَعَهُمْ أَيْنَ مَا كَانُوا ۖ ثُمَّ يُنَبِّئُهُم بِمَا عَمِلُوا يَوْمَ الْقِيَامَةِ ۚ إِنَّ اللَّهَ بِكُلِّ شَيْءٍ عَلِيمٌ (7)
المراد بهذه المعية معية العلم والإحاطة بما تناجوا به واسروه فيما بينهم
أَلَمْ تَرَ إِلَى الَّذِينَ نُهُوا عَنِ النَّجْوَىٰ ثُمَّ يَعُودُونَ لِمَا نُهُوا عَنْهُ وَيَتَنَاجَوْنَ بِالْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَمَعْصِيَتِ الرَّسُولِ وَإِذَا جَاءُوكَ حَيَّوْكَ بِمَا لَمْ يُحَيِّكَ بِهِ اللَّهُ وَيَقُولُونَ فِي أَنفُسِهِمْ لَوْلَا يُعَذِّبُنَا اللَّهُ بِمَا نَقُولُ ۚ حَسْبُهُمْ جَهَنَّمُ يَصْلَوْنَهَا ۖ فَبِئْسَ الْمَصِيرُ (8)
النجوى هي: التناجي بين اثنين فأكثر، وقد تكون في الخير وقد تكون في الشر
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا تَنَاجَيْتُمْ فَلَا تَتَنَاجَوْا بِالْإِثْمِ وَالْعُدْوَانِ وَمَعْصِيَتِ الرَّسُولِ وَتَنَاجَوْا بِالْبِرِّ وَالتَّقْوَىٰ ۖ وَاتَّقُوا اللَّهَ الَّذِي إِلَيْهِ تُحْشَرُونَ (9)
فالمؤمن يمتثل هذا الأمر الإلهي،فلا تجده مناجيا ومتحدثا إلا بما يقربه إلى الله ،ويباعده من سخطه
إِنَّمَا النَّجْوَىٰ مِنَ الشَّيْطَانِ لِيَحْزُنَ الَّذِينَ آمَنُوا وَلَيْسَ بِضَارِّهِمْ شَيْئًا إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ ۚ وَعَلَى اللَّهِ فَلْيَتَوَكَّلِ الْمُؤْمِنُونَ (10)
فاعداء الله ورسوله والمؤمنين،مهما تناجوا ومكروا،فإن ضرر ذلك عائد إلى أنفسهم، ولا يضر المؤمنين الا شيء قدره الله وقضاه
يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا قِيلَ لَكُمْ تَفَسَّحُوا فِي الْمَجَالِسِ فَافْسَحُوا يَفْسَحِ اللَّهُ لَكُمْ ۖ وَإِذَا قِيلَ انشُزُوا فَانشُزُوا يَرْفَعِ اللَّهُ الَّذِينَ آمَنُوا مِنكُمْ وَالَّذِينَ أُوتُوا الْعِلْمَ دَرَجَاتٍ ۚ وَاللَّهُ بِمَا تَعْمَلُونَ خَبِيرٌ (11)
في هذه الآية فضيلة العلم ، وأن زينته وثمرته التأدب بآدابه والعمل بمقتضاه
مريم أم عبدالرحمن غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)


الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

(View-All Members who have read this thread in the last 30 days : 6
مريم أم عبدالرحمن, الراجعه الى الله, العيدية طلاب, عائشة امحمد, عائشة صقر, ناهد عبدالسلام احمد
أدوات الموضوع إبحث في الموضوع
إبحث في الموضوع:

البحث المتقدم
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
مدارسة حلقة {حفصة بنت عمر} رضي الله عنها آية صـقر قسم مدارسة الحلقات للتفسير 22 يوم أمس 07:45 PM
صفحة مدارسة حلقة سهلة بنت سهيل القريشية دعاء بنت وفقي قسم مدارسة الحلقات للتفسير 39 يوم أمس 09:21 AM
مدارسة حلقة أروى بنت عبد المطلب اماني شرقاوي قسم مدارسة الحلقات للتفسير 50 15-12-18 09:20 PM
ام المؤمنين عائشة رضي الله عنها.... salafia روضة سير الأعلام 1 23-08-06 07:46 PM


الساعة الآن 06:56 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.11
Copyright ©2000 - 2018,Jelsoft Enterprises Ltd.
هذه المنتديات لا تتبع أي جماعة ولا حزب ولا تنظيم ولا جمعية ولا تمثل أحدا
هي لكل مسلم محب لدينه وأمته وهي على مذهب أهل السنة والجماعة ولن نقبل اي موضوع يثير الفتنة أو يخالف الشريعة
وكل رأي فيها يعبر عن وجهة نظر صاحبه فقط دون تحمل إدارة المنتدى أي مسؤلية تجاه مشاركات الأعضاء ،
غير أنَّا نسعى جاهدين إلى تصفية المنشور وجعله منضبطا بميزان الشرع المطهر .